المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ديوان الشاعر محمد عبد الله بن شيهون ( أبو فضل )


سرو حمير
24-07-2008, 03:49 AM
من مواليد سنة 1370هـ ، في قرية ( عَـرْهَــل) في الموسطة بيافع ، عاش مغتربا لبضع سنوات في الولايات المتحدة

الأمريكية ، ثم انتقل الى السعوديه حيث يُقيم حالياً، له أشعار ومساجلات مع العديد من شعراء اليمن تتناول الهموم الوطنية والقومية , شاعر تراقصت على أحرفه

الاوتار وغردت على نبرات شعره البلال وصدح ,,,,, وهتف له جمهوره ,,,,, المتعطش لكل حرف يكتبه وكل بيت يفيض

به هاجسه ,,,,, حيث تميز شعره بقوة المعاني وبلاغة التعبير ودقت الوصف ومنطق الحكمه
التي لا تخلو منه قصائده
حتى اصبحت العديد من ابياته تـُردد على لسان الناس حكم وامثال يُستشهد بها..
له العديد من قصائد : الحكمه و والفصحى
اضافه الى قصائد المساجلات مع العديد من شعراء اليمن
من ابرزهم:
شايف محمد الخالدي ابولوزه
احمد حسين بن عسكر
الشيخ محمد سالم علي الكهالي
احمد عبدربه المعمري
عبدالله صالح العلفي ابوقيس
علي عبدربه الدالي الجرادي
فريد بن جوهر
محمد علي غالب السليماني ابولحمدي
محمد عبدالحافظ العيسائي

والعديد من الشعراء الذي لا يحضرني اسمائهم

سرو حمير
25-07-2008, 06:31 PM
بدع الشاعر محمد عبد الله بن شيهون


بسم الله ابدع بربي خالق الانسان=من ما دافق من الاصلا مختاني
الباسط الخافط الرافع بلا عمدان=سبعا بناها بحكمه دون عمداني
والعرش عا الما سبحان الملك سبحان=وجل من كل يوما هوه في شاني
بيده تصاريف خلقه انسهم والجان=الواحد الفرد رازق كل انساني
ان راد شي كان ون ما راد شي ما كان=للولاه ما اتكون الكاين ولا كاني
والحمدوالشكر لك ما تجدده لزمان=وعداد ما هملله سحاب نيساني
نيسان ذي ماه منه سم للحنشان=وفي بحار الصدف لولى ومرجاني
ساله بحسن الختام والعفو والقفران=والستر والعافيه جوهرت لبداني
من بعد قال المعنى بت انا سهران=يا نوم عيني لمه خاصمت اجفاني
والنفس باته تكيد الهم والاحزان=نفس الهوى مالها بتثير اشجاني
ولان ياطير يامن تصدح الالحان=مفارق السرب ذي عامد بلقصاني
لا انته مهاجر غريب الدار والاوطان=غريب مثلك انا فارقت اوطاني
تايه بدرب العدن بمشي بلا عنوان=منبوذ بين الامم قد تاه عنواني
اسمي يماني بلا حكمه ولا ايمان=من يوم صليت في محراب لوثاني
ياطير خطي معك محكوم بالاوزان=يبلق لشاعر نظم خمسين ديواني
للخالدي وساله عن حي بن يقضان=وما جرى فيه بين اعراب يقضاني
يا شايف الامرملك الواحد الديان=ماهي لكردي ولا عبسي وذيباني
ولا للبيض و لصفر ولالسنحان=كلا ولاهي للحمر او لزنداني
وانا بشوف المحاكي زوبعت فنجان=للعبت ذماري بيتسلا بصنعاني
والشعب مثل الغنم تايه بلا رعيان=دليل يااس ودمعه فوق للوجاني
ما يستحق الحياه من عاشها مهتان=ومن رضي بلمذله عاش مهتاني
وهل المصالح كما لذياب بالخلوان=ياويل شعبا رعاها ذيب سرحاني
الذيب لبيض عمد رابيت سمسان=مكار من جاورك يا حيد شمساني
والذيب لحمر عمد شرقي جبل عيبان=عياب من حل بك يا حيد عيباني
ذيبين يتصارعو عا الجاه والسلطان=وعا الكراسي وكسب الدرهم الفاني
ماهو على خدمت الكادح ولا التعبان=لنا تجارب من الماضي وبرهاني
بي خاف من فار اكثر للجيران=وانه وجد في ديار الجار ثعباني
يستاهل البرد من ضيع دفاه الثان=لا جاه فصل الستا يبات برداني
وقبح الله من يبني بلا ميزان=ولا عوايد مثيلاتن للركاني
ما طاع شور الصلاحي باني الاركان=ذي مهنته من زمان اجدودته باني
واليوم جاره حمول البل يا نشوان=والدرب كله تماسيحا وحنشاني
والمرحله مبعده ياساري الركبان=من ساحل الشعر لا وديان سنحاني
رحله رسمها لكم صدام يا عميان=مصيرها للفشل ذى اليوم او ثاني
من اجل صدام كم ضحيت يالغلبان=ماليوم يا مقدمي ظامي وجوعاني
وانته على العرش لابس طيلس الرهبان=قديس في مملكه زوجت سليماني
وكم توزع صكوك العفو والغفران=وكم صوالين لند اكروز ياباني
ضيعت تاج اليمن والنسر والنيشان=ذي كان في كتفك الايسر وليماني
شويرك الشوم طير البوم والغربان=والناعيه في خرايب قصر قمداني
ختمتها بالنبي صفوت بني عدنان=ما سبح الرعد من اغزاع لمزاني
وعداد ما قرد القمري على لقصان=وما توكل على الله كل حيراني

جواب الشاعر الكبير شايف محمد الخالدي


ابدع باسم الاة الواحد الرحمان=رحيم بالجود سبحانه ورحماني
الخالق الرازق الحنان والمنان=لاطف بخلقه ورازق كل انساني
واجب علينا له الطاعه وبالاذعان=يستاهل الشكر له في كل لحياني
والحمد له عد ما ليل العشيه دان=حمدا كثيران على ما جاد وعطاني
وفضل عطا العافيه والعقل والايمان=اعرف بربي وما ديني وايماني
ودعوه وارجوه بالتوفيق والاحسان=يمنحني العفو بالسيات احساني
وعسى بظل الكرامه والشرف مصطان=وعفت النفس مابقى الوم يلفاني
وبعد باقول حيا ما اخصبه لمزان=في خو حسين الفتى والخط ذي جاني
جاني بقايا ثلاث ايام من رمضان=واتاخر الرد فتره بعد رمضاني
خدعني انسان ماهو بالحقيق انسان=خذ نسخت البدع في جيبه وخلاني
دون اعرف اسمه بدور له وانا خجلان=لمدت اسبوع لا شفته ولا راني
وذي وصفنا لهم شكله لبعض اخوان=قالو بصالون ثاني يوم اوي ساني
والعالم الله قفا ما حلل القيفان=معجب في الرد اومقصود بالعاني
بل انما بالبادر بالجواب الان=قد عاد مفعولها قايم ولى الاني
مقدار ابو فضل باجاوب وانا رقبان=مانا على الرد لاعاجز ولاواني
ولامن الخالدي اهمال او نسيان=ما بنسى اجواد مثلك ما بتنساني
وما براسي بقدر الجهد والامكان=باحاول اشرح لك الواقع بقيفاني
اول سالك لنا عن حي بن يقضان=وما جرى فيه بين اعراب يقضاني
اعراب قحطان كلان قال انا قحطان=الحي حيي وذى الميدان ميداني
معنا فريقين تتبارى في الميدان=كلان بقا بايشل الكاس عا الثاني
لما اشعلوهاوخلوها لهب بركان=وهم فريقين تلقا اقلبهم اعواني
والشعب مرقوم بي وقع لهم مجان=كلان يشجع فريقه كيف ما كاني
ما يقدر اينطق او يشهد على الغلطان=يقول غلطان ذى او ذاك غلطاني
من ذو ثلاثين عاما منهمج حيران=خاضع ولازال راسه ذاك دناني
وعاد ليمن وليسر يزرعو لكفان=با يرمو الشعب في طيات لكفاني
للوطل خاضع اسير الضلم والحرمان=شلال حمل الثقل من فوق لمتاني
وهل المصالح دعات الشر والطغيان=امام عيني اشاهدها في اعياني
متنكسه جاثمه عا العرش والديوان=ماشي معي فايده لاانا ولا اخواني
ولا مع الشعب لاراحه ولا اطمانان=ماغير يالله خراجك يا كريماني
وانته تشوف المحاكي زوبعت فنجان=وانا بشاهد غبار اغبر ودخاني
وقلت للقلب اذي ما ضاق بعض احيان=وقت المحن والشدايد كون يقظاني
غظ النظرمن غبارالريح والدخان=لاعاد يدخل عيوني ونه اعماني
من حيث عاد السمر ولبلبله والدان=ذى قال يابال واخر قال يا داني
ذياب متوحشه ما ترحم الحيوان=لها مخالب قوى وانياب واسناني
ماجهد حيوان ان يفعل بدون اسنان=اوشعب مثل الغنم من دون رعياني
والمشكله عا الفريسه تنعق الغربان=وحسب ما شوف او ما تسمع اذاني
ذيبين يتصارعو والثالث الشيطان=ونضم لا كثلت الشيطان شيطاني
نصاب كذاب بل راهب من الرهبان=معروف شكله ولونه راهب افغاني
ماذى نحلل فتوى راهب الافقان=اباح سفك الدما ظلما وعدواني
مالوم من قال مالي به صلاح اوشان=الوم عند الذي ضمه بلحظاني
وحول لبيض ولصفر عاد ذى خرمان=للجزر والمد واخر مثل عطشاني
الذيب لبيض بيشعر انه الخسران=يفول محروم من خوخي ورماني
شارح مؤقت على العنبا وعا الرمان=لا موسم الخير وقبل للعنب جاني
والذيب لصفر بيتنقا سمان الظان=مايوكل الا سمان المعز والظاني
ياكل واكل ولحم الطاهش الحوبان=لاجانبه بايكل لحمي وعظماني
هذى سبب ماحصل او مايدور الان=واتاكد ان عاد صوت الرعد حناني
مايصحى الا متى ماتفجره لطيان=اوعند مايصحى المدمن وسكراني
لان عاد باقي عناصر رجعيه وعوان=هدفها السيطره قصبا وميثاني
وشخاص متظرره من ملتقا عمان=ومجرم الحرب بي شوف الاجل داني
مابا يسلم ولا تسلم بني مروان=الابظرب الحسام الصارم الفاني
لن قصدهم يبقوو كبتن وذا ربان=ماهمهم شعب لما ضل تعباني
ماصلح افراد محسوبه عدد وثمان=لذيب سرحان منها خمسه اثماني
مالي بها شي ولا للكادح الظبحان=ولالعامل ولاحارث بلطياني
يتقاسموها عصابت مافيا الطليان=كلان ملا شنطته والجيب ملياني
ذى شل وقره واخر جعبته مليان=في حين ماجد عشى ليله بمخزاني
والعله الداخله باقي معي فيران=بداخل البيت بين اهلي وخلاني
باتنخر البيت من داخل وانا حوشان=مبلي بفيران ذي ربي بها ابلاني
اخشى تخلخل حجار الدار والجدران=ذي اسرتي به وبه عفشي وساماني
لان البنا خيش من اصله طلع خربان=وباني الويل ما حاسب لجدراني
رجع يخرب ماباني عامره واسكان=وعلن علي حرب شعوئ ضد سكاني
وكل ليله بلسمع له خبر وعلان=لاكنه الان بعد الياس خجلاني
عرف بانه وقع والتجربه برهان=في يد جلاد ما يرحم بها زاني
هاذا جوابي كفا والعفو والحملان=من اي تقصير او زايد ونقصاني
وختمها بالحبيب الطاهرالمصطان=ماكل قاري قري طاها وسبحاني
وكلما قام بالتسبح والاذان=والتلوى الحاج عا الكعبه ولركاني

سرو حمير
25-07-2008, 06:41 PM
نزف الجراح


يــا جـبـــال الـصـمـت يـا رجـع الصــدى=حـول وادٍ نـبـع مــائهُ مـُسـتـبـــاح ِ
يــا روابــي تـحــتـســي مـن جـرحــهـــا=يـا مـراسي أدمنت نزف الجراح ِ
يــا بــــلاداً قــأيـضــت أفـــراحــــهـــــــا=بـعـد صـفـعـات الـرزايــا بـالـنـواح ِ
لــم يــكــن لـلـنـــاس فـــي أرجـــائـهــــا=مـُـسـتــقـــر ٌ ومــتــاعٌ وانــشـــــراح ِ
دول الأيـــــــــام فـــيــهـــــا حــمـــلــــت=مـــن لـيـالــيــهـــا الهزيلات سفــاح ِ
عـــزف الــبـــؤس بــقــيــثــار الأســـى=لـــغــدو الـنــاس فـيـهـــا والـــرواح ِ
بـُـــح صـــوتـــي مــــن نـــداءٍ خـلـتــــه=يـــمـــلأُ الــرحـــب صــداهُ والبطــاح ِ
ولــقــد أدركـت أنـي مُـــخــطــئـــــــــــاً=حـيـ نـمـا نـــاديـت مـصـروعـيـن راح ِ
رُب مـيتٍ مـا لـصـــوتٍ قـــد صـــحـــى=خـير من حــيءٍ أصــم غــيــر صـــاحي
وســحـــابٌ لــم يــزل مــنــتــظــــــــــراً=فــي ســمـــــاهُ لــذواري الــريـــاح ِ
كــــي يـســـيــل الــودق مـنـهُ غــدقـــــــاً=فوق ارضٌ جُـرزٌ بـعــد الـلـقــــــاح ِ
يا بلاداً مــــا سـَـمــى حــاضــرهـــــــا=مـن رسومٍ فوق أطــلال الصـــراح ِ
نـُـقـــشـت أيـــــام كـــانـت حــــمـــيــراً=تقطف الأمجاد بالـبـيـض الـصـفـــاح ِ
يا لقومٍ قـد بكــــوا مـــن لـــيــلـــهــــم=وعليه يتباكـــــــوا فــي الـصـبـــــاح ِ
أرهـــقــــــت ألآمــهـــم أنــفــســهــــم=وبرى أكتافهـم حـمــل الـــســـــــلاح ِ
وأمانــيـــهـــم تــــعــــرت ومـــضــــت=طفرت الأحـــــلام أدراج الــريـــــاح ِ
أيهــا الحـــادي مــهــــــلاً لا تـــظـــــن=أن كبح الخيل قـُطعانــــاً مــتـــــــــاح ِ
كــم جــيــادٍ ألـِــفــت فـُـرســـانــهــــــا=وجيادٍ في مراعيهـــــا جـــمــــــــاح ِ
جارت الأحمــال والعـــيـــسُ غـــــدت=من شحيح الزاد أشباحاً شحـــــــاح ِ
وسعـــار الـداء كـــم احــــرمـــنــــــــا=من شـبــابٍ وقــــواريــــر مـــــــلاح ِ
لم تحز نيل الـــمــــعــــالـــــي أمـــــــةً=لظلام الجهل فـيـهــــــا مُــســتـــراح ِ
لم يطر طيرٌ مـــهــيـضــــاً جــــنـــحـــه=وصحيح الطير خفـــــاق الـجــنــــــاح ِ

سرو حمير
25-07-2008, 06:49 PM
بدع الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
ومرسل الى الشاعر شايف محمد الخالدي ابو لوزه
وقد كانت بعد احداث يناير1986م في عدن


مساك الرضا والخير يا ساجـي المقـل=مغرد بصوت الدان في ساعـة الأصيـل
ترانيـم صوتـك تمـلأ النفـس بالأمـل=وأنغام لحنـك تشفـي الشاكـي العليـل
لمه تسجع الألحان يـا ناعـس السبـل=مفارق ديـارك أو جفـا حبـك الخليـل
لي الله مثلـك فـي فراقـي وكـم مثـل=لأمثـال أمثالـي ومثلـك لنـا مثـيـل
رمتنا يد الأقـدار فـي كـل مـا حصـل=لنا من مآسي جيل وأهـوال بعـد جيـل
ومن بعد هز الفوج نسنس مـن القبـل=وراعد بحمـد الله سبـح مـن المخيـل
وطاب السمر والبدر في برجـه اكتمـل=وصوت السهارى في رحاب الدجى جميل
ويا عازم المسـرا توكـل علـى عجـل=ورافقتك الله فـي طريقـك وبـك كفيـل
أمانة معك خطـي وأشـواق لـم تـزل=على خاطري للخالدي شايـف الأصيـل
وقل له نريد أخبار من بعـد ذي حصـل=بيوم السَـلم من بين لرفاق بـه صميـل
عبر عام والثانـي رويـدا علـى مهـل=بيمشي رحل ما عاد باقي سـوي القليـل
ومـا يـوم الإ لـه رجـالا ولــه دول=ومـا قافلـه إلا لهـا بالطـُرق دلـيـل
مراحل بهـا الجمـال حيـران والجمـل=بصحراء طويله قاحلـه حرهـا كليـل
وجارت حمول الميـل عالعيـس والثقـل=على أمتانها يا عيس صبرش على الثقيل
يمين القسم ما مثلـش اتحمـل الجبـل=ولا الصخره الصوان في مردع المسيـل
وكم لش أيادي فـي المياديـن والعمـل=وكم لش جمائل عند ذي ضيـّع الجميـل
وكم يا محن في ذا الزمن سعد من رحل=ويا سعد من قارب زمانه على الرحيـل
زمن ما درا القتال عـن أي شـي قتـل=ولم يعرف الذنب الذي قـد جنـا القتيـل
زمن صار فيه اليأس أقوى مـن الأمـل=وذيب الخلا أشفق بخلـه مـن الخليـل
ومـا يستقيـم الأمـر إلا لمـن شمـل=بعدله فئات الشعب من حـاف لا الحبيـل
والعدل ساس الملك ما خاف مـن عـدل=وأن اتجمعت حاشد لحربـه مـع بكيـل
ومن كان عادل ما ارتضى الشعب به بدل=له الطاعه العميا ورب السمـاء وكيـل
والظلم ظلمه مثـل مـا الليـل لا سـدل=جناحه يفـزع عابـر الـدرب والسبيـل
ولا طـاب للظالـم مقامـه ولا اكتحـل=بنومـه ولا يهـدأ نـهـاره ولا بلـيـل
وأرضي وإن جـارت عزيـزه وإن بخـل=عليا بها رزقـي فكرهـي لهـا بخيـل
بها الأهل أيضا فـي رباهـا لنـا محـل=ودارا بها مـردوم بـا لشامـخ الجليـل
وهي عز راسي ما ارتضي غيرها بـدل=ولو خيروني ألـف مـن مثلهـا بديـل
وصابر على هجرانها صبر مـن جعـل=لعينه عزا بالصبر مـن أجـل لا تسيـل
ويا صبر لمـا تقتـرب ساعـة الأجـل=ولما يضيق الصبر من صبرنـا الطويـل
فأمـا حيـاة ً ترفـع الـراس لا زحــل=والا فـزر يـا مـوت عجـل ولا تطيـل
وفي ختمها صليـت باعـداد مـا هطـل=على الأرض ماطر واسقى الواد في سهيل
على المصطفى ذي ملته أفضـل الملـل=رسول الشفاعه خاتم الأنبيـاء الأصيـل



جواب الشاعر شايف محمد الخالدي
على الشاعر محمد عبدالله بن شيهون



صباح الرضا يـا بلبـل الفـن والغـزل=تغني بصوت البال من روضـة النخيـل
بواد ابن راشد حيـث مرعـاك والمظـل=وتشرب من أنهاره كرع عذب سلسبيـل
شغلت الكبد والقلب من صوتـك اشتغـل=وهيّضت بالي وأخشـى العقـل لا يميـل
بلحظه تركت القلب فـي نـارك اشتعـل=كويته برمش أعيانـك الفاتـن الكحيـل
وحسيت جسمي بعدك انهـار واضمحـل=وأصبحت في حيره كما الخائـف الذليـل
تأكد لي إنك وحـش مـا تقبـل الجـدل=وأيقنت إن الظـن بـك ظـن مستحيـل
وإنك بذاتـك أنـت هـو ذالـك الحمـل=على أهل المجنه يا عصاره ويـا غزيـل
بـلا مـا تفكـر بالهزيمـه وبالفشـل=على المقبره تهجـم وحراسهـا غفيـل
تكل من جثث لموات ما طاب لـك وحـل=وليست حلالك إنمـا جـوع بـك دويـل
لـي الله منـك لا تكلنـي علـى بصـل=ومن داخل الصحنه تكل لحمـة الدخيـل
ومن بعد قال الخالـدي هاجسـي زمـل=بصوته وبـادر يشعـل النـار بالفتيـل
وصل يوم جمعه قبل قات الهـرر يصـل=مع الساعه اثنعشر في الحـر والمقيـل
وباشرت في وصله ورحبـت بـه دبـل=وفرشت له مدكا على الجانـب الشويـل
وقلت استعد جاوب محمـد بـلا خجـل=صديقي ابن عبدالله وشاعـر ولـد نبيـل
وصلني عسل منـه وبـارد لـه عسـل=بكاس الوفا ذي كال لـي فيـه يستكيـل
أنا ابو لوز ما طبعي أرجـع ولا الكسـل=ولأ اقنط على صاحب ولا ابخل على زميل
طلبني خبـر وأعـلام بالبـدع ذي نقـل=ونـا بالمقابـل واجبـي رد لـه قبيـل
أقـول العوافـي لا تفكـر بمـا حصـل=تجاوزنا الرهـوه وفتنـا شفـا النقيـل
نسينا مآسـي ذلـك اليـوم ذي رحـل=بأيـام أخـرى نسـت الباكـي العويـل
صفت فيها الأجواء من العكـر والوحـل=ومـا عـاد تسمـع لا زلازل ولا زليـل
وصح الجسد من بعض لمراض والعلـل=برغم إن عاد البعـض لا زال بالشليـل
مرض غلب به أو ربما قهـر أو زعـل=يرى بالمرايه عـاد وجهـه مـلاه نيـل
ولكن معانـا ضـد لمـراض والشلـل=مصحات واجد ذي نعالج بها العليـل
وعـاد المنيبـه بالمـلاوي وبالسـيـل=مواصل قفا جما لهـا الشـد والرحيـل
بتمشـي رويـدا إنمـا أرجيلهـا حجـل=طليقـه براحـه لا مقيـد ولا عقـيـل
وخاطم لها الجمال مـا هـي ولا همـل=إذا ما عـدل فيهـا وجزعهـا السهيـل
لأن الفلـك دوار يـا رب مـن بـطـل=خسر شهرته وأصبح في المقعد الهزيـل
ومغرور ما حسب لنفسـه مـن الزلـل=بيصبح عقيـره لا سواعـد ولا رجيـل
وايـاك ظالـم مـا تعـدل ولا عــدل=لأن العدالـه لـو تـولاهـا الجعـيـل
عليك ابتعد منـه بعيـد أو علـى الأقـل=بدل ما تثق فيه اتركـه واحسبـه رذيـل
وصبرك ولا تعجل لحتـى نشـوف حـل=ويشتـد بـاس الأم ذي ربـت الجلـيـل
وتخرج مـع لأول بدسمـال أبـو ذبـل=وزَّنه وحاموره ومخمـل وثـوب ويـل
تصفي لي الصيبـان والقمـل ذي أكـل=دماغي ومص الدم من جسمـي النحيـل
لأن عاد باقي قمل واجـد وفـي شلـل=جراثيم ما تعرف مـن الحـر والعميـل
ومالي بمن يطلـع ومالـي بمـن نـزل=بل أخشى على داري لو احتلـه النزيـل
ويدكي بها ذي كان داكـي علـى عطـل=ويصبح خلا خالي من الجـار والأهيـل
لأني قد اتكهنت فـي حيـن مـا دخـل=في الصف لـول قلـت فلفـل وزنجبيـل
وآسيت مثلـك إنمـا عـاد لـي وسـل=معي في جباح النوب باقي عسل وحيـل
وعمله معي صعبه في الجيـب والمقـل=ثمينه وغالـي بينمـا حجمهـا ضئيـل
بها با اطلع المريخ واصعد بهـا القلـل=وأجبر بهـا المشبـوه ينـزل ويستقيـل
بهذا وصـل بدعـك ورديـت لـك بـدل=وهذا جوابي رد لـي بـه سنـد وبيـل
وقدم لبو عمريـن مـن جملـة الجمـل=تحياتي الخالص مـع شكـري الجزيـل
وأحضرت قلبك بالنبـي وذكـره وصـل=على من لنا يشفع من النار و الشعيـل
عدد ما دنـا ليلـه وبـز القمـر وهـل=ومأ ثور الجاهـم و لمـزان يـا هميـل

سرو حمير
25-07-2008, 06:57 PM
بدع الشاعر أحمد حسين بن عسكر

في عام 1994م


قال أحمد حسين ليت الحب بالرغبه=قد كنت في رغبتي باختار لـي محبـوب
بـا خيّـر القلـب يختـار الـذي حبـه=ما هو كما قال لخجـف حبنـي مغصـوب
للحـب قانـون يـا ذي تحسبـه لعبـه=وله معانـي ولـه مبـدأ ولـه أسلـوب
الحب مثـل البنـاء يحتـاج لـه صبـه=من وثق الساس شرف داره المنصـوب
وبعد يـا عـازم الليلـه علـى الغربـه=من حيد عالي عجـي باودعـك مكتـوب
حيـد السـلا والبـلا ذي قمتـه صلبـه=للضيف جنه ومكريـب للعـداء ملهـوب
حتى ولا حد تهـون فـي سلـب جنبـه=من ضيع الكوت حس البـرد والقشبـوب
وصّل معك يا رسولي مسـك فـي علبـه=وعطر باريـس سنبـل جابـه المنـدوب
واعطه محمد وقل لـه كـن تعطـر بـه=والعفو مطلوب منـه والرضـاء مطلـوب
وأخبار قل لبـن شيهـون الظبـاء هبـه=فزه من اضياح هيمـا والحـداء بتلـوب
ذي كان مشيـام بالتالـي رجـع عصبـه=والعصبه اتخلست من حبلهـا المعصـوب
طبـع الزمـن هكـذا قلبـه قفـا قلبـه=قلبه بقلبه وحـد غالـب وحـد مغلـوب
وكـل واحـد قـده ذنبـه علـى جنبـه=وما عمـل بالقلـم والصافحـه مكتـوب
مهما يطـول السّمـر كـلا يخـذ سَرْبَـه=عنتر يخذ سَرْب وانته سرب يا شيبـوب
وأنا أرى إن عادهـا الرجليـن بالحنبـه=وعاد حبلين مربوطـه علـى العرقـوب
إن قلت باازقر بذا خايـف مـن القطبـه=وذاك لو قلت باازقر بـه قـده مقطـوب
واصبحت محتار من ذي عاد باثـق بـه=وذا وهذا سبـب كـل البـلاء والحـوب
مـن بعـد فاصوليـا جابـوا لنـا حلبـه=وأنا مسمق بشربه مـن عسيـل النـوب
جابوا صواليـن ليلـى بعـد أبـو دبـه=وسمقوني وأنا ضاري علـى المركـوب
واتسيطـرت عالريـال العملـه الصعبـه=وكلهـا فـوق راس الكـادح المتـعـوب
موس الحلاقه في الخمسيـن خـذ حبـه=ولا عدم شي ثمان أيـام جـا مرغـوب
مسـؤول تاجـر ولـه بالعسكـره رتبـه=وله نصيبه بقـوت النـاس والمشـروب
وبعـد مـوت الغنـي يبنـون لـه قبـه=وبايحصـل أمامـه كلـى شـي مكتـوب
يا ليت من كان عاصي عـاد إلـى ربـه=وقـال يـا رب سامحني وأنـا باتـوب
من قبل تطفـئ نسمتـه مثلمـا اللمبـه=حتى ولو كان من خلف السـرد والبـوب
يا رب سالـك تفـك الضيـق والكربـه=والعيب ردّه على أهل العيـب والمعيـوب
واختـم بذكـر النبـي ذي فضلـه ربـه =واسمه ذكر قبل موسـى والنبـي أيـوب



جواب الشاعر محمد عبدالله بن شيهون


قال ابن شيهون طائر ضاع من سربـه=والطير ما طاره إلا بالسمـاء ذربـوب
قد فارق العش بالباكر وفي قلبه=حسره و كـاس النـدم يتجرعـه مغصـوب
تائه مثيل المسافر ضـاع فـي دربـه=عاري من اللبس ذي هوّن بسعر الثوب
ذي ما سقي الطين او ما قلب التربـه=ولا حرسها بيصبح زرعها مصـروب
دنـيـا ميادينـهـا للهو واللـعـبـه=لاعب بيخسر ولاعب يكسب الملعـوب
وعاده الوقـت مـن هبـه وراء هبـه=لا ارضاك ذا اليوم بكره يجعلك مغضوب
والدهر غـلاب مـا يرثـى ولا يأبـه=ما هاب خصمه ولا بيجامـل المحبـوب
إذا ابتسم يرفع الكسـره إلـى نصبـه=وإن قد غضب جانس الثعبان بالحلبوب
وبعد باقـول مرحـب كـل مـا هبـه=ريح الصبا ذي تفرج كربـة المكـروب
حيا ببن عسكر أحمد ذي معـه رتبـه=في ساحة الشعر له بيرق بها منصوب
وأخبار من عندكم قلـت الظبـاء هبـه=فزه من اضياح هيما والحـدا بتلـوب
نعـم نعـم والنسـور الجائعـه لـبـه=عالفا ئته في خـلا سبـاح والعرقـوب
وبالمدن ويل من سـاره معـه نشبـه=ما با يلبـوه حتـى يدفـع المطلـوب
أمثال بعـض البقـر مـا دره الحلبـه=لوما معاها مـرا برسيـم أو كعبـوب
والراشـدي يختـم الأوراق بالشـبـه=وسعرها بالمصارف مثل سعر الشـوب
وابن الحتس ما معه في مدفنـه حبـه=أيضا مخازين نشوان أصبحت منهـوب
ويل الخلي ويل ذي يجري على اللبـه=ما حصل القوت لـولاده ولا مشـروب
ثلث الميه بالغلـط مـا واحـد اتنبـه=من عهد عبدالله السـلال والمجـذوب
بالأمس كان الشعار منجـل ولا جنبـه=زبره مع نجم أحمر بالدماء مخضـوب
واليوم ملقاط وأبـره لا ولـي الجلبـه=وختم جوف العمامـه للزلـط مزهـوب
بأرض اليمن ما درى القاتل عن السبه=ذي من سببها ترك دم أخوته مسكـوب
وكـل أمـه بتدخـل مسـرح اللعبـه=تلعن لذي قبلهـا وتراجمـه بالطـوب
واعيوبهـا ربمـا زادت علـى عيبـه=وذا يجي بعدها بـا يكشـف المعيـوب
رفد الخلـف للسلـف اللعـن والسبـه=من سب ذا اليوم بكره ينقلب مسبـوب
وهكذا يا يمـن ضربـه قفـا ضربـه=ضربات منها جلاميـد الجبـل بتـذوب
والحبر لعظـم يجازينـا علـى ذنبـه=واحنا أبرياء ما ارتكبنا معصيه وذنوب
يميـن بالله مـا قامـه لنـا ركـبـه=ما دام عـاد العدالـه أمرهـا مقلـوب
قالـوا سعيـده بلدنـا والمثـل كذبـه=وين السعاده بأرضا شعبهـا مرعـوب
وسد وادي سبأ شاهـد علـى النكبـه=بعد انهياره تمزقنـا شعـب واشعـوب
حنيت أنا حن مثلي يـا حقـب حقبـه=وجاوبي لو سمعتي حنتـي يـا نـوب
غريب في موطني يـا نـاس والغربـه=قد أصبحت لي وطن رزقي بها مكتوب
يا رب سالـك حيـاةً مـا بهـا تعبـه=أوعزنـا لا نظلـي بالنكـد والحـوب
ختمتهـا بابـن هاشـم خاتـم النخبـه=عد الكواكب بأبراج السمـاء بتجـوب
وأعـداد حجـاج بيـت الله مـا لبـه=لبيك لبيـك يـاغافـر لمـن بيتـوب

سرو حمير
25-07-2008, 07:06 PM
بدع الشاعر محمد علي السليماني أبو لحمدي
في عام 1995م،،،


يقـول ابولحمـدي نـار القـلـوب الـهـم=يا قلـب سيـره نسـم لـو عاكسـت ليـام
فـكـر ببـكـره وعــن مــا راح لا تـنـدم=وباليقيـن اقطـع التشكـيـك والأوهــام
قسـاوة الـدهـر مــا حــد منـهـا يسـلـم=ولكـن الصبـر حكمـه للظـروف احكـام
ودنـيـا الـويــل لا تـرثــي ولا تـرحــم=كم مـن عزيـز انظلـم فـي حبهـا ولتـام
هالليـل يامـن بحبـك خـاطـري مـغـرم=اسمـر معيـا وبـادر فـي رؤوس أقـلام
وعض في بـردي الأسنـان عالمبسـم=وأسرع بكأس الهنا من ثغـرك البسـام
وأنـت يـا طيـر سعـف الطيـر ذي يمـم=فرّش جناحيك مـا بيـن اليمـن والشـام
وصــل كتـابـي لــذي لا قــال واتـكـلـم=ينثـر درر فـي معانيهـا عبـر واحكـام
خص ابن شيهون مني في مليح الشـم=وخابـره لـو طلـب منـك خبـر واعـلام
قـل اليمـن جوهـره بيـضـا كـمـا تعـلـم=بـل إنمـا لـم يــزل قـابـض لـهـا الفـحـام
مـنـذو ثـلاثـيـن عـامــاً دم يـغـسـل دم=صادم ومصدوم حتـى اتكسـر الصـدام
فيهـا جرعنـا الصبـر والمـر والعلـقـم=من ويل لا ويل عام اسوأ يجي من عام
مـكـان يومـي يشـابـه ليـلـي الأظـلـم=والليـل يشبـه ظـلام القبـر عالأجسـام
بتـذكـر أمـسـي وبــات القـلـب يتـألـم=وحـاضــري زادنـــي آلام فـــوق آلام
والخـوف مـن يـوم بكـره ربـنـا يعـلـم=مــاذا سيـأتـي علامـاتـه للاستـفـهـام
لـو كـان لـول تبـع عالجـرح بالمـرهـم=ما كانـت النمـل تتعشـي بـرأس الهـام
وبائـع أخـوه لـن يكسـب عـيـال الـعـم=الحـب بالفعـل مـا هـو بأجهـزة لـعـلام
ايضـاً وكـسـر الخـواطـر مــا بيتلـحـم=والبـرد مـا تتعـب إلا عـاري الأجسـام
كم لي تمنـي علـى الدنـيـا وأنــا بحـلـم=وخـابــت آمـالـنـا وتـبــددت لــحــلام
هـادم هـدم مــا بـنـوه المـيـه وأتـهـدم=فكيـف بانـي ومــن بـعـده مـئـة هــدام
لأن المثل قـال يـا ذي مـا علمـت أعلـم=خالي الأحاسيس قلبـه كالحديـد الخـام
يا سيد الحب سعـر العاطفـه مـن كـم ؟=من كم يبيعوا العواطف بالسنين الجام
الحـق صوتـه سكـت والبـاطـل اتكـلـم=من غابة الجهل كيف الحا وكيف اللام
هـذه حروفـي وعـادة مـن بــدع خـتـم=كتبتهـا فـي عجـل ليـك اعـتـذاري تــام
والختـم صـلـي وسـلـم عــد مــا لمـلـم=ما بات سيله بيدهـم مـن علـى لسـوام


جواب الشاعر الكبير محمد عبدالله بن شيهون أبوفضل


قال أبـن شيهـون يـا سـاري بليـل اظلـم=درب الليـالـي خـطـر مــزروع بالألـغـام
سريـت مثلـك وكــم مثـلـي ومثـلـك كــم=يــســرون واحـمـالـهـم بـالـقـافـلـه آلام
يا كاسبيـن الرجـا سعـر الرجـا مـن كـم؟=فـــي أرض بـتـبـدل الآمـــال لا أوهـــام
مسكين من يشتـري سلعـه تجيـب الهـم=اليـاس أصــدر عليـهـا حـكـم بـالأعـدام
وبعـد يـا طـيـر يــا مـولـى جـنـاح ارقــم=يـا فاتـن الـريـش غــرد اجـمـل الأنـغـام
لـنـازح الــدار صـوتـك مثلـمـا البـلـسـم=دوا لــداء الــذي عـلــى جـراحــه نـــام
وخــذ جـوابـي مـعـك للشـاعـر المُلـهـم=ذاك الـذي هاجسـه يـوحـي لــه الالـهـام
وأهده سلامي عـدد قطـرات مـاء زمـزم=ولـد عـلـي غـالـب الصنـديـد والمـقـدام
ومــا ذكـرتـه بخـطـك يـــا مـحـمـد تـــم=فـك الطلاسـم مـن احروفـه ومـن لرقـام
وقـلـت لــي لــو ذكــرت الأمــس تتـألـم=وحــاضـــرك زاد آلامـــــك إلـــــى آلام
وأنا ترى امسي أسـود كالغـراب أسحـم=ويومـي أغبـر وبـكـره فــي يــد الـعـلام
لا تشتكـي لـي ولا أبـكـي لــك ولا نـنـدم=عن وضع فيه أرتضينا العيـش كالأيتـام
مــا يسـمـع التُـبّـع الشـاكـي ولا يـفـهـم=وأن صـاح مظلـوم سـد أذنيـه بالإبـهـام
مـــا يـسـمـع إلا أبوعـطـفـه إذا دمــــدم=ولعلعـت مـن أبوشـرمـه حـبـوب انـمـام
مــا غـيّـر الـواقـع الحـالـي مــن اتـكـلـم=في هرج مالـه ثمـن فـي سمسـرة لقـزام
شـعـبـاً إذا راد طـيــب الـعـيـش يـتـقـدم=يدفـع ضريبـه دمـا فـي ساحـة الإعــدام
وإلا اتركـه بيـن نيـران الـحـزن والـهـم=يـعـامـلـوه الأفـنـديــه كــمــا الأخــــدام
لا تـأخـذك فـيـه رأفــه أو يصيـبـك غــم=إذا رأيـتــه يسـوقـونـه كــمــا الانــعــام
هيـهـات هيـهـات يـومــاً مـــا بيتـنـظـم=يمشي إلـى الخلـف مـا مـره مشـي قـدام
شعبـاً ظلومـاً علـى مـر الـزمـان اجــرم=ما يحكمـه غيـر متمـرس علـى الإجـرام
لحـبـاش داســوه أيــام أبـرهـه لـشــرم=وقبلهـم ذونـواس أحــرق لـهـم لجـسـام
وبعدهـا الفـرس جـاءوا لـه مـن الديـلـم=والتـرك مـن بعدهـم وإمـام خـلـف إمــام
والسامـري ذي لعـجـل الزنـدقـه صـمـم=صهيونـي الأصـل حـارب ملـة الإسـلام
والـيـوم إن الـكُـره فــي ملـعـب الـفـنـدم=بـي خــوف والله لا يـأتـي علـيـه الــزام
وا يشرب الكـأس ذي قبلـه شـرب هيثـم=شُرب الهناء في جبوتي أو بأرض الشام
يـا أرض بلقيـس أن الظـلـم بُــش خـيّـم=والنـاس تـنـداس يومـيـاً كـمـا الأغـنـام
مـن قـال أنّـش سعـيـده لا سـلـم لــه فــم=أنـتـي شقـيـه وذي مــا يعـتـرف نـمّــام
ويـن السعـاده بأرضـاً سـال فيـهـا الــدم=مــن عـهـد قابـيـل حمـامـاً ورى حـمـام
مسكين يـا شعـب يتفاصـح بـك الأعجـم=وأفصح النـاس أصبـح فيـك مـن لعجـام
ذليـل يـا شعـب بطـن الأرض لـك أكــرم=مــن مــا تلاقـيـه يومـيـاً مـــن الـحـكـام
يـا مـوت لـو زرتنـا أفضـل لـنـا وأرحــم=مــن مــا رمتـنـا الليـالـي فـيـه والأيــام
لـكـن يمـيـن القـسـم بـنّـه وقــع مـرجـم=وبــا يـقـع هــام فـــي آزال يـبـلـع هـــام
وبرق مـن جاهـم أسـود موسـم المـرزم=يسيـل لمّـا يـصـل اطــراف دُهـمـت يــام
مــا دام عـــاد الـعـدالـه غـارقــه بـالـيـم=ويـل اليمـن ثـم ويلـش يـا مديـنـة ســام
وأنــا منـاظـر خـيــوط الـفـجـر تتلـمـلـم=لا شـوح الفـجـر لا قـدنـا رمـيـم أعـظـام
ملـيـت ملـيـت أنــا الـغـربـة ولا اتـأقـلـم=عالعيش فـي غـاب لا قانـون بـه ونظـام
ختامهـا فــي صـلاتـي عالنـبـي الأكــرم=عـسـاه يشـفـع لـنـا يــوم اللـقـاء الـعـام

سرو حمير
25-07-2008, 07:10 PM
رقصة الموت


رب عبدك ينادي ليك ساعة تشهـاد=وقت مالبدر أخفى النور واظهر سواده
ليلة الخامس أعشر رمضان الذي عاد=بعد عام إنقضى ياالله عسى بالعيـاده
عِد لنا ياكريـم الجـود بايـام لعيـاد=عزنا والكرامه والشـرف والسيـاده
بعد تفريطنا فيهن ومن فـرط اعتـاد=عالهيانه واصبح عنده الـذل عـاده
حتى صارت اماني كل شعب التوسـاد=في لحود المقابر والعروبـه وسـاده
واليماني سهيل اشتاف لي دون ميعاد=يا لزين الصُدف رؤياه نجـم السعـاده
قلت ياسهيل خابرني عن احوال بغداد=ثم تكريت والفلوجه أخـت الرمـاده
كيف ذاك المثلث ذي رأى فيه الاوغـاد=رقصت الموت قبل الموت يبداء حصاده
كيف بعقوبه الحمرا واشبـال لاسـاد=حاميين الحمى أهل الشنـع والريـاده
كيف دجله وأخوتها والميامين لمجـاد=ذي لهم في شريعة حامورابي إشـاده
وارثين الفروسيه عن آبـاء واجـداد=بختكم نصر اساس أمجادكم يـا كُـلاده
جاوب اسهيل قال آشور طبـّاخة الـزاد=للضيوف الـذي يستاهلـون الرفـاده
العلوج الذي جاؤوا باعـداد وأمـداد=والعُدد ذي لهم بالرمي فيهـا إجـاده
لكن ابطال بابـل واجهوهـم بأزنـاد=كمِن اعصر بذل روحه لعـزت بـلاده
خيـّب الله مسعـاهـم ولله مــاراد=وأبطـل الله ما شـأؤوا بشيئـاً أراده
وأصبحوا مثلما الأسماك بأشباك صياد=رُب صياد لم ينصاد مصيـود صـاده
كل هـذا نتيجـة كبرهـم والتمـراد=ويل مغرور متكبر جمح بـه جـواده
ويح من قال جنسه فوق لجناس أسياد=دون ماله بقاموس الحضـاره إفـاده
لا ولا له بصفحات التواريـخ اسنـاد=أو بميدان فرسـان المعامـع شهـاده
جده الأنجليزي عالجرائم قـد إعتـاد=قد حكم عالهنود أهل البلـد بالإبـاده
واصبح امره مع ذي للخنازير أحفـاد=أين مايشتهي صهيون بالحبـل قـاده
مثلما فيل هندي يمتطي ظهـره أولاد=آذووا الناس بأنيابـه وشـدة عنـاده
لكن اليـوم يتقلـب بمكريـب وقــّاد=نار جمره بيكوي حرهـا فـي فـؤاده
والطوالـع قراءتهـا تأكـد تـإكـّاد=أنهـم بايذلـوا ذل مـابُـه هَــواده
والعراق البدايه حيث رامـوا التفيـاد=أنقلب ذاك ذي رامـوه مابُـه إفـاده
جيشهم داخل الأوحال ضباط وافـرا=والفشل عم احباطـه فيالـق وقـاده
والهزيمه بتترصـد خـُطاهُـم ترصـاد=ويلهم من نتيجتهـا صبـاح الـولاده
وقت تتلاجب الأصوات بأشعاب لوتاد=والمنادي ينادي من بيـوت العبـاده
بعدها بايقع ذي ماوقع من زمن عـاد=عندما تقبل الأفعى شـروط الجـراده
هكذا منتهى من عاث بالأرض إفسـاد=يستكيل الذي كاله بهـا مـن فسـاده
ختمها بالنبي ما طير في غصن ميّـاد=سبّح الواحد الجبـار خالـق عبـاده
له صلاتي عدد مـا كلـم الله بالـواد=المقدس طوى موسى وبالفضـل زاده

سرو حمير
25-07-2008, 07:15 PM
ابدع بك أدعيك يالله يا خفـي للطـاف=يامن لأمراض أجسـاد البشـر شافـي
يا حافظ الطير في جو السمـاء طـواف=وملهم النـوب تسكـن راس لشفافـي
وخالق الإنس في أحسن وجوه انظـاف=والجان عن كل إنسـي أمرهـم خافـي
العز والمجـد لـك ياكامـل الأوصـاف=ودونـك الخلـق منقوصيـن لوصافـي
وثوبك الكبر يامن نازعـك بـه شـاف=داء المذلـه ومنـّه لـيـس يتعـافـي
وبعد قال الـذي يأخـذ مـن الأصـداف=لؤلـؤ ويتـرك لغيـره أخـذ لصدافـي
والبارحه نوم عين الشاعـر المختـاف =هرب وحسيـت نـار الهـم بأنجافـي
والخوف من برق بأرض المعتصم رفاف=والرعـد صوتـه بيتحطـرم بلقنافـي
وأخبار جت بالفضائيـات عـن هـرّاف=دجـال كـاذب حقيـر الـرأي لفافـي
واثنيـن مـن تابعينـه لـول الهفـاف=كلـب العجـوز المزيّـد بالتحـلافـي
والثاني الثعلـب الموعـود بالأظـلاف=عاري منتف بيمشـي بالسفـر حافـي
ثلاثي الشر ذي مـا صلحـوا ميقـاف=ساقوا غنمهـم إلـى مزرعـة لوقافـي
يحرم عليهم ثمـار الطيـن والأعـلاف=ومـاء الآبـار ذاك البـارد الصـافـي
يكفي إلى الأمس سرقتهم من المقطـاف=ماليـوم بايدفعـوا لثمـان أضعـافـي
دمائهم باتسيل فـي شُعـب وأشعـاف=وأجثثهـم آتمـلأ الـوادي ولظفـافـي
جاك الحمى يامدفى في بجـاد أصـواف=باتترك الفرش ذي قد كنـت بـه دافـي
وجسمك أيلفحه حـر الهـواء الجـاف=حامي لضى مثل جمر الطلـح بالمافـي
وظننـا حـول أيـام الـزواج أخـلاف=ظنـك بأسبـوع واحـد للفـرح كافـي
لكّن ظنـي يقـول إن عادهـا أحفـاف=بعـد الزواجـه وإكرامـاً للضيـافـي
وعادها باتجـي لرفـاد مـن لطـراف=بتيوس جمـى ومجحومـات لخرافـي
وعاد لحم الشواعـه يمـلأ الأصحـاف=كـُلاً يخذ لحمته مـن يـد بـن صافـي
يا رب سالك بسورة قـاف والأعـراف=وبآيـة الكرسـي العظمـا ولحقـافـي
وبروضة المصطفى والمنبـر الشفـاف=وبكل من مـر حـول البيـت طوافـي
مزق جيوش الدعـاره والخنـا لعيـاف=وخـل شاجعهـم المـقـدام خـوافـي
وشملهـم شتتـه وفـرق الأصـفـاف=وأبعث جنود الزواحـف بيـن لصفافـي
وأنزل عليهم عذاب أمة بنـي الأحقـاف=وعواصف الرمل تملأ عيونهـم سافـي
وأنصر من إستنصرك بجاه سر الكـاف=والنون : لوقلت كُـن يكـون ياكافـي
وثبـّت أقدامهـم بأمصـار أو أريـاف=وبكل شـارع واجعـل كيلهـم وافـي
وعروتـك مُـد واثقهـا لهـم أطيـاف=بأملاك عا الصافنات بأيديهـم أسيافـي
وأرزع بحولك وطولك أفئـدة لضعـاف=نسوان وشيـوخ والأطفـال لضعافـي
ختمتهـا فـي صلاتـي عالنبـي الآف=ولـه سلامـي معاهـا ميـت الآفـي
عساه يشفـع لنـا لا اتزاحمـت لكتـاف=يومـاً بـه أعمالنـا تـوزن بلكفافـي

سرو حمير
25-07-2008, 07:25 PM
بدع الشاعر محمد العيسائي



يا من بحمدك كـل شـيءً سبّـح=وامر القدر والغيب لـك مفتاحـه
يسر اموري واعف عني واصفـح=والطف بحالي يوم طوي اصفاحـه
وازكى صلاتي عد ما امسى يذ لح=سيلة قفا راعـد وبرقـة لآحـه
على المشفّـع ذي بذكـرة نربـح=يشفع لنـا يـوم الحمـم لفآحـه
العيسائـي قـال الفـؤاد اتئـوح=والقلب هايم في عميـق اجراحـه
والفكر بيّت فـي خيالـة يسبـح=وامسى يكيل الهـم لـي بقداحـه
ساعة بيجمعها وساعـة يطـرح=وكم امانـي ذي رسـم بالواحـه
والنفس من مطرح معه لامطـرح=تتبع خيوط الطيـف لا قـد لآحـه
وعادها في كـل حاجـة تطمـح=واحيان بتروم الفضـاء تجتاحـه
وقلـت يـا قلبـي كفـا لاتجنـح=دنيـا دنيـة مـا عليهـا راحـه
ماحد على الدنيـا تخلـد وافلـح=ولا حداء قـد ضمّهـا باصحاحـه
كلاً رحل منهـا ودمعـه يسفـح=عالخد وانضر كم خلايـق راحـه
ها بعد يالهاجس في الصوت اصدح=طاب السمر والليل مـد اجناحـه
نسّم على من ضاق صدره وافسح=له فـي خيالـك للقوافـي واحـه
واقطف معي من زهر شمّه ينفـح=علّـه يخفـف للعليـل اجراحـه
وانت يا من فـي جناحـه جنّـح=شمّر وطر جو السماء لك ساحـه
لا دار بـن شيهـون باتـتـروّح=حيث النـداء واقداحـة النضّاحـه
وسأل على شاعر يفاعه لفصـح=بوفضل مولـى الكفّـه الرجّاحـه
ذي كفّته عن كـل كفّـه ترجـح=ولـه بمحـراب القوافـي باحـه
وبلغ سلامي له عد د مـا يـروح=شـذاء عبيـر ازهـاره الفواحـه
لتنشدك حسـب العوايـد تشـرح=له علم صافي واعتنه بايضاحـه
كادح على ارض السعيـده يكـدح=تسعه خساير والعشيـر ارباحـه
باربع بنينـا ماهـدم واتزحـزح=واعقب بمسيل رد ابوهـا ضاحـه
وبعـد خمسـاً يابنـأ بالمضـوح=شداد ياكـم نفـس فيهـا ناحـه
وسبـع فيهـا كـل فـلاّح افلـح=هـذا زرع فرسـك وذا تفّـاحـه
وما حصدنـا مـن ثمرّهـا روّح=جانب ذري وآخر شقـى فلاّحـه
وعاد سبعا فجرهـا مـا شـوّح=يالله عسى ماهي عجاف اشحاحه
ثـم عسـى يالله بعامـا ينضـح=كاس الرخاء لوهي بشر نصّاحـه
والاّ فقل من ضاق صـدرة يقـرح=في داهيه لو كـل ابوهـا طاحـه
لا تاخـذك رئفـه بنايـح ينـوّح=او ترحمه لاشفت دمعـه سآحـه
كذاب من مثلـه بضلمـه صـرّح=شوفه منافـق يستحـق اجراحـه
وقبّـح الله كـل خـايـن قـبّـح=من خان نفسه ما يلاقـي راحـه
ومن فسل ذبـح البهايـم يذبـح=مـن ذل سلّـم منحـره ذبّاحـه
اما الشرف ثوبه حضي لن يمنـح=الاّ عزيـزاً عـزتـه بسـلاحـه
ذا منطق التاريـخ ذي بـه لـوّح=والوقت يكفـي للحليـم افصاحـه
هـذا وبالله ضنّنـا لـن يـبـرح=يارب محـزون استعـاد افراحـه
فالنحل من ديول سقطـري يقـدح=صافي عسل حالي حـلا بجباحـه
هذا كلامي ذي به القلـب افصـح=وان شي خطا مسموح لك صلاّحه
واختم واصلي عالنبـي مايلـوح=بـارق سيولـه صبحـت ذلاحـه


جواب الشاعر الكبير محمد عبدالله حسين بن شيهون



يا من لمعصيات عبـدك تصفـح=لو جاك تائب يرتجيـك اسماحـه
ومن طلب منـك الهدايـه افلـح=واطلقت من سجن الظلال اسراحه
وارشدت من للذنب نفسه تجمـح=والجمت في عفوك كباح اجماحـه
ياحافظ اثقـال الجـواري تسبـح=بين المراسـي غاديـه روّاحـه
من بعد ذا فنّي سمعتـه يصـدح=مثـل البلابـل بالبكـر صدّاحـه
بيـردد الـوان الغنـاء وطـرّح=انغـام تجلـب للنفـوس الراحـه
وقلـت ياليتـه بلقيـا يسـمـح=اشكي اليه من نفسـي المياحـه
ذي عذبتنـي بالزمـان الاكـلـح=زمان تولد مـن دجـاه اشباحـه
زمان به لاهل السوابـق مسـرح=وفيـه لاربـاب الجرائـم ساحـه
يمثلوا فيهـن خطاهـم والصـح=بيطمسـوا بلاغتـه وايضـاحـه
هابعد يافارس على مُهر اسـرح=بالرّد سابـق بالاصيـل ارياحـه
لاعند ذي بدعه وصـل واتوضـح=بالقافيـه والـوزن والرجـاحـه
العيسائي من قوم قاسـم لشبـح=الوقت سجّـل جودهـم بالواحـه
ذي نارهم للظيف سرمـد تقـدح=دايم يمدوا لـه كفـوف الراحـه
واهده سلامي سعف عوداً ينفـح=بكـل مجلـس ريحتـه نفـاحـه
وقال لـي كـادح شقيـه يكـدح=خسران تسعه والعشيـر ارباحـه
من قال لـه ان اليمـن يتصلـح=عليه يقطف من قـرض تفاحـه
من قـال انـه باليمـن يتربـح=يروح ماله قبـل جنـي ارباحـه
واي واحـد باليمـن يتبـرطـح=للمشرقـي واعوانـه الذبـاحـه
بايذبحونـه مـن متـم المذبـح=وعنـد قبـره تسمـع النواحـه
اهل الحمايـه حامييـن المطـرح=يـا ويـل واداً تسرقـه شرّاحـه
فرسان هجده كم من اشطح انطح=ذي يرفدون الجعفـري باسلاحـه
وقت الضحى مملوكييـن الملمـح=والليـل ايوبيـن فـي نصـاحـه
وللطمع مذهـب معاهـم افسـح=من مذهـب القطـاع والسفاحـه
لهم سوابق من زمن مـا شـوّح=نجم الثريـا واشتعـل مصباحـه
لله ياهـذا الـزمـان الاجـلـح=فيك العزيـز امكسـرات اجناحـه
والنذل عالي الراس بـك يتبجـح=وسعره ادنى مـن ثمـن نبّاحـه
واهل الشرف وطوا الرؤس الشُطّح=واهل الشجاعه ضيعـوا القواحـه
وهكـذا ابـن اليـمـن يتـلـوّح=ربـوه اسيـاده علـى اللواحـه
وهم تـرى كـلاً وهـو يتمرقـح=في قصر عامر عاليات اصراحـه
وفـي مواخـيـر الليـالـي رُدّح=يتلـذذوا بالـراح مـن اقـداحـه
مـع الغوانـي آنيتهـم تنـضـح=من ما حوى فيها مـن الوقاحـه
متى متـى سيـول وادي مذبـح=تدهـم بليـلاً دامسـات اجناحـه
ومتى شماريـخ النقيـل يسلـح=تسلح حمم تهدم قصور الساحـه
ختامهـا بالهاشمـي مـا تـدوح=نوب العسل ذي تشرعه باجباحـه
اوحى اليها الله والوحـي اصبـح=للنحـل سـورة اكرمـت نجاحـه

سرو حمير
25-07-2008, 07:28 PM
أهل الهوى كيف السبيلُ إلى الهوى؟=سُـدت أمـامـي كـافـة ُ الأبـــــوابِ
نـفـسٌ معـذبـة ٌ ونــارٌ بالحِـشــــــى=أشكو لمن؟ من حيرتي وعـذابــي
وأرى همـوم الـنـفـس تـؤرقـُنــي إذا=مـا زاد لـيـلـي عـضّ بـالأنـيـــابِ
ولـقـد عـرفــتُ بـعــد لأيِ مـا بـيــــــا=متـأخـراً بـعـد تـكـالـب الأسـبــابِ
ورأيت أن الـقـلـب بـالنـار اكـتــــوى=من عـين غـانـيـةٍ رمـت بـحـرابِ
هـيـفـاءُ مـا جـاد الجـمـالُ بمثـلـهــــا=كبُرت على الأوصـافِ والألـقـابِ
جادت يدُ الخـلاق فـيهـا تـنـاسُـقــــــاً=خـاط الصبـاءُ لجـسـمـهـا الأثـوابِ
لما رأتني أسَرَعَـت فــي مـشـيـهـــــا=وكــأنـنـــي ذئـبٌ مــن الــذئــــابِ
بشراً أنا مخـلـوق من طـين ٍ ومـــــاء=لـحـمــاً ودمــاً زائـداً أعــصـــابي
فلتُسرع الخطـوات مـا شــاء لـهـــــا=ما كنتُ يوماً عاشـقـاً مُـتـصـابـــي
يا لـيـت نـفـســي تـخـمـدُ آهـاتـهــــا=وريـاحُ شـوقــي تـقـلـعُ الأطـنــابِ
لأعيشُ حراً من تبـاريـح الـهــــــوى=وســيــاطُ جـــلاد بـــلا أسـبـــــاب

ابوبشار
02-12-2008, 02:49 AM
بدع الشاعر شايف محمد الخالدي
مرسلة الى الشاعر محمد عبدالله بن شيهون


الخالدي بسم الله من ضاق بسمل=بسم الألآه الجليل
باسم رحمن سبحانه خلق ثم يكفل=بكل خلقه كفيل
من راد له بالسعاده ساق رزقه وسهل=بلا جزاء او قبيل
يسوق رزق القوي طوعاً وان راد يفعل=يسر له المستحيل
ومثل ذي لا معه ساعد ولا جنب يحمل=يبعث له الله وكيل
كما بعث لي وكيل الله ويسر لي الحل =على يد افضل دليل
سهّل لي الامر واسعفني وخلاني ارحل=لاحيث اريد الرحيل
نسَّم على بولوَّز وافلح بها من تجمل=مشكور شكراً جزيل
والنعم صاحب بواحمد مثله الصيف لا اقبل=وامست شخوبه تسيل
تسلم يمينه وشكراً له بما جاد وابذل=هذا الصديق الاصيل
ما هي صداقه حديثه بل صداقه من اوّل=من عهد عابر دويل
وكلمة الشكر من عندي لصاحب مُبجل=تكفي ولو هي قليل
والآن باقول يالهاجس بشرحك تحوّل=طاب السمر يا خليل
جهّز لي القات والمدكئ وقهوه معسّل=معجون بالزنجبيل
مد القلص واسقني شربه هنيّه تفضل=من نهرك السلسبيل
واصل معي ليلتك واليوم سمره ومقيَل=يا عز وافضل زميل
خليني ارتاح واطفي نار بالجوف تشعل=من ضغط حر الكليل
وبعد يا عازم الرحله بخطي توكل=في يوم جمعه فضيل
خذ مني ابيات مرقومه بطي المُسلسل=في خط واضح بجيل
ومروحك دار بن شيهون في حيد عرهل=محط كم من جليل
حيث الشنع والشهامه والكرم عندهم حل=اهل الوفاء والجميل
وبلـّغ الخط ذي مني معنـّا ومُرسل=لا يد شاعر نبيل
بوفضل ذي ملحماته با تضلي مُسجل=لجيل من بعد جيل
خليفة الجد اذا ما قولها دون ما اخجل=هذا الخلف والبديل
سلّم له الخط واعطيته من العطر برسل=من عطر ما له مثيل
رشّه ورش العماير والحصون المحزقل=وساحته والحبيل
وآل ابن شيهون جمله ذي لهم باع اطوَل=اهل الشروع الطويل
وفضل مبروك باركنا له الشهر الاول=بالضيف وابرك دخيل
واخبار واعلام حول الوضع لا عاد تسأل=طبع الزمان الرذيل
من حال لا حال يتغيّر وحوّل وبدّل=فصيل يعقب فصيل
وكل ما لي اشوف اشعاب واسع ونقوَل=والهيج أمَامه نقيل
ما طاع ينهض بحمل الميل مطلع ومنزَل=تعرقلين الرجيل
ولا استطاع ان يصل لا حيث ما رام يوصل=والحمل فوقه ثقيل
ظن اول الامر عادي قد عديله معدَّل=من حيث عقله يكيل
ولا ادرك العاقبه هذا الغشيم المقفل=لا اين عابر سبيل
لن قد نصحته من اول قلت له حملك ارول=شوف العدل با تميل
وفعلاً الميل واضح والمشاوير اهوَل=من ان يراها سهيل
ومثل ذا الساع اشوف الحال ما عاد يُحمل=والقهر ذل الجعيل
تلقى الجماهير ذا ينهد وهذا بيحوَل=وآخر فؤاده عليل
الميل والجور اتعب كاهل الشعب واثقل=واصبح مكبل عقيل
ما له من القيد لا مخرج ولا أي مدخل=مجبور يبقى نزيل
جزاه يصبر على ما به ويبقى مكبل=هذا الحريص البخيل
من لا يرئ الموت اهون له او القتل افضل=من عيش خاضع ذليل
لن ما يقع فرض بالقوّه ومغصوب تقبل=او حبني بالصميل
ما كنت متوقع اصبح شبه ضايع ومُهمل=او انفصالي عميل
بل انما شي مقدّر قد حصل ايش نعمل=مهلاً وصبراً جميل
حلالي الحيد لنصب حيث ما الموت لزوَل=ناصب للعداء كميل
يقول من قال مالي من ضفادع وسحَّل=اصحاب قاله وقيل
با ترحل اطراف اذا ما قيل يا طارف ارحل=بشملتك والشليل
واليافعي ذاك صامد موقعه ما تحلحل=على سقطري وحيل
صابر وتقدوم لوَّل وقت زامل ومهجل=لا حيث كِل واستكيل
معروف دوره وحاضر ساعة الحط والشل=بارك لشل الثقيل
ووحدوي دون ان يسخر بامره ويجهل=جاهل مقفل هزيل
مؤمن بدستور وحده ذي عليها المعوَّل=لو ما اعتراها العويل
لن وجهي ابيض وما ابغى أي حواك اهبل=يطلي بياضي بنيل
او ضل زاقر بيدي بالمثل مثل من ضل=زاقر بخرطوم فيل
هذا عزيزي ويكفي ما تيسَّر وما قل=شرحت موجز ضئيل
رغم المكاوي ذي اطرحها على كل مفصل=ما قد شفيت الغليل
وختم الابيات في ذكر النبي خير مُرسل=ما شن قطر المخيل
واعداد ما ثوَّر الجاهم برعده وسيَّل=وامست شخوبه هميل

جواب الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
على الشاعر شايف محمد الخالدي.


قال ابن شيهون بدع القول بالاسم الاول=الفرد رب الخليل
الاول الله ذي ما له شبيهً تمثـّل=كلا ولا له مثيل
والآخر الله من بعد الكتاب المؤجل=ذي للحياه آيزيل
يا من خلقت الزمن في رحلة الكون يرحل=نهار يولج بليل
واعوام تجري بهذا الدهر ذي قط ما مل= من السفر والرحيل
وآيآت عُظما عظيمه منـّها العقل يذهل=اتقان صنع الجليل
منها القمر اوله ينقص ولا اتناصف اكمل=وآخره كالذبيل
والشمس ما ينبغي ان تدركه حيث يوصل=ولا تقارن سهيل
والانجم الزاهره ما نجم منهن تعطل =او عن بروجه يميل
كُلاً بيسبح على فلكه بقانون ما اختل=عن موقعه ما يحيل
سبحان من صوّر الانسان من ماء مُهمل=هيكل هلامي جميل
والبارحه طرف عيني بالكرامه تكحّل =بيّت شبه العليل
وامسيت ساهر بناجي طيف ذاك المُحجل=رب العيون الكحيل
ما له شبه بالحضر رعبوب اغيد مهركل=والريف ما له قبيل
منسوب للصافنات النجديه كم من اشهل=في جسم اسمر نحيل
فجّر حنين الكبد ذي كان فيها مُكبل=واشواق كانت كبيل
الله لي صاد قلبي في سهامه واشعل=بالجوف ناره شعيل
ما شي على الشاعر المهجوس لو به تغزل=واشتاق له واستميل
وبعد يا طير يا عازم كريتر تمهّل= اذا عزمت الرحيل
باودعك رد بدع الخالدي المُبجل=ذي بالمداد البجيل
ومقصدك حي ناصر لو توصلت اسأل=عن دار ذيب العويل
شايف عميد القوافي خفـّها والمُثقل=ديوان شعره طويل
ماحد على الخالدي يسبق عن الصف الاول=مهما وزن لي وكيل
سلام له عد ما راهب لربه تبتل=في دير نائي نزيل
واعداد ما غرّد القمري صدى صوته ازجل=محلآه صوت الزجيل
رديت لك تمر بالبُر النقي المغسل=بماء كرع سلسبيل
وما ذكرته عن الشخص الذي يسّر الحل=وكان افضل دليل
معروف خيره خلف لاسلاف منهم تنسَّل=رعيل يخلف رعيل
دليل دلّك على قنصل يفاعه مُسجل=وكيلهم والكفيل
شيخ الكرم والنـَدَا والجود لا قال يفعل=ماهو كما الهنذويل
ربّان دار الشرف والعز في حيد عَرهَل=شلاّل حمل الثقيل
مثل الجمل عالسَنم للزاد والماء يحمل=لكل عابر سبيل
خيره على الاهل والجيران دايم بيُبذل=مثله سحاب المخيل
لا هجرع الرعد شن الماء منها وهملل=وبكل وادي يسيل
والجود ما جاد به إلاّ الجواد المؤصل=واللوم طبع البخيل
يتحوّل المال لكـّـن الكرم ما تحوّل=مثل الكريم النخيل
حتى ولو حد رجم اغصانها رجم اشول=بالصبح او بالاصيل
يرد عنقودها عالرجم تمراً معسل=رطباً جنياً عسيل
ان الجمايل لدى الاشراف طبعاً مؤبل=من جيل ورثاً لجيل
ورث من الشيخ عبدالحافظ الحلم مُكمل=والحلم طبع النبيل
وانت مبروك في ثوب العوافي مسربل=تهدل بصوتك هديل
واخبار قد قلت لي عنها فلا عاد بسأل=في ذا الزمان الرذيل
لا سامحه من زمن فيه الذكي اصبح اهبل=والشاجع امسي ذليل
نصحت فيه الغبي ذاك الذي كان يجهَل=عادات شعباً اصيل
ذي قال لا صوت يعلو فوق صوتي ويطوَل=انا الوحيد الطويل
هرب بلا ثوب ذي ما صان ثوبه وجلـّـل=كم من عزيزاً جليل
ذي كان للسامري مُبتاع لحماً ومَفصَل=يعامله كالخبيل
صنع له العجل من خام الحديد المُخردل=وقال اسجد وطيل
وابن الصليب المسيحي فيه زمّر وطبّل=ذاك اللعين الدخيل
خمسه وعشرين ربع القرن يلعب ويهزل=وجد أمَامه حبيل
وقلت يا آخر العنقود اعقل تعقـّل=ولا تطيع الجعيل
ارجع لأهلك ودارِه شمعتك يا مقفـّل =كم با تضلـّي هبيل
وسد اذنه وهانة له وماشي تخيّل=تركه... معاشق وهيل
والآن مهما عمر ينهد وزايد بيحوّل=واحمد دموعه تسيل
عظ الاصابع ندم ما عاد ينفع مذعوَل=ولـعاد يجدي فتيل
ما اليوم نعجه وبرياشه في الجُب لسفل=والذيب رد العويل
من سلطن السيد الرعديد ما جا تقبَل=برود وإلاّ كليل
سلاحه الصعده الحجنا من اغصان يسحل=او خيزرانه دقيل
ألمُعتكف في صلاله ذي إليها تسلل=كاللّص في لرخبيل
والصقر أمحى طلاسيمه ولسحاره ابطل=واعطاه لب الفسيل
ايضاً ومن عق امّه ليت له قوت جرمل=او من طعام الأويل
من عاب باصحابه آيهتان في كل محفل=وآيندعس بالرجيل
وهكذا منطق التاريخ واضح مُفصل=والماضي اكبر دليل
وانا حلالي جبل بالمزن راسه تدسمَل=مؤى ومرعى الوعيل
حوله كهوف النماره من رجمهم تجعبل=بالدم وامسى قتيل
والعُر قلعة يفاعه ساعة الحط والشل=قهره من المستحيل
مالك وقاصد سنام العيس حاضر واول=لو غيرهم صار ذيل
توحدوا بعد فرقتهم ومهما تقوَّل=رعاع قيلاً وقيل
معروف تاريخهم من عهد مسمار لروَل=بالصاع كل واستكيل
من عاش جرّب ومن جرّب تعبَر وهوَّل=بالحرب ذاق الهويل
واحد وسبعون ابيات القصيده مُجمّل=والختم ورد الخميل
شذاه يبلغ بلد طيبه الى خير مُرسل=مع النسيم العليل
صلآه تغشاه ما كبَّر مُأذن وهلل=في يوم جمعه فضيل[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 02:56 AM
بدع بن شيهون الى الخالدي في 14/8/1985م=


قال ابن شيهون صاب القلب جَوْر الهَمّ= والنفس تعبث بها نوائب الأيام
والعين مِنْ ما رأت أصبح بُكاها دم= والجَوْف جَارت كَنَيْنَهْ يحمَل الآلام
لو قلت با اشكي فلا للحَال حَدْ يهتم= وان قلت با صيح قال الناس به أوهام
ما غير بَصْبُر ومَنْ يصبُر عسى يغنم= حتى ولو جُزء من ما يعتبر أحلام
وبعد يا طير يا مُولى جناح أرقم= يا فاتن الريش غرد أجمل الأنغام
لنازح الدار صوتك مثل ما البلسم=دواء لداء الذي على جراحه نام
أيضاً وطِرْ في سماء جدِّه عسى تسلم= وابحث على الخالدي بُو لوزه الضرغام
في باب الاشراف واسأل حيث ما خيّم= عازم بنيّه أتانا مُكتسي بإحرام
للحج جاء معتني والله با يرحم= عبداً قضى فرض خامس رُكن بالإسلام
أرجو عسى الله يشرب من كَرَعْ زَمْزَمْ= شربه هنيئه تزيل الشَّك والأوهام
واستفسر الخالدي عن أبرهه لَشْرَم= ذي كان ناوي لكعبة مَكَّهْ الهدَّام
في أي أرضِ سكن هل جوف لَحْدْ أظلم= أم حي لا زال باقي يعبد الأصنام
ذي شَرَّب الناس من كأسه صبر علقم= وكمّم أفواه أيضاً جار بالأحكام
مَغْرُور قد كان لا يرثي ولا يرحم= قطَّع حبال الوفاء والود والأرحام
كال المواجع لأصحابه بكاس أثلم= قاد البشر للمجازر مثل ما الأغنام
والمُرْجِبِهْ باعها دون استلم درهم= للكاهن انذر بها وكأنها أنعام
من الحَبَشْ قد أتى لا أب له أو عَمّ= مجهول أصله ولا حد له بني أعمام
سكن لحتى تمَكَّن بعدها هدّم= قصور غمدان في صنعاء مدينة سام
قد كان يسبح بمهده في بحُور الدَّم= والناس كانت بعهده مثل ما الأيتام
هان الكرامه هتك الأعراض والمُحْرَم= باع الفضيله وخذ بأثمانها آثام
وحارب الله في بَرّ اليمن واليَمْ= ساحر مشعوذ يجيد اللعب بالأزلام
والله يُمْهِل ولا يَهْمِل من اتأثم= مهما تأخر فله ساعه وله مِحْتَام
طيراً أبابيل في أفواهها حُصرم= ذي سلط الله له من غابر الأعوام
وآيات بالذكر تشرح كل ما اتقدم= من عهد فرعون موسى باني الأهرام
والختم يا رب سالك في ولد مريم= عيسى وفي أب يحيى صاحب الأقلام
تشفق بعبدك بيوم الحشر يوم الغم= يوماً عبوساً يساوي ألف من الأعوام
يوماً لسان الذي عاصاك يتلعثم= تنطق وتشهد عليه اليَد والأقدام
عفوك ولا بالعمل عساك ان ترحم= عبداً وقف في رحابك راجي الإكرام
وأزكى صلاتي لمن ذكره يجلّي الهم= نور الهدايه طبيب الروح والأسقام
أيضاً وتسليم مني للنبي الأكرم= محمد المصطفى سيد العرب واعجام




جواب الخالدي على بن شيهون في 10/10/1985م



با الله بَدَعْنَا وبا الله من بَدَعْ خَتّم= أبدأ حديثي باسم الواحد العَلاّم
هو ذي بحالي وما في نيتي يعلم= وعالم أسرار ما عبده نوى أو رَام
وباسط الرزق من فضله بذل وانعم= وساق للعبد رزقه في سخاء واكْرَام
جزاه عن ما منحنا بالعطاء وأكرم= حمداً وشكراً مع الطاعه والاستسلام
سَلَّمْت أمري لمن كُلاً له أستسلم= وليك يا رب ملجأنا والاستعصام
واستغفرك خوف منك راجي ان أغنم= رضاك عنّي وتمنحني بعفواً عام
تزقر بيدي وتحميني نهار أهزم= وعند موتي تثبتني على الأقدام
وكُن لنا درع واقي من سخط يدهم= يا حاكم الحق خلصنا من الحُكَّام
من حُكْم طاغوت ذي لا ظل يتحَكَّم= با ظل ناظر متى يحكُم عَلَيْ إعدام
وبعد با قُول حيّا ما الشُّقُرْ حَمْحَمْ= وخَضَّر الوَاد من بعد السنين الجام
يا مرحبا عد ما ورَّد بنا الأهيم=وظلِّي السيّل يسفح من على الأسوام
رحّب معي يا رشيق الخد والمبسم= يا بُلبل الشرق الاوسط واليمن والشام
يا جوز يا لوز صنعاني دواء البَلْغَمْ= يا رازقي في عناقيدك حبُوب أكْوَام
شرّف محمد ورحّبْ به وكُنْ مُهْتَم= جَهِّزْ كتيبه لبَنْ شيهون تِمْسَكْ زَامْ
وأطلق أمامه بسُرعه حين يتقدم= واحد وعشرين طلقه وارفع الأعلام
وقَبْل الأخبار قدّم له سلامي جَمّ= واخوانه الكُل جُمْلَهْ وبني الأعمام
سَلام جُمْلَهْ وبين الأهل يتقسم= لبُوعُمَرْ قسم وافي من كثير أقسام
واعطيت قسمين أبو مُزبه وأبو مريم= وما بقي بين الأخوه قسِّموه أسهام
كلاً يخُذْ من هدية بُو لوز مقسم= ما با أقدر أحصي إذا عَدَّيت بالآسام
وقل لَخُوْ حسين شكراً سَلَّمه يسلم=َحجَّيت طوعاً وأدَّيت الفريضه تام
وطالب العفو من رب السَّماء لو تم= يمحي ذنوبي من الصفحات والأرقام
وأخبار أخرى سَهَاله عادها تزحم= الأخبار ذي هي مهمه والبلاغ الهام
با تسمعه وقت آخر عندما تفهم= إن علِّة الراس نابع من وجع لجسام
لإن عَاد الجَسَدْ ما زال يتألم= من بعض أجزاء سَطَا فيها مرض جثام
يصعب شفاها بدون النار والمَعْلَمْ= لو ما لها النار ما تبرأ من الآلام
أمراض مُعدي سَبَبْهَا ابرهه لشرم= ذي عَاد حَيّاً بفضل البَكْرَهْ الشَّمام
سبُحان مُحيي عظام الميّت المُعدم= من داخل اللَّحد الأظلم بعد موته قام
بعد الهزيمه ومن بعد القضاء المبرم= عاد أغبر أدبر ومن حينه وصل هَجَّام
سَاهن يصل لا المُصلى ذي به اتأمم= سابق وذي فيه ظلا يفعل الأجرام
صلى ومن دون لا اتوضى ولا أتحمم= وعاد بعد المعاصي يطلب استرحام
وهي بعيد المسافه مهما اتْوَهَمْ= ما با يصلها وعاد القائد الصمّام
واقف على السّوم ما يسمح ولا يكرم= يفدي بروحه ويشرب دمّه الحجّام
ولا يخلي مُعَوَّّق أو عَليل أجْذَم= يسبق أمام المسيره أو يصل قُدّام
ما غير ذي شاف نفسه عاري اتحزم= يشتي يمثل ويستنتج صور وأفلام
أيضاً وبعض التماني مثل ذي يحلم= انّه على السطح وأصبح داخل الحمام
وكَيْفْ سفاح لا حَلَّل ولا حَرّم= يعود ثانيه للتخريب والحطام
والشعب عارف به انّه قد طغى وأجرم= متذمره منه العالم عرب واخدام
قد قلت له صل واضي قبل ما تندم= واعقد صيامك بنيه يا أبا تمام
ما كُلّ مَنْ صَام سَدّ الحلق وتلَثَمْ= رمضان شاهد لذي صامه وذي ما صام
والشعب ما با يظلي كُوْد للمَرْجَمْ= يكفيه ما فيه ما هو حَبْ من جاء دَام
من ماضي الوقت قد خَذْ درس وَتَعَلَّم= وانته تأكد كما الغائب شُفه لوّام
لا تَحْسُبْ ان أبرهه في خير يتنعم= ما زال بالخوف من حَوْلَهْ شِوَلْ وأفْرَام
لإن سيئاته كثيره والذنوب أعظم= وحيث ما مر أمامه بالطريق العام
ما دام لَنْمَار ذا يزأر وذا ينهم= والمُقرنه من لَفَاعِي هَام يُوْكِلْ هَام
يُحْرَمْ عليه السَّلا والعافيه تُحْرَم=ْ لمَّا الخُميني يموت أو ينتهي صدَّام
من شرّب الناس من كأسه صبر علقم= مفروض يطعم ويتجرع سُقطري سَام
هذا عزيزي وعفواً هاجسي خَتَّم= قلنا الحقيقه بدون اجبار أو إرغام
الحق قلته ومولى الصدق ما يُشْتَم= ومن زعل من كلامي يحرق المِشْيَام
هو صاحبي ذي يصارحني ويتكلم= ظاهر أمامي ولو كنا خصوم إشْتَام
مُش صاحبي ذي يشجعني وذي يدعم= قدّام عيني وضدي بالخفاء نَمَّام
وبالرسول المعظم بُو لُوَزْ تمم= صلاه تغشاه ما طال الفلك أو دام
ما خَطَّه أقلام بالمَتْرَبْ وبالطَّلْسَمْ= وعَدّ ما طاف حَاجه بالحَرَمْ أو حَام[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:01 AM
بدع بن شيهون للخالدي في 4/2/1995م

ق
ال ابن شيهون حنِّي يا الكبد حنِّي= وأنت يا قلب كِنّ الهم والأحزان
وأنتي يا نفس عِزِّي والحذر تدني= مُوتي ولا ترضأي إنْ صَاحبش يهتان
جارت كَنَيْنِي وحِمْل المَيْل اتعبني= قدني حَنِبْ فيه با شِلَّهْ وانا تعبان
واحد وعشرين عاماً خَيَّبَتْ ظِنِّي= وخمس عشوائيات آخرها الطوفان
من يشتري مني الآمال يلحقني= لا ساحل اليأس يأخذها بدون أثمان
وانته لَمَهْ يا رشيق الخد بتغني= واهلك ينوحوا بدلتا وادي النسيان
مثلك مَثِيْل الحمامه رقصها فني= مذبوحة الرأس تتراقص شمال يَمَان
وبعد يا مرسلي خُذْ ما سهل منِّي= منظوم أبيات مثل الْلُّول والمرجان
للخالدي بَنْ محمد وان سأل عني= قل له برغم الشدائد نحمد الرحمان
وأنتوا نراكم مدى الأيام في ذهني= وقلوبنا عامره بالحُب للخلان
والآن هات افتني عن صورة الإبْنِي= ذي كان في بطن أُمَّهْ في لواء عمران
هل هُوه إنسي أو انَّه يشبه الجنِّي= من قوم مِلْقَاط ذي في ضَوْحِةْ الدرفان
خسران بالمُعْمَلَهْ بَاني مع مُبَنِّي= أيضاً والأبتال والنقاش والدّهان
حساب مغلوط والغلطات قد تفني= من يجهل الكيمياء أو نُسبة الأوزان
يا حَيْف أرضاً خرائبها بتفزعني= حيناً من الدهر كان أطلالها عِمْرَان
قد كان للحُب ساكنها بيتغني= واليوم للحقد يعزف أنشز الألحان
لله يا دهر ألغازك تحيّرني= وكم لك أسرار ما كانت في الحُسبان
للخوف يوماً ويوماً فيك للأمنِي= ويوم تبني ويوماً تهدم البُنيان
تخفض وترفع وكم تقصي وكم تدني= وللعطايا أيادي لك وللحرمان
تفرح وتغضب وتستعجل وتتأني= ولك نواميس ما تخطر ببال إنسان
والليل أجنحته السوداء تخوفني= غدَّار ما يلبس إلاَّ أحزن الألوان
كم ذي تمنيت به با تستمع أذني= سَجْع الحمائم وتغريده على الأغصان
لكن أسف حظي العاثر يقلبني= ما بسمع الاَّ نعيق البوم والغربان
والجرح ينزف بجسمي من رُبع قرنِي= عاد الطبيب المداوي ما وجد للآن
وبايع الحَول هذا اليوم يتمني= إن لو سكن قبر أفضل له من الديوان
والمشتري رُبَّما جاء يوم با يجني= حنظل بدال العنب والخوخ والرُمَّان
طبع الزمن لو بدى لك بارق السّنِي= من ضحكته حذرك أن تغتر يا رُبَّان
والأرض ميدان للمُهْرَاة والهِجَنِِي= يا راكب المُهْر طبع العيسيه أحَّان
بالدرب تظمأ وهي للماء بتتمني= والماء على ظهرها مَحْمُول بالمِيْثَان
حيناً بتعمل وبعض أحيان قد تِسْنِي= والمَيْل ترمي حَمُوله أغلب الأحيان
والذيب يعوي وصوت الذيب لا يعني= إلاّ سمان الغنم شرقي جبل عيبان
ما راعي الاَّ رعي معزه مع الضَّاني= رِعْيِةْ أمانه لجائعها وللظمآن
إن الأمانه أبت لأحمالها تحني= ظهورها الراسيه ما أجهل الأنسان
يا عُرّ يافع سلام الفين لك منِّي= كل الشوامخ عساكر وأنته السلطان
مَنْصُوب طََرْفِةْْ يُفاعَهْ مثلما الجنّي= وأهلك حواليك أخْوَهْ هُمْ وقوم الجان
ما شي مقاييس عالجودات ترغمني= بَدْخُل تجاره وبَخْرُج منها خسران
ولا مَلامَهْ على إنسان يشتمني= من دون ما جَرِّبْ أنْ يدعس على الحنشان
ما لي وله ذاك ذي قال اقطعوا أُذْنِي= ما ضر يافع أبَدْ من يرخص الآذان
أنا مِنْ الجِيْد والجِيْد البَطَلْ مِنِّي= من قال يافع ترجح كفة الميزان
عز القبيلي بلاده وان حمل غُبنِي= يا سرو حِمْيَر عسى لا ساكنك يهتان
وأزكى صلاتي عدد ما هَمْلَلْ المِزْنِي= على رسول الهدى صفوة بني عدنان
عساه يشفع لنا في يوم لا أبنـي= ينفع ولا أب أو أمُاً ولا أخوان








جواب الخالدي على بن شيهون في 10/2/1995م


الخالدي قال يا نفس العَيَاء كِنّي= مَوَاجعش طالما بعض العَيَاء ما بان
كفاني القول عَمَّا حل بي مثني= إن بعض أجزاء شرايين الجسد مُصتان
رغم ان ما في أمل أو حل يقنعني= أقول هذا هو الحل السليم الآن
ولا ليالي سعيده ذي تبشرني= بقدوم أيام تنهي الهَمّ والأشجان
لا زلت ذاك الحزين اليائس المضني= ضاقت حُمَيَّا فؤادي والكبد مَلْيَان
مَلْيَان آفات ما في طب يسعفني= ولا نفعني طبيب الهند مَسْتَر خان
طبيب هندي عفن يشتي بيس مِنِّي= تاجر دواء ما يراعي حالة الضبحان
يثمن الحبّه (السّبرو) وثمنّي= بنصف سعر الدواء ذي يأخذه مجّان
والقلب من داخلي مشغول واشغلني= يتغير الجو عندي لا قده زعلان
وانا مع القلب ما يرضيه يعجبني= ما قول أخْطَأ ولا نا بالمثل غلطان
لأن عِلِّةْ الرأس نابع من وجع بطني= لا البطن وجعان رأسي با يظل وجعان
تجارب أيامي الماضي تذَكِّرْنِي= دروس جرّبتها والتجربه بُرْهَان
ما نا بحاجه إلى من با يزودني= أو من يصِفْ لي عن الماضي وعَمّا كان
لا شك فالماضي السّيئ قد آلَمْنِي= سبعه وعشرين عاماً ما قضي لي شاني
والحاضر الآن لأدنى حَدّ مُتدني= أسوأ وأبشع من الماضي صور وألوان
أرى صور تختلف زرقاء وشي بُنِّي= تبدو أمامي على الأسوار والجدران
بدون ما تعرف الشيعي من السني= أو سيخ هندوس من دلهي وهندستان
جاءت مُخرِّم لأكل الناجحه والني= وكأنها جت على صوت الغناء والدّان
وأنا عسى لا متى با ظل في سجني= ما باقي إلاَّ لما يذبحني السَجّان
كم لي وأنا صِيْح حانب ما حَدْ أنقذني= فاقد شعوري وميعاد الأجل ما حان
أبات سهران ليلي ما غَمَضْ جفني= وأصبحت من يا الله اليوم ألعن الشيطان
والآن من حيث بن شيهون يسألني= با حاول الرَّد قدر الجُهد والأمكان
وأرجوا اذا أخطأت بالتحليل يعذرني= يقبل بما جاء ولا شي قاصر الحُملان
لأن قصد أبو فضل بالتأكيد يحرجني= وأنا قريب اللهب والنار والبركان
لا غير قد جلدي الجاموس ينفعني= وذي في النار ما يعمى من الدخان
أول سؤاله لنا عن صورة الابنِي= ذي كان في بطن أُمَّه في لواء عمران
أقول من عند ظني قد يكُن سِكْني= ما هو بأنسي ولا شكله بزي إنسان
بل شكل حيوان يا بو فضل صدقني= والأم عارف بأن في بطنها حيوان
فتره ترعرع بجانب بطنها مجني= وآخر وضعته وبانت له نُخَرْ وأعيان
هذا عن الابن وأشياء غير ما ظني= نعيد للتو ما خَرّب مَطَرْ نيسان
نحتاج لا وقت إذا ما وِدِّنَا نبني= بأحجار صلبه وبا نَعْمُرْ سَكَنْ وإسكان
أعني حجر رُكْن ذي با حُطّ في رُكْنِي=لنْ بعض أحجار قاسي صَعْب ما تِلْتَان
لو ما لها المطرقه والماس والشُّرني= ما با تناسب ولا تصلح حجار أركان
والعُمْدَهْ السَّاس إذا البَنَّاء مُتعني= يهتم بالساس والصَبّهْ وبالعِمْدَان
لأنه الأول المسؤل والمَعْنِي= بالأمس جبته يرمم ما هو خربان
وابتاله اليوم هم ذي خرَّبُوا حُصْنِي= وربما الغد إذا ما جَتْ بني غسّان
قد يأخذوا كل ما باقي معي وإنّي= لا فوق بيتي خسرت العفش والسَّامان
وهَل لقاضي إذا ما قلت ينصفني= كُلاً يعد ما فقد من داخل المخزان
لِنْ كُلّ ما خَلَّفَهْ أنور خَذَهْ حُسني= قانون مصري وذي في مصر في أسوان
والغرب ما باعتقادي ينصفوا بُسْنِي= أو من ينكِّر على ما حل بالشيشان
وغير ذا أيش بن شيهون يسْهَنِّي= كفرّت عن سيئاتي واطلب الإحسان
أنا بحاجه إلى من با يطمنِّي= والشعب مثلي بحَاجَةْ أمْن واطمئنان
معذور لو قلت يا قهري ويا غُبني= با ظلي أنهد من أعماقي وأنا غضبان
من حيث أشاهد عصافيري كَلَتْ دُخْنِي= جَتْ تأكله حَبْ ناجح مُوسِمْ العَلاَّن
ضحّى بي الابن ذي رَبَّيْت في حُضني= ذي سَابْ حَوْله غنيمه للنعاج الضَّان
وأصبح ولد وَيْل لا يسمن ولا يغني= يبكي مُبَجِّمْ ويتبسَّم بدون أسنان
والمشتري ربما يضحك على دقني= فتره وتلقاه فيما بعدها خجلان
لِنْ عادت الوقت طلعني ونزلني= وأيام غبراء تشوه صورة الفنان
إبْقَى مكانك وأنا ناظر ومُسْتَنِّي= والصبر حكمه وصيّه قالها لقمان
لما تجي ليلة الحنّا وبا حَنّي= جهْدَا بعيني وقد با تسمع الهِدَّان
ومثل ظليت ساعات العرس هَنّي= لِسَعد من قبل با هنّي لبن سعدان
ما شي حنق يا رشيق القامه الفني= من غيث نيسان سقينا بلد وأطيان
والصيف واصل وعاده يا مطر شنِّي= لو ما رعانا أمانه راعي الرعيان
لِنْ أغلب آذان صَمّاء ما بتسمعني= حتى وان صحت يا عيبان يا شمسان
لا خير في شيخ وادي مُوْر يضمنّي= ولا في الكَيْلَمَاني ذي معي بَقطَان
عزي بلادي الذي فيها رَجَحْ وزني= وَكْر النمار الذي خلَّف نمر سرحان
أشيد فيها وراسي فوق ما دَنِّي= حتّى وان قلت حيّا الذل بعض أحيان
ما با أرْخِصْ أذني ولا با أرضا بقطع أذني= أو قطع يدي أقُلْهَا خوف أو إذعان
لِنْ كلمة اقطع فسَاله با تحملني= ما هي بعادي ولا من عادة الشجعان
هذا ومن حيث قلبني وصلَّبني= ما ريد أبو فضل يتحمل حمول أطنان
في مثل ذا الساع شُف لَمْتَان مِتْوَنِّي= خفف شويه حمولك ذي على الأمتان
وقِلّ بسباس لو قصدك تِسِيْ شُتْنِي= أمْلِحْ وحَوّج وقايس كَيْل بالفنجان
شُفني بحاسب لضيفي ذي على صحني= لا يطرح الزاد بالصحنه وهو جيعان
وآخر بذكرك لنا من ما يشرفني= وانتم على البال قل للأهل والأخوان
قلبي دليلي ومن لَجْوَاد ما استغني= وكسب لَجْوَاد ما نا شي بهم خسران
وبالرسول المعظم صَلّ وتهنِّي= شفيعنا يوم آخر من لظى النيران[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:03 AM
بدع بن شيهون ومرسل الى الخالدي في 25/5/1986م


سَبُّوح قدُّوس يا واحد أحد فردي= يا حارس الكون يا رحمن يا مقصود
يا من لك الكبرياء والعز والمجدي= يا مالك الملك في يوم اللقاء الموعود
سالك بزَخّ المطر والبرق والرَّعدي= النور والطور والمسجور يا موجود
يا عالم الحال لا يخفاك ما عندي= وخافيك ليس لي به علم أو منشود
مطلوبك أني أعيش العُمر لك عبدي= ومطلب العبد رحمة ربه المعبود
وأزكى صلاتي عدد ما يقرأوا الحَمْدِي= عشراً وسبعاً قياماً رُكَّعَاً وسجُود
على رسول الهُدى محمد المهدي= مصباح الأنوار بأنصاف الليال السُّود
من بعد ذا قال بن شيهون يا سُهدي= يا نوم عيني لَمَهْ مِنْ جفنها مفقود
ذكرت داري ولو ما كان في ودّي= لكنَّه الود ودَّاني على المَودُود
يا دار لمَّا متى با اصْبُر على البُعدي= يا ليت شعري متى يا دار ليك أعود
والآن خَطِّي معك يا طائر السُّعدي= يا فاتن الريش والجنحين يا فرهود
وبلِّغه للذي مِقْدَار له عندي= الجيد ذكره بفكري دائماً معهود
أيضاً وقل له خبر هات الذي تِدِّي= مقبول ما جاء منك يا أبو لَخلُود
جاوب عليَّا قوافي شعر أو سردي= واقرأ من الدَّرْسَعيّه أو من التلمود
عن ما جرى في يناير ليت لا عدّي= يا ليت كانت طريق الشَّر به مسدود
من ذي زرع كل هذا البغض والحقدي= مَنْ السَّبب باشتعال النار والبارود
هذا ابن عمي وذا خالي وذا جدّي= والأصل والفصل واحد من زمن لَجْدُود
ما بيننا أقباط أو ***ي ولا سندي= ولا دَنَاكل ولا أكراد أو أهنود
بل إنما أبليس لقب اسم ذا كندي= وذا دثيني وهذا من بلد لَجْعُود
وضالعي ذا وهذا يافعي حدّي= وذاك فضلي وهذا من مدائن هُود
عشرين عاماً مضت بالجزر والمدي= والباخره من ثقلها حَبْلَهَا مَهْدُود
تسرع بركابها وأحيان بتهَدِّي= وأحيان بتغوص في بحر الله الممدود
والموج يرخي لها وأحيان بيشدي= والريح تأتي بما لا يشتهي الناخود
ما بين مرسى السُّفُن وبينها بُعْدِي= وأي رُبَّان غادرها فلا بيعود
لوّل خرج منها ضيفاً على اللحدّي= وآخر خرقها وأمسى منها مطرود
وكم بها أيتام لا يحصى لهم عدّي= ودمعهم قد حفر فوق الوَجَنْ أخْدُود
كم أم ناحت وقالت يا ثمر كبدي= والأرمله كم شجاها زوجها المفقود
والأخ أصبح بلا ساعد ولا يدي= والأب من جَوْر ما به عالولد مفئُود
نشوان خُذ لك عِبَر من غابر العهدي= والجيد من يأخذ العبره من النمرود
وين الذي كان فوق المُهْرَهْ النجدي= وبيعزفوا له بمزمار النبّي داؤود
ما تستقيم النفوس بالضرب والجلدي= كَلاً ولا بالسِّرَات المُبْهَمَهْ وقيُود
ساس البناء العدل لا بالمرهف الهندي= تتعمر الأرض أو تُبنى عليها سدود
مَنْ كان عادل فَنَا باكُون له عَبْدِي= والناس يأتوه طوعاً شافعي و****
والظلم ظلمات مهما طال له حدّي= والصّبر مهما تجاوز له عَلَمْ وحِدُود
ومن زرع شر ما يجني سوى الحقدي= والخير تنفح ثمرته مثل شَمِّ العُود
والآن نصبر على الأقدار أيش تدّي=سَاهِنْ من الله ترخي حَبْلَهَا المشدود
عسى يلين الذي قلبه حجر صَلدي= عسى عسى ينبع البارد من الجَلْمُود
وادعي لك الله ان يهديك إلى الرُّشدي= لا خاب فيك الأمل يا آخر العنقود
هذا كلامي وأنا مَرْهُون للنقدي= ان كان قولي خطأ با كُون أنا المنقود
وأبي وعمي وأيضاً قَبْلهم جَدِّي= ما كان يتبندقوا بالزَّانه المَرْدُود
والختم صلوا عدد ما يقرأوا الحمدي= جَوْف البيوت الرفيعه رُكعّاً وسجود
على رسول الهدى محمد المهدي= مصباح الأنوار بأنصاف الـلـيـال الـسُـود


جواب الخالدي على بن شيهون 7/6/1986م



كريم رحمن يا مَنْ لَيْك أمُدْ يَدِّي= نسّم على قلبي المنضاق والمَحْفُود
يا عالم الحَال لا يخفاك ما قصدي= يَسِّر أمُوري وحِلّ العُقده المَعْقُود
وكُن دفاعي إذا غيرك وقف ضدي= وُجد علينا بعفوك يا كريم الجُود
ونَجِّنَا من سخط ظالم ومتحدي= جزار ما زال دايم شَفْرته مَجْرُود
لي بك إلهي رجاء قبل انتهاء الوعدي= تصلح شؤني وتجعل سيرتي محمود
لي رحمتك عندما با قابلك وحدي= بيوم ما فيه لا شاهد ولا مشهود
يوم اللقاء بك وأنا حيران ما عندي= ساعد يدافع ولا قدره ولا مجهود
تجعل لعبدك مقر في جنّة الخُلدي= نحظى بشَرْبَهْ هَنِيْ مِنْ حوضها المَوْرُود
وبعد با قول يا فوج الصّبا ردّي= هبّي لنا في روايح شَمَّّها بِتْنُود
با كُدَّها لإبن عبدالله وبا ودّي= ما هو بجنبي ومِنْ ما جَاد لي با جُود
شرع السلف مُدّ حاضر واستلم نقدي= من حيث حبل الوفاء من بيننا ممدود
هو عند عهده وانا ثابت على عهدي= ما نا انحيازي ولا أغراضي ولا عَمْرُود
حيّا به آلاف ما قطر الندى ندّي= وفي كتابه وفي قيفانه المرصود
وله سلامي بعُود أخضر ومَاوَرْدِي= وفي حَمَاحِمْ شُقُر كاذي وعطر العود
وأهل ابن شيهون من قائد إلى جندي= عَارف محمد كَمْ الجُمْلَهْ معه معدود
وأخبار وأعلام با نشرح لكم جهدي= يكفي من الكُلّ با نشرح خبر محدود
لأنه وقع يا قوي شِلّ الحَجَرْ وَارْدِي= وَتْلَقها يا شقي حظّك مِنْ المَسْعُود
وكَيْل ما يحزره ذي ما معه زُهْدِي= لأنَّهْ وقع كَيْل عالهامش بلا مَزْهُود
جت غصب من دون لا ودَّكْ ولا ودّي= أسَفْ على كُلّ هذا قال أبو لَخْلُود
لا بالهديه ولا ذي جابها مهدي= ذُبِّي وغيّر عصيده بالقدح مَعْصُود
والمشكله بطن حامل أنتجت وُلْدِي= أكبر من الأم صُورة قرد من لِقْرُود
لا شبه قبطي ولا شيعي ولا كُردي= ويش با نسمي خَلِيْقِةْ ذَلك المَوْلُود
لو نبحث أسباب أصل البغض والحقدي= وما سَبَبْ اشتعال النَّار والبَارود
تقدر تميّز وتعرف عند ما تبدي= لك الحقيقه وأصل الكَيْد والمَكْيُود
الذنب ذنب الذي طَيَّر عَلَيْ رَمْدِي= وطيّر النوب واجْبَاح العَسَل مَرْمُود
لقّب وسَمّى وحَدَّد قال ذا حَدِّي= وذه بلادي وأنا مَدْرَم وأنا عَبُّود
ما قال باقي معيّا ناس من بعدي= با يقبلوا سَيْل وَارِدْ مِنْ شُعب ونجُود
ما خُصّ بالذِّكر لا سندي ولا هندي= ولا مُعَمَّر ولا حافظ ولا جَلُّود
والبيت بيتي يقُل والأم في عقدي= وأولادها الأصل ذا ينهد وذا مَكْبُود
اِغْتَر لَعْوَجْ بطَلْعَتْ شامخ المَعْدِي= وغرِّته فوق رأسه ليّة المَشُُُُْدُود
ورُبَّما قد يظل الوضع مُتردّي= لو ما وقع شد حيلك يا جَمَلْ مسعود
با يكمل الكذب عند أحَّوْه يا بردي= لو ما معي ثوب يدفيني وأنا مَبْرُود
لإن من تعشَّى بهرج الكذب ما اتغدي= وتاجر الكذب يصبح مكسبه مفقود
ما ظن بالميه با يصفى معه إرْدِي= حتى وان قال لا خاسر ولا مفيود
وأنا عسى لا متى يدّي على خدّي= أبَات أفكِّر وذا سَاكت وذا مَبْلُود
وكم أسَتِّر عسى كم با يكُن جهدي= ما بين عَاري وآخر حزمته مَسْرُود
وكُل ما قلت يا قهري ويا فقدي= بنْعِيْ خساره جسيمه ما لها مَرْدُود
من غادر العرش خلّف لي مرض معدي= وجراح دامي خبيثه مزمنه بالدُّود
بل إنما الصبر با ننذر وبا نفدي= ولا نرى أعدائنا تفرض علينا قيود
وأسواط جلاد ما لقي لها جلدي= وقد بشوف الأعادي فحلها مَلْبُود
وطالما الشعب للأعداء يتصدّي= با لحِّم الضيف من صيد الخلاء المَصْيُود
وتأكَّد إنْ لا وقع يا قافله شدِّي= عندي لها من يخطَّمها وذي بيقود
والباخره صَلْب ما تعثر وتتردّي= قبطانها جِيْد قابض حبلها المَحْرُود
والهادي الله با ندعي لِبَنْ مهدي= لإن الهدايه من الله والثقه موجود
ما ادراك والواد صيّف والمطر يدّي= وإنَّا زرعنا وروّحنا ثمر محصود
العُمْدَهْ الآن قل للرَّاقده هِدِّي= لا ترقدي والعجينه بالوعاء مَكْرُود
تنقَّشِي يا مليحه وامْلُطِي هُرْدِي= وبدّلي شاش من بعد الثياب السُّود
ولا هنا قال أبو لوزه كفى رَدِّي= ذكر النبي ما تلو طه وسورة هود
وعد ما ثار جاهم وأعقبه رعدي= عسى بفضل المشفع نبلغ المقصود[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:06 AM
بدع من بن شيهون الى الخالدي في 15/12/1984م



يا سَامع الهَمْس في جَوْف الليالي السُّود= يا عامر الكون والمَلَكُوت يا باني
من العدم توجد الأشياء يا مقصود= والغيب لك في علومه سِرّ رُبّاني
فرداً صمد يا إلَهي انته المعبود= وما لنا رب غيرك واحداً ثاني
يشهد هلال الزمن بأنَّك الموجود= والشمس تشهد ويشهد كل حيواني
يا الله سَالك عملنا لا يكُن مَرْدُود= يا غافر الذنب يا من أنت رحماني
أيضاً وبا نسألك في سر سورة هود= وقاف والطور والإسراء وسُبحاني
يا هادي الضّال يا الله يا كريم الجُود= تغفر لمن كان يشفق بي ويرعاني
وألفين صلُّوا عدد ما يثمر العنقود= وعِدَاد زَخّ المطر في شهر نيساني
على محمد تحِّن الصخرة الجلمود= وضَامر العِيْس حنّت لابن عدناني
عساه يشفع لنا يوم اللقاء الموعود= كلاً هرب فيه من أهله والاخواني
قال ابن شيهون لَمَهْ يا خاطري المنكود= كم يا ليالي بها ذي بات سهراني
يا نوم عيني لمه من جفنها مفقود= بالليلة الآخره من شهر شعباني
من عام أربع ميه وأربعه مرصود= وقبلهن ألف معدود بثُبتَاني
والآن يا هاجسي أعْطِهْ من المَوْجُود= عالقافيه نظّم أشعارك والألحاني
وهات أبيات تنفح كالبخور العُود= نَسْمُر عليها نرددها مع الدّاني
يسمُر معَانَا الذي يعزف وبيده عُود= صوته شجي في سكون الليل شجّاني
يرقص على دق عوده فَنْكَلِي رَخْدُود= في رقصته ينثني شَبِيْه ثُعْبَاني
مَا أحْلى السَّمر والقمر بالليل يا فرهود= نِسْلأ فلا عَاد شي يرجع عُمُرْ ثاني
ما نلتفت شي لأمراض القلوب السُّود= وسَيِّء الظن والحاسد مع الشَّاني
ها يا الله اليوم يا عازم بذا المرصود= با ودّعك خط للشاعر وللباني
للخالدي بَنْ محمد نجمه المسعود= شَلاّل حِمْل الثَّقَل في كُل ميداني
سلام له ما تحن النحل فوق العود= وأعطت عسلها شفاء لليائس العاني
أيضاً وما الرعد دمدم فوق وادي هود= وجاوبه راعد المشرق وبيحاني
ولا تِنَشَّد علينا أعطه المنشُود= والاَّ قَدَهْ عَارف الحَاله وفَهْمَاني
فُرْق الأهَالي وكَمْ هي ذي علينا قِيُود= كم هي ليالي بنـتذكر للوطاني
كم مِعْز حنّت لمرعاها نَوَت با تعود= مراعي الغير محروسه برعياني
وهوَّنوا عندما شافوا التيوس السُّود= فزّت مع الفجر واحد من وراء الثاني
هذا بينهد وغيره كم وكم مَنْهُود= كم يا نفوساً على اللقمه بتهتاني
يا راعي البُوش هل بُوْشَكْ معك معدود= وكم معك منها شابع وجيعاني
با يسألك عالرَّعيِّهْ رَبّك المَعْبُود= يوم اللقاء يوم لا حاكم وسلطاني
يوم القيامه صراط أعمالنا ممدود= والسَيِّئَهْ والحِسَان تُوزن بميزاني
يا والي الأمر أمْرَك لا يكُن مَنْقُود= شُفْ آمِرْ الكَون ساهر ثم يقظاني
خطواتنا في حسابه والنفس معدود= عالم بأسرار كُلّ الأنس والجَاني
يا ناس سيف المنايا فوقنا مجرود= لغز الفضاء سِرّ خَلاَّ الفكر حيراني
يا صاح من راح شُف ما عاد شي بيعود= وما رجع من لبس أثواب لكفاني
وألفين صلوا عدد ما يثمر العنقود= وعداد زخ المطر في شهر نيساني
على محمد تحن الصخرة الجلمود= وضامر العيش حنت لإبن عدناني


جواب الخالدي على بن شيهون في 19/1/1985م



كريم رَحْمَنْ يا بالجُود يا ماجُود= يا حي باقي وغيرك كل شي فاني
قِل عثرتي واشْفْ يا الله جسمي المَارُود= يا عالم الحال لا يخفاك ما عَاني
قلبي يُعَاني مشاكل والكبد مَكْبُود= وجَوْر حِمْل الغُلابه قطَّع أمْتَاني
أيش أطلع الليله العاجز شِعَبْ ونجُود= سبعين بالميه ذي فاقد وخسراني
ضاقت حُميّا فؤادي والكُبيده دُود= والقلب بَعْد الصَّلابه والقَسَا لاني
وشَيََّبْين الشّعر ذي كان باقي سُود= واسهرتني يا زماني نوم الاعياني
تركتني ذاك وَحْدِي في خلا مَحْفُود= رَهِيْن مَالِيْ مَفَكْ من قَيْد سَجَّاني
سالك إلهي تفُك العُقْدَهْ المَعْقُود= الحَلّ عندك وبيْدَك كيف ما كاني
إمَّا حَيَاةً سَعيده طيِّبه محمود= أو عزّنا قبل نتعذب ونهتاني
ولا تولّي علينا آدمي عَمْرُود= لا الماء بيده وأنا عطشان ما اسقاني
سالك إلَهِي بسِرْ آسَامك المحدود= تسعه وتسعين والسَّجده وسُبحاني
وبفضل موسى وعيسى والنّبي داوود= والمصطفى ذي سَكَنْ جنّات عدناني
تحِدِّّنا من طريق الكَيْد والمَكْيُود= واغفر ذنوبي وسَيّاتي وعِصْيَاني
وذمّتي بِرِّهَا هي غاية المقصود= بَا مُوت سَالي ويُصْلَحْ بعدها شأني
وبعد با قول حيّا ما تحِن رُعود= وما تحن المُضَلَّع والمُرَيْكَاني
حيّا بريح الشَّمطري ذي وصل بينُود= وأبيات في خط بن شيهون ذي جاني
رَحِّبْ معي فيه يا قائد لواء عَبُّود= يا من لي أختارك القائد والأركاني
واخترتك النايب الأول لبُو لَخلُود= وَبِحْتْ لك ما بجَوْفِي سِرّ وأعلاني
لي مَنْعَكْ أعْجِلْ شُف الماء بالوعاء معصُود= عَشّ الدّخيل الزّلب سَمْرَاء ومَيْسَاني
جَاوِبْ محمد وبالرَّد ابْذِل المَجْهُود= وخَلِّصَهْ وأكْرِمَهْ باللُّول مِرْجَاني
معذور لو قال في ساقه حِلَقْ وقيُود= أو حَنّ مُشْتَاق لا أرضه والأوطاني
عِزّ القبيلي بلاده والوطن مفقود= ومسقط الراس ما بعده وطن ثاني
أيْش اعْذَر المِعْز ذي عَامِدْ وَرَاء لَحْيُود= ما تأوي البيت ذي مِنّهْ سَرَتْ عَاني
ما هي غَنَمْ ذا بيخطُمْهَا وذا بيقُود= كِبَاشْ رَدْمَان عَارف سُوق رَدْمَاني
مساكن الغير مَاهَلْ هِيْ سَكَنْ مَهْدُود= ما تعتبر شي مَسَكانها ولَسْكَاني
ذا فَصْل قُلته وعن شان التيُوس السُّود= لا حَدْ يخُذ أي نظره عنّها الآني
فزّت قفا مِعْزْ مَعْنُوزَهْ بلا مَزْهُود=سَاهِنْ مع المعز ترعى زهر الاغصان
ما جاتكم مُعتمد هَارب ولا مطرود= لا حد يصدق خبر من شخص تعباني
والفَحْل مهما تنكّع با يجي مَلْبُود= مأواه لا البيت بين المعز والضّاني
وراعي البُوش يمكن ذي معه مَجْرُود= ذي بالزريبه وذي ترعى بالأطياني
عارف قفا الجَرْد ذي في دفتره مَرْصُود= وكم معه ناس عَوّادَهْ ورُمْيَاني
والتاليه لو حسبنا مالها مَرْدُود= بين الثمانيه كم با قسّم أثماني
والجَوّ بَارِدْ متى با يحَْمَأ المَبْرُود= لا بَلّ مِنْ ثوب وقت البَرد ما ادفاني
عليك ذكِّر وأنا با حَذِّر النَّمْرُود= فوق الذي قد نصحته لو مَشَى سَاني
وان شُفت تَالي حِبَاله عَادَهَا مَحْرُود= صَبْرَك لمَا تثبُت الحُجَّهْ على الجاني
قد عَاد ذي له مكانه بالقَدَح مَكْرُود= ما يِنْجَح ْالاّ بكَاوي جَمْر عِيْدَاني
وعَاد سَعْدِيْه مَخْطُوبه لبَنْ مَسْعُود= وبعدها مية جنّي وألف شيطان
هي عَاشقه له وهو في حُبَّهَا مَلْكُود= ما غير شُفني بحَاول قدر إمْكَاني
من حيث بنشُوف قد جابت لنا مَوْلُود= يخرج ولد بعدها شاطر وفنَّاني
لا يترك الباب أمامي والطّوَقْ مَسْدُود= وأصبحت خاسر سِلاَتِيْ ذي بمخزاني
هذا جوابي وخَتْم أبياتي المَسْرُود= بالمصطفى الهاشمي ختَّمت قيفاني
شـفـيـعــنـا يــوم لا شــاهــد ولا مــشـهــود= صلاه تغـشاه مـا لـيـل الـعـشـي دانـي[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:14 AM
هذه القصيده كتب كلماتها
في أواخرعام1986م
وسبق نشرها في جريدة السياسه الكويتيه في ذلك الوقت
((( المرفأ المهجور )))


يا مـَن على البُعد ناداني و أسمعني = صوتاً يسائلني صداه عن حالي
وقال يا صاح هل لي في لقاء أملي = بعد الزمان الذي أودى بآمالي
بعد الزمان الذي هبت عواصفهُ الـ = ـهوجا محدثة ٌبالأرضِ زلزال ِ
زمان من متحف التاريخ جاء على = هوادج الشّـر مزهواً ومختال ِ
خاطت لهُ جُبة ً سوداء لياليَهُ = ومن دجاها أمدتهُ بسربال ِ
أجبتهُ وأسى الماضي يُطاردني = كأنهُ شبحٌ صُبحاً و آصال ِ
فقلت إنـّا شريكين ِ بما نضُحت = بهِ المقادير من بُئس ٍ وإذلال ِ
أنا على ساحل الأحزان منتظراً = مدُّ الخليجُ لأرمي فيهِ أثقالي
أثقالُ همُ السنين الغابراتُ على = نفسي يؤرقـُني حِلاً وترحالي
وبعتُ بالمرفأ المهجور أمتعتي = و ذكرياتي و أحلامي و آمالي
و أخلـَفَتَ أُمنياتي فيه موعدها = وطفف الرجاءُ المغرور مكيالي
وأنت في وادي الأموات تذرعهُ = بحثاً تُنقب عن قبراً بهِ خال ِ
لتوضع الأمل المصلوب شاهدهُ = وفي ثراه ِ تواري سوءة الحال ِ
]

ابوبشار
02-12-2008, 03:27 AM
وهذه القصيده من كلمات الشاعر الكبير / محمد عبدالله بن شيهون بعنوان
((( هيفاء )))


أهل الهوى كيف السبيلُ إلى الهوى؟ = سُـدت أمـامـي كـافـة ُ الأبــــــوابِ
نـفـسٌ معـذبـة ٌ ونــارٌ بالحِـشـــــــــى = أشكو لمن؟ من حيرتي وعـذابــي
وأرى همـوم الـنـفـس تـؤرقـُنــي إذا = مـا زاد لـيـلـي عـضّ بـالأنـيـــابِ
ولـقـد عـرفــتُ بـعــد لأيِ مـا بـيــــــا = متـأخـراً بـعـد تـكـالـب الأسـبــابِ
ورأيت أن الـقـلـب بـالنـار اكـتــــوى = من عـين غـانـيـةٍ رمـت بـحـرابِ
هـيـفـاءُ مـا جـاد الجـمـالُ بمثـلـهــــا = كبُرت على الأوصـافِ والألـقـابِ
جادت يدُ الخـلاق فـيهـا تـنـاسُـقــــــاً = خـاط الصبـاءُ لجـسـمـهـا الأثـوابِ
لما رأتني أسَرَعَـت فــي مـشـيـهـــــا = وكــأنـنـــي ذئـبٌ مــن الــذئــــابِ
بشراً أنا مخـلـوق من طـين ٍ ومـــــاء = لـحـمــاً ودمــاً زائـداً أعــصــــابي
فلتُسرع الخطـوات مـا شــاء لـهـــــا = ما كنتُ يوماً عاشـقـاً مُـتـصـابـــي
يا لـيـت نـفـســي تـخـمـدُ آهـاتـهــــا = وريـاحُ شـوقــي تـقـلـعُ الأطـنــابِ
لأعيشُ حراً من تبـاريـح الـهــــــوى = وســيــاطُ جـــلاد بـــلا أسـبـــــاب

ابوبشار
02-12-2008, 03:30 AM
(( رهين الأقدار ))
للشاعر / محمد عبدالله بن شيهون



ألآ أيُها الطير المغردُ باكراً = على دوحة الوادي لماذا تُغردُ؟
أمن شوق أم هاجت شجونٌ دفينةٌ = فؤادك من كتمانها يتوقدُ
أم الفرح في يومٍ جديدٍ تَزينه = أشعة شمس نورها يتجددُ
أو الوجد أضناك وأشقاك والهوى = تباريحه تذكي الشجونَ الهوامدُ
وهل من هواك يافعاً سَئِمَ الوفا = وجافاك من كنت بلقياه تسعدُ
فعش مطمئناً بين سربك لا تكن = كمثلي أعيشُ عيشة المتنكدُ
ولا تشتكي والله فضلاً أعاضكَ = عن الأرض آفاقاً إليها ستصعدُ
فدونك أجواءُ السماء فطر بها = لك الريشُ عونٌ والجناحين رافدُ
فمهما شكوتَ لن تُجاري من اشتكى = زماناً يكيلُ بالصِواعِ الشدائدُ
يهون الذي تشكو إذا ما لسِمعِكَ = نما ما أعاني سرمداً وأكابدُ
فأني غريبٌ بالمراسي أجوبُها = نهاري كمثل التائه المتشردُ
وليلي إذا ما جن أرنو بناظري = كأعشى إلى ركن به أتوسدُ
لحافي سماءً خالياً من نجومهِ = وفَرشي تُرابٌ لا رياشٌ منجدُ
وفصلي شتاءٌ قارِسٌ زمهريرهُ = وحظي من الأيام أقسى وأبردُ
وعمري شقاءٌ كم سقاني بكأسهِ = وحَولاً لحتى صرت بالعمرِ زاهدُ
فدعني لِهَمّي أيُها الطيرُ إنهُ = أليفٌ لنفسي زائرٌ مترددُ
يُعاودُني دوماً بصحوي وغَفوَتي = وكم ليلةٌ أمضيتها منه ساهدُ
ودَعني لِنفسي أحملُ وِزر ما هوت = إذا لم تنل ما تشتهيهُ وتنشِدُ
ودَعني لأقداري فأني رَهينُها = أسيرُ وراها مُغمضُ العين أرمدُ
توجهُني مِن عالَمِ الغيبِ كيفما = يشاءُ الذي في كُلِ شيئٌٍ لهُ يدُ

ابوبشار
02-12-2008, 03:33 AM
هذه القصيده من كلمات الشاعر / محمد عبدالله بن شيهون
وهي مهداه للشخ محمد عبدالحافظ بن شيهون بتاريخ 1/1 /1427هـ



ابدع بمن يولج ظلام الليل في نور النهار=واحد أحد فرداً صمد بيده مقاليد الأمور
والحكم له وحده ولا نائب معه أومستشار= وألغيب له عالم بما تخفي كنينات الصدور
سبحانه المغلي ثمار الأرض بأعواماً غزار= وجل مرخي سعر قوت الناس والدنيا قفور
مديت له كفي أنادي ليه في صوتي جهار= واقف على بابه وقوف الذل في وقت السحور
وقلت يا رب ارحم الآباء واجعلهم جوار = الأنبياء وأجعل لهم ولدان للخدمه وحور
وألحق بهم أمهاتنا وألبسهن أثياباً نظار= سندس وإستبرق وأسكنهن بغرفات القصور
وأستر على عبدك وعافيتك على جسمي أزار= والعفو والغفران مطلوبي من الرب الغفور
يا من بحمدك سبحت من خشيتك صُم الحجار = والظل في حمدك يسبح والأصايل والبكور
والبارحه عيني جفاها النوم وأمست في شجار=هي ويت طرفي ليه يا طرفي تعلمت الغرور
سامر مع البدر الذي يهدي المسافر بالقفار= ومؤنس أرباب السفن في لجة أعماق البحور
والليل من جنح الدجى قد مد من حولي ستار = والناس ناموا في مضاجعهم وأعياني سهور
بشكي همومي للنجوم الساهره والقلب نار= والنفس يسرح بي هواها حين.وأحياناً يدور
من بعد ذا يا طير يا فارد جناحك بأفتخار= ساعة صباح أفلاح قد فارقت أسراب الطيور
معك كتابي بلغه ذاك الذي أسمه شعار= مثل العلم فوق السواري بالدساكر والديور
قاصي وداني يبصرونه مرتفع مثل المثار= إذا برق برق أمطرت موسم دُلي أو بالقتور
بوفضل ذي له ذكر ينفح في دياوين الكبار= وجاه بأسواق التجاره ليس يكسد أو يبور
شاه بندر التجار حمال الأمانه بأقتدار= وقد أبت من حملها تلك الجلاميد الصخور
وبلغه عاطر سلامي والتحيات الكثار = وسلمه باقه حوى تنسيقها خير الزهور
هديتي له والهديه قدرها والأعتبار= من قدر مُهديها ويا لومي على هذه القصور
وقدر بن شيهون لو عند أبن عمه أقتدار= لكان أهدى له زحل وغلفه بأغلاف نور
وكان ساله من شعاع الشمس في يده سوار= وأكليل من نور القمر تخجل من أضياه البدور
ايضاً ودسمالك وصل محضي بلذبال الكبار=وآعاهدك بصيانته صون الحرائر بالقصور
يا صنو نحّار النياق البكر أنسال البكار= يا طيء حاتمنا غلب بالجود نحّار الجزور
ذا فصل مني قد خرج وفصل ثاني له خيار = آخر وأبياته حكم تبقى على مر العصور
عجبت من حال الزمن هذا المثبت بالعيار= كم ترحل الأعوام بأسفاره وكم تجري شهور
وأيام تولج بالليالي دون راحه وأنتظار= والظلمه العميا يلد من بطنها بالصبح نور
والناس به مثلتهم أمثال ركاب القطار= ناساً ركب وناس واقف للذي بعده نظور
كم بالمحطه من بشر شيوخ وأطفالاً صغار= وكم وكم بالأرصفه موقع لربات الخدور
ومن رحل ما عاد يرجع لو صدر فيه القرار= الّغاز عظمى تجعل الأنسان فاقد للشعور
ما هذه الدنيا سوى ساحه لتجهيز المسار= أو مثل مخفر بالحدود نقطه لتنظيم المرور
والأبتلا يأتي على المؤمن لأجل الأختبار= ومن صبر نال الرضى منحه من الله الشكور
يد أبن آدم حارقه حرق البدن في كي نار= لكن يد الله بارده أبرد من الماء الطهور
الحمد له والشكر له بأعداد حبات الثمار= عن كل شيئً صابني أن كان خيراً أو شرور
والختم صلى الله على نور الهدايه والمنار= ختم الرُسل والأنبياء شفيعنا يوم النشور

ابوبشار
02-12-2008, 03:37 AM
للشاعر/محمد عبدالله بن شيهون
الحنين إلى الوطن


هجر الوطن زادني شوقٌ لرؤيتـــه=به عززتُ وما هنتُ بــــهِ يومــــــا
وفي روابيه كم ذكرى معـــطـــرة ً= ليا بمهد الصبا تشدنـي دومــــــــــا
مع رفاقي كنا كالـــطيـــور بــــــهِ= نشدوا على دوح واديهِ ترانيمـــــــا
وللطفولة فيهِ مرتـــعٌ خـــصـــــبٌ= لواعج النفس كم حامت لها حومـــا
هامت فؤادي لأيام الشبـاب بــــــهِ= وما على القلب إن هاما لها لومــــا
لك تبتـّلت بالمحراب يا وطــــنـــي= ولأجل عزك أنذرتُ لك الصومـــا
في غربتي أتمنى لو لي أجنحـــــة ً=لطرت أو عمت في اليم لك عومــا
شوقي إليكَ كشوق الطفل مُنفطما =ما حيلة الطفل من ثدييه مفطومــــا
لكم تجولت بالأقطار علـّـــي أرى = بأيها سأكونُ فيهِ مـنــشــومــــــــــا
ولم أجد يا بلادي غيركِ وطـــــنٌ = أحيا به العمر معتزاً ومحـشومـــــا
الأهل فيكِ ولي داراً بك انتصبـت= أساسها في تخوم الأرض مـردومـا

ابوبشار
02-12-2008, 03:45 AM
كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
نزف الجراح


يــا جـبـــال الـصـمـت يـا رجـع الصــدى = حـول وادٍ نـبـع مــائه مـسـتـبـــــاح
يــا روابــي تـحــتـســي مـن جـرحــهـــا = يـا مـراسي أدمنت نزف الجراح
يــا بــــلاداً قــأيـضــت أفـــراحــــهـــــــا = بـعـد صـفـعـات الـرزايــا بـالـنـواح
لــم يــكــن لـلـنـــاس فـــي أرجـــائـهــــا = مــسـتــقـــرٌ ومــتــاعٌ وانــشـــــراح
دول الأيـــــــــام فـــيــهـــــا حــمـــلــــت = مـــن لـيـالــيــهـــا الهزيلات سفــاح
عـــزف الــبـــؤس بــقــيــثــار الأســـى = لـــغــدو الـنــاس فـيـهـــا والـــرواح
بــُــح صـــوتـــي مــــن نـــداءٍ خـلـتــــه = يـــمـــلأُ الــرحـــب صــداه والبطــاح
ولــقــد أدركـت أنـي مـُــخــطــئـــــــــــاً = حـيـنـمـا نـــاديـت مـصـروعـيـن راح
رُب مـيتٍ مـا لـصـــوتٍ قـــد صـــحـــى= خـير من حــي أصــم غــيــر صــاح
وســحـــابٌ لــم يــزل مــنــتــظــــــــــراً = فــي ســمـــــاهِ لــذواري الــريـــــاح
كــــي يـســـيــل الــودغ مـنـهُ غــدقـــــــاً = فوق ارضٍ جـرزٍ بـعــد الـلـقـــــــاح
يا بلاداً مــــا ســمــى حــاضــرهـــــــا =مـن رسومٍ فوق أطــلال الصـــــراح
نــقـــشـت أيـــــام كـــانـت حِــــمَـــيــراً = تقطف الأمجاد بالـبـيـض الـصـحــــاح
يا لقومٍ قـد بكــــوا مـــن لـــيــلـــهــــم =وعليه يتباكـــــــوا فــي الـصـبــــــاح
أرهـــقــــــت ألآمــهـــم أنــفــســهــــم = وبرى أكتافهـم حـمــل الـــســـــــلاح
وأمانــيـــهـــم تــــعــــرت ومـــضــــت = طفرت الأحـــــلام أدراج الــريــــاح
أيهــا الحـــادي مــهــــــلاً لا تـــظـــــن =أن كبح الخيل قـُطعانــــاً مــتــــــــاح
كــم جــيــادٍ ألـِــفــت فــرســـانــهــــــا = وجيادٍ في مراعيهـــــا جـــمـــــــــاح
جارت الأحمــال والعـــيـــس غـــــدت =من شحيح الزاد أشباحاً شحــــــــاح
وسعـــار الـداء كـــم احــــرمـــنــــــــا = من شـبــابٍ وقــــواريــــر مــــــــلاح
لم تحز نيل الـــمــــعــــالـــــي أمـــــــةً = لظلام الجهل فـيـهـــــــا مــســتـــراح
لم يطر طيرٌ مـــهــيـضــــاً جــــنـــحـــه = وصحيح الطير خفـــــاق الـجــنـــاح

ابوبشار
02-12-2008, 03:51 AM
هذه القصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
وهي مرسله الى الشيخ الشاعر احمد عبدربه المعمري



إمام اليمن شعبك بكهف الاسى ينام = كما نام في ذاك الزمن فتيه الرقيم
وثالوثهم باسط ذراعيه بالظلام = واحلامهم ماتت وريح الامل عقيم
وحاضرهم الفوضى وماضيهم انتقام = ومستقبل الاجيال الله به عليم
وارزاقهم يلعب باسعارها اللئام = ضعاف النفوس اهل الرُتب اخوة الرجيم
فلولا حمايتهم ماتاجر استقام = بسوق الجشع يعبث بثكلى وباليتيم
ومن بعد ذا يازاجل الطير ياحمام = مغرّد غبش في صوتك الحالم الرخيم
امانه معك خطي وخذ سعفه السلام=لشاعر بلاد الروس ألمعمري الحشيم
تنشّد عليه الشيخ قاسم بن الكرام = رفيق الندى والجود ذاك الفتى الكريم
يدلّك على العنوان بجنوب قصر سام = بسفح النقيل الملتوي حيث هو مقيم
تحيات له ما اتنطقه زاكيه كرام = وماترجم الآلي لغه تذهل الفهيم
ويا احمد عيال اعمومتك كثروا الكلام = بيتفاخروا في انتصارات ماتديم
وامجاد هشّه لن ينالوا بها مرام = ولن يبلغوا فيها الى صراط مستقيم
ولد نصرهم من بطن حُبلى بلنهزام = كسيح القدم والجُرح في جسمه السقيم
وأعلامهم يصنع من الحقد والخصام= مراكب سفر يركب بها الشعب للجحيم
جحيم الفتن ذي عادها آتشيب الغُلام = وتذهل لها المُرضع ويتنهّد الفطيم
فلن تهدا الارض التي تخفر الذمام = وذي تدفن الحكّام في تربها الذميم
ومتعوده تشرب دم الاخوه التوام = وهابيل فيها كان قابيل له خصيم
وشمسان حارسها مهما غفل ونام = فيارب يوماً ثار بركانه القديم
ونار القيامه منها تنذر الانام = تسوق البشر لاساحة المحشر العظيم
هيام اليمن والله هيام اليمن هيام = من ارض على بحرين فيها الفرق تهيم
وماكان داعي تعرضوا عسكر النظام =ضحى يوم نحسه في ربوع اليمن اليم
على نصف جيشك ايها القائد الهُمام = كسبت المعارك من خرز لارُبى تريم
وفرق تسد اكسبتها اللحم للعظام = واحييت جثه هامده خامده رميم
وايقضت فتنه بعد ماكان مر عام = على نومها واحتار لايقاضها الحليم
وماظن ان لك يد ياصاحب المقام = باغلاط تحدث عاقبة امرها وخيم
ولاظن ان اباً يراهن على انقسام = عياله ويجعل منزل العائله ظليم
ولكن حولك من يريدون لنتقام = من اشخاص مشمولين في عفوك السليم
ووحدك فقط تتحمل اللوم والملام = لما يعملوه ابطانتك ايها الزعيم
بطانه خبيثه قوتها السُحت والحرام = شُلل فاسده ماحد لنا غيرها غريم
ومن خان لك خانك ومن باع لك جرام = يبيعك بربع جرام ماعاد يستليم
ومن قاتلك في ساحة الحرب والصدام = برد اعتباره توجده صاحباً حميم
وازكى صلاتي سعفها المسك بالختام = لختم الرُسل والانبياء احمد الرحيم
عدد مارعد راعد وما هملل الغمام = ومازاجله ناحت بحوطة بني تميم

جواب الشيخ الشاعر احمد عبدربه المعمري


كريم العطاء سألك بسورة الف ولام = ويس والتوبه وطه وطاس ميم
تجعل امور احمد على خير مايرام = وساعة لقاك سكنتنا جنة النعيم
وايوب لما مسّه الضُر والسُقام = طلب رحمته وانت الذي كنت به رحيم
ويعقوب من فقده ليوسف عمي وهام = وناداك لما اشتد حزنه وهو كضيم
ومن بعد ذا برسل جوابي لبو عصام=على البدع ذي جاني مثيل العسل طعيم
رفعته على رأسي وله قدر واحترام = وحبي لبن شيهون نابع من الصميم
وابوفضل ماغيّر طباعه على الدوام = قبيلي اصيل مؤمن بربه ومستقيم
ولوكنت مسؤل الادب با امنحه وسام = وسام الادب مابا امنحه لُص او غشيم
سلامي لبن شيهون من نجد الى شبام =ومن حضرموت الواسعه لاربا القصيم
وقاسم بدوره يهدي الورد والخُزام = رفيق النداء ذي قلت والصاحب الشهيم
وبا اسأل لماذا صاحبي خاطب الامام=ومفروض يخاطب قايد الشعب والزعيم
لانه هو المسؤل ذي بيده الزمام = زمام الامور والرئيس الواعي الحكيم
وما بمدحه من اجل رتبه ولاوسام = تأكد وثق ماشي معي نصف كأس ليم
زرع في النفوس الحب والود والوئام = وسامح لان العفو من عادة الكريم
وقدّم تنازل للجماعه وعفو عام = لمن فجّر الموقف بعمران وفي يريم
ولوكان غيره قطع الروس بالحُسام = وسوى كما الحجاج في عهده القديم
دفاعه عن الوحده بقاء حق والتزام = وكانت جريمه تنفصل إب عن تريم
ومن دون وحده لاتقدم ولاسلام = وفي ظلها بايصبح الشعب في نعيم
اذا كل مسؤل قام بالدور والمهام = من اهل العداله سالكي دربها القويم
وما اقدر اقول لك عندنا كل شي تمام = لان البطانه كل من سني الشريم
وحول الرئيس من داخل القصر والخيام = تحيك المكائد دون ماهو بها عليم
ويتحكموا في ملبس الناس والطعام = وقوت المواطن ذي لهم يسهل الهظيم
وماذا يسوي بين من شكلوا حزام = التاجر المُحتال والضابط العديم
يهمه فقط نفسه ولولاد والمدام = ومهما حلف واقسم بزمزم وبالحطيم
تشوفه في الجامع يصلي معك وصام = وقد يخدعك بالكذب والمظهر الوسيم
ومن خلفه القانون من أي اتهام = يبريه والمسئول واقف معه لزيم
واشياء بتحصل اسهرت عيني المنام = واصبحت منها كاره الخل والنديم
مشاكل وفوضه لاعداله ولانظام = وذي هو بري بايجعلوه بالفلوس اثيم
والاحتفال بالنصر والعرض ذي يقام = والمنتصر في أي دوله لها يقيم
وماهو تفاخر حسب قولك ولا اقتحام = صحيح القدم والعقل في جسمه السليم
وكم قد مضى للآن قلي على الامام = تراء الاحتفال لازال والسب والشتيم
ترى الامر عادي لاتعيره أي اهتمام = وافرح مع فحل الجماهير والبهيم
وللبيض مفروض وجه اللوم والملام=على الدور ذي قد قام به والخطاء الجسيم
وماذا حصل بعد اعتكافه والاعتصام = تأمر على الوحده ودام الوطن دويم
والشعب لوثارت براكينه القدام = فقد نستمر في ليلنا المُظلم العتيم
وختمتها بالمصطفى سيد الانام = من اسمه ذُكر قبل النبي نوح والكليم
شفيع اُمته في ساعة الحشر والزحام = عدد مارعد راعد ومانسنس النسيم]

ابوبشار
02-12-2008, 03:53 AM
14---
بسم الله الرحمن الرحيم
قصيده من كلمات الشاعر احمد عبدربه المعمري
مرسله الى الشاعر محمد عبدالله بن شيهون

مع الله ياعازم بخطي على عجل=الى عند بن شيهون وصّل له الكتاب
لأستاذ في الشعر الحماسي وفي الغزل=ومن قوم لاتخشى عدواً ولاتهاب
وبلغ تحياتي لبوعارف البطل=تحيات نهديها مع الورد والشذاب
اذا غاب عن عيني في القلب له محل=لذاك الهلالي عالي القدر والجناب
وانا واهل يافع مثلما السمن والعسل=رجال الوفاء واقوى من الشُمخ الصلاب
سلامي لساكنها في السهل والجبل=ويُعلا على وديانها تلك والشعاب
وخبرت بن شيهون لوعننا سأل=عن اوضاعنا اشرح له ورجع لي الجواب
عن العدل يابوفضل حدّث ولاخجل=وقول الحقيقه مابها عيب اوعتاب
وويلاً لحاكم يُحكم الناس ماعدل=وسيفه بأسم الشرع يقطع بها الرقاب
يرى الامر عادي من قتل صاحبه قتل=وبايخرج الجاني بري دون ماعقاب
ورغم الذي بيصير مابا اقطع الامل=عسى الله يهدي قادة الشعب للصواب
فلايدخلونا في الصراع مثل ذي حصل=من اجل الكراسي قبل اوبعد الانتخاب
ونبقى ضحيه للخلافات والجدل=وماهمهم في الشعب مهما حرق وذاب
ومن شاف نفسه غير قادر على العمل=يتيح المجال لانسان واعي من الشباب
يكفيه ثلاثين عام ذي قد نهب وشل=ملايين لاتُحصى وماشي لها حساب
وماقد شبع للآن رغم الذي أكل=وله يسمح القانون يدخل من أي باب
وبارزاقنا تاجر وعمّر بها فُلل=قليل الحياء ماهمه النقد والعتاب
نريد اليمن يصبح كما باقي الدول=بنوها اهلها واحنا البناء عندنا خراب
ومعنا زعيم الشعب والرئيس البطل=وفي الله املنا ثم في القايد المُهاب
وذي بالتسامح صار يُضرب به المثل=وماذا نقول لوظننا بالفرق خاب؟
املنا يصحح وضع فاسد من الخلل=وبالعدل والقانون يردع به الذئاب
ذئاب اصبحت مصدر للامراض والعلل=ومن يستطيع الاكل معها والاقتراب
كفى لاهنا حتى لوالبدع ما اكتمل=وابوفضل باقي يكمل الشرح والخطاب
وذي قال لاناقه معيا ولاجمل=بعيد عن بلاده بايعود بعد الاغتراب
بذكر النبي يرتاح قلبي من الزعل=شفيع اُمته في ساعة الحشر والعذاب

جواب الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
على الشاعر احمد عبدربه المعمري.في 1/2/1418هــ

يــقـول ابن شيهون الزمن قرّب الاجل = وذي مـَر مــن احـداث بــه شيّب الشـباب
تحملت بـــه مـــا مثلي اتــحــمل الجبل = ولا العيس بالصـحراء بـلا زاد او شراب
وضاع الرجاء ذي كان بالقلب له محل = وخـيـط الامـانـي مـن خيالي هرب وغاب
وفي وادي الامــــوات صليت عا الامل = صـلات الـجـنازه ثــم واريـتــــه الـتــراب
ومــــن بعد ذا يـــا مرسلي ياالله الشلل = وبــا ودعــك لاحـمـد بـن المعمري جواب
ومن حيث رسّل لي عسل يستلم عسـل = وكيَـل الـوفـاء للأوفـيـاء وافي الـحــساب
ولــه عـند يــافع قــدر وازن جبل سَبل = وشامخ ثـَـمــر والعُر والسفح والهضاب
ومن حيث قــــال العدل حدّث ولا خجل = وقـول الـحـقـيـقـه مـا بها عيب او عتاب
ونا اقــــول لك يااحمد وخذ قولتي مثل = بــلاداً تــهــيــن الـعـدل تـالـيـتــها خراب
ثلث قرن مــــا قـــاضي بلحكام قد عدل = ولا من حرام المـال ضــابط قـنع وتــاب
ولا رعـــوي اتعـــدل ولا جنـدي اعتدل = ولا كـادر اسـتـوفي من الرشوه النصاب
ولا حـــاكم اتـعـبـر بذاك الــذي حــصـل = ولا بطانـتـه تعرف خـطـاها من الصواب
كــأنّا بغابه مــــن اكـــل صـــــاحبه اكل= ولا عــاد بـسـتـثـني احـد كـلـنـا ذئـــــآب
ورغم النتيجه ذي لها المؤتمر وصـــل = وفوزه بـثـلـثـيـن الـدوائــر بـلـنـتـخــــاب
فـــلا اصـــدقه الاّ متى طبـّــق العـــــمل = بالاقــوال لا بـالاحـتــفـــالات والـخـطـاب
لأنـّـه شريــك الاشتراكي بــما حــــصل = بعمران والضــالع وفــــوّه وفي نـصــاب
اذا الاشتراكي ثــوم فـــاالمؤتمر بصــل = عدس مصر والقـُثـَاء قرابه بــا الانتساب
فـكـم عـيـن مـــن طغيانهم فارق السبل = كـــراها ..وسـيّل دمعها مـثـلما الـسحاب
وكـــم ام ناحت نــــوح ناقه مـــن الثقل = فـــراق ابـنـها الـغــالي بلاها بــاالاكتـآب
فـيــا معمري حــذرك من آمال ما تصل = بــهــا لا مـــرادك او تحـقـق بها اكتساب
يـقــول الـمـثـل اسأل مجرب ولا تســل = طبيباً بــلا خبره يشعوذ مــــن الـكــتــاب
اذا البوم مـــا طــوّر نـــواحه الى زجل = فــلا تسهن الانــغام مــــن نـاعق الغراب
وان خاب ظن النــاس في ساكن القـُلل = فـــلا يــرتجون الخير مـن ساكن الشعاب
ومن صدق احلام الليـــالي تعب ومـــل = ومن دوّر الماء بالرمال ارتوى ســـرآب
على هــكــذا شعب اليـــمن كــلما انتقل = الى مـــرحله لـــوّم على الاوله وعــــاب
كما الطالب المـُهمل مــعوّد على الفشل= ومهما درس يسقط قـلـيـل الذكاء وخاب
ولكن مـعــانا الـــرمز والقـــــايد البطل = يطمئن جماهير اليمن بــعــد لضـطــراب
اصــيـل النـسـب نجمه تعلى على زحل = حكيم التصرف في الشدايد وفي الصعاب
فلولاه كان الحرب بــــاقي ولـــــم يزل = ونــار الفتن يـلــصأ لــظـــاها بــكل بـاب
ونـــال الرضى بالعفو من اغلب الدول = ولا راد فـي عــفـــوه جزاءً ولا ثــــواب
لــــه الشعب يهديه التـحــيات والقــُبل = وتحجر لـــبـو احمد علي ربـت الحجـاب
وختمتها بالمصطفى عـــد مــــــا هطل = من المُزن ثجاج الكرع واسقي اليــبـاب
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:54 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
ليت باايامهم كنا سكنا المقابر
قصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون

ياهلال الفلك طوّل بعاد المسافر = والقوافل بلا مرعى ولا ماء بالأسفار
والعناوين ضاعت بالقرى والبنادر = والدروب امتحة منها علامات الاثار
والغريب اشتكى من غربته للمهاجر = والجميع اشتكوا من فرقت الاهل والدار
ماتت احلامهم بين المسيله وصافر = والبلاد الوسيعه بين فوه والابار
والسلاح ارهق اكتاف العسس والعساكر =والدساكر خرائب والدماء سال انهار
ليت شعري متى للعدل تبنى منابر = بالمدائن ومنها الجور يهزم وينهار
دولة العدل وان يحكم بها انسان كافر = مثل شمس الضحى بتمد للناس لنوار
مثل ضوء القمر باليل يهدي المسافر = والمحيطات يائنس فيه كبتن وبحار
ودولة الظلم وان فيها مقيم الشعائر = مثلما الليل مابه بدر او نجم سيار
لا انتصف مد جنحه فوق كل الحواضر = والجبال الشوامخ والبوادي ولمصار
حاكم العدل يأمن رغم كل المخاطر =رغم كيد الزمن رغم العواصف ولخطار
بالليالي بيتهنى بغمض المحاجر = حتى لو مسكنه عشه من اغصان لشجار
رافع الراس والعسكر بيده اساور = والرعيه تجدهم من حواليه انصار
انما الحاكم الظالم كما الذيب ذاعر = منتظر للخطر ياتيه من دون اشعار
ماهنى مرقده بيبيت بالليل ساهر =وان سكن حصن من حوله حراسات واسوار
والرعيه تناظر خرجته للمجازر = والعساكر يسنوا له سكاكين واشفار
هكذا منطق التاريخ يااهل البصاير = وين اهل العبر من يعتبر بالذي صار
قد نصحت الذي من قبلكم نصح شاعر = يبني اركان وعوايد بليمن وليسار
قلت له آخر العنقود لو كان ذاكر = ما استمع للنصيحه كان في اذنه اوقار
كان مغرور ما صان الثياب الفواخر = ما رقد شي ولا رقد اهاليه بالدار
واصبح اليوم نهب الجارحات الكواسر = واستفع بعد ما قد كان يسفع بالاظفار
من جلد ظهر اهله بالعصاء والظفائر = جاء له من يشير اعظام جسمه بمنشار
ليت باايامهم كنا سكنا المقابر = خير من مسكن احصوناً مع الذل والعار
ختمها بالنبي ما سار بالكون سائر = له صلاتي عدد مالطير غرد بالاشجار
******* تمت ******* =[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 03:57 AM
قصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون وهي في رثاء ابن عمه
المرحوم الشيخ محمد عبدالحافظ بن شيهون طيّب الله ثرآه بتاريخ 25 ذوالحجه 1428هـ


كريم العطى والجود يا مُرسل السحــاب=لأرضاً جـُرز مرت مـواسم بـهـا جــديب
ويا فالق الاصـباح والحـَب في الــتـراب =ومن بين فرثاً والـدماء تخرج الـحـلـيب
ومكسي سهول الارض في اجمل الثياب =بالــّوان خـضراء زاهيـــه تفرح الكئـيب
لك الحمد ما بدر الليــالي ظــهر وغــاب =وما الشمس تسبح بين لشراق والمغيب
ومن بعد ذا قــــال الذي صـــابه اكتـئآب =بـلـيـلـه عُـشاهـا جـاء بـعده خبر رهيب
خبر في سفر فخر اهل شيهون بالشباب =وربــان دار الـعـز فـي رحـلــة الـمشيب
وقـد ســافــر المرحوم سـفــره بلا اياب =ولا رافــــقــــه ابــنـاً ولا اخ او حــبــيب
ومن مسجد الكوثر توكل على الـذهــاب= ذهــاب الـذي طـــول الأبــد عـنـنا يغيب
وواجه لقــا الله في صــبر واحـتـســـاب=لأنــه شَعر من قـبــل ان الأجــل قـــريب
وما راح الاّ بعد مــا استوفي النـصــاب =مــن الخـير ذي منـّه اخـذ اكبر النصيب
وقد عاش مثل النخل شامخ بأنتصــاب =ولــه بـالعـطـى قـدوه بـحـمالـة الرطيب
وغاب الكرم والجود بعد الكريم غـــاب =وما غـاب ذكـره قــط كـلا ولـــن يـغـيب
تمنيت لو نا كنت مـحـمـول عــاالـرقـاب=بـديـلـه ولـم اسـمـع مـن اولاده الـنحيب
ولكنـّها الأجـــال مــا تخطي الـحـســـاب =ومـا تـأتـي الاّ للـذي عـجــّـز الـطـبـيـب
وبا ادعيك يا الله يـــا خـير مُـسـتـجــاب =ويــامـن لـعـبـدك ان دعا ليك تـسـتجيب
من القبر يا رحمن اكشف له الحجــاب =الى مـسكـنـاً فـي جـنة الخــُلـد به يطيب
بقصراً مــن اللؤلؤ نزيلاته الــكــعـــاب =وهن كاملات الوصف عن كل ما يـعيب
جزاء الذي قد كان كاالنهر بالـهـضـــاب =بـتـورد الـيـه الـناس لغـراب والـقــريب
على هـكــذا الاقــدار بـتـدق كــل بــــاب=ولـغز الـفـنـأ والـمـوت بـيـحير اللـبــيب
ودنيا غروره ما مـَثلها سوى الضبــاب =بيـصبح هبا هـابي بـجو السماء الرحيب
وتقلب بعين الظامي الماء الى ســـراب= وبـتـغـيـر اهـبـوب اللـواقـح الـى لـهـيب
وتخفض رفيعاً كان في عزته مـُـهــــاب=وترفـع وضـيـعـاً كـان بـالـذل يـسـتـطيب
وتـبـنـي وبتــحيل المبــاني الى خـــراب =وتـثـمـر وتـجـدب امرهـــا دايـمـاً عجيب
وهيهات كم فيها امم دون مـــا حـســاب =ويـاكـم اُمـم باجـداثـها المـظـلـمـه تـغيب
وختمتها بالهاشمي مــــا حوى الـكـتاب =من آيآت منـهـا يخشـع الشـامخ الصلـيب

ابوبشار
02-12-2008, 03:59 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
قصيده بدع من كلمات الجانحي ومرسله للشاعر بن شيهون

يالله ادعوك يامن انت خالق ورازق= كن بعوني متى ماحالت النفس ضاقه
سالك المغفره يامن انا فيك واثق= وستر الحال يامن لي بك اعظم علاقه
لاتولي علينا كل فاسد منافق= هاوي الشر والفتنه هوايه وفاقه
وطلبك رحمتك من ذنب سابق= ولاحق جد علينا بعطفك حين لعمال حاقه
بعد ذالحين قال الجانحي يامرافق= قمري البان من فوق السحاب انطلاقه
خذ لبو فضل قيفاني ومشموم عابق =رش ثوبه ودسماله وعطر شماغه
من رحيق الزهور احمل معك زهر فائق= والورود النديه خذ من الورد باقه
والخبر قله المطلوب كشف الحقاق= والتعارف طلبنا لمتداد العلاقه
ربما انه يكون الراي واحد مطابق =بين لفكار والمقصود ساس الطباقه
دار بالراس هاجس حط لعصاب حارق= زعزع الوجد من حيث اشتباه العلاقه
مثل هذى التصرف لوحدث غير لائق= من يايد قراراحمق شديد الحماقه
امر منكور مايقبل به اخجف وحاذق= او فطيم الرضاعه مايقدم بلاغه
ايش من شرع يعطي حق شرعي لعائق =يسلب املاك اخوة
بينما هو شقيقه والزميل المرافق =كيف يحتال ثم انه يفض اتفاقه
شقيقينمن اماً ومن اب نابق =اب يشهد له الواقع بواسع نطاقه
اخوان يشهد ماثبت بالمخالق= ليس لزيز ذا او ذا اصيل العراقه
لاكن افكارهم متادلجه بالبنادق= ادلجوها على نزع الرضى بالحماقه
من سببها وقع لول بحبل المشانق= عندما نالها عنه تخله وفاقه
ترك ايتام بعده في جميع المناطق= وصبحوا اليوم في حالت اساء من فراقه
والخليفه نهب مايملكه بالوثايق= بعدما ضم في قيده ذراعه وساقه
قال هذه غنايم من تركت المنافق= حللو سلبها والنهب بعد انزلاقه
والتفاوض مكانه بينهم شبه عالق= والقضاء حالته مهزوز فاقد وثاقه
والذي نطلبه القاء وجود الفوارق= يصبح المجتمع واحد بكافت طباقه
وان عاد احمد السركال جالس يراوق= كل فتره وله منهج حديث العياقه
مانصل حيث نتوهم ولا بانلاحق =من سبقنا فلا قدره لنا بالتحاقه
بانضلي بهذا الوضع نجلس نعالق= والرخاء عيشته يحرم علينا مذاقه
واعلم ان السبب امه وبوه اللقالق= هم سبب ازمه الحاظر وسر انشقاقه
هم اساس الفتن كم ولعوها حرايق= اشعلوا نارها ومسه بتحرق حراقه
والتجارب بتثبت مالهم من سوابق= مبهمه بالتخلف والفشل والاعاقه
لاهنا وختم اقوالي بسيد الخلايق= الرسول الذي نوره سطع من افاقه
.............................. .............................. ..............
بسم الله الرحمن الرحيم
قصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله حسين بن شيهون في 15/11/2000م
جواب على الشاعر محمد بن محمد صالح الجانحي

مـــالك الــمـُـلك يا خافظ ثقال الطوابق = كوكب الارض والاجرام ذي في نطـاقه
والــســمـــوات سبعاً طابقاً فوق طـابق = والـــذي ليس يُـدرك فـي اعـــالي طباقه
رحمتك للذي صورت من مـــــاء دافق = ثم عــفــوك بـمــن شـــدّه ذنـــوبه وثاقه
وانت لولاك لم يسطع من السُحب بارق = والنبي مـــا امتطى للقدس صهوة بُراقه
بعد يا طير يــــا مــن للـجـنـاحين خافق = في رحــاب الريــــاح الذاريات انطلاقه
خذ جوابي لمن للشعر هاوي وعــــاشق = وزن شعره دليله في حـــرارة عنــاقـــه
واهد له من زهور الروض باقة رواشق = والندى فوقهن تاج الحـلــى والـــرشاقه
واخبر الجانحي ذي قــال كشف الحقايق = والتعاون طلـــبـنا لامـتــداد الــــعـلاقه
معرفـــة اي صنـديـــداً مــؤدب وصادق = الشرف لي وله في ان نكـــــوّن صداقه
والـــحقايق كشفها الليــل وامـسى يلاحق = شومها .. ذي وئد بــنــته زمان الرباقه
وانت سميته اســـــــعد اسم مـا با يطابق = نحس منحوس فلّت حـــزمته والحواقه
ضاع اسمه مــن الفهرس وكـل الملاحق = وامـتـسـح رمــز عـنوانه بارض ارتزاقه
هو سبب مــا جـرى للعايله مـن مضايق = هو سبب من عليه ارض العزيزين ضاقه
والهوامير من غـــزه وعــبـس الـنـقـانـق = وابن آوى جــــــــار ابليس خامس رفاقه
جــابــهـم يـجـلـدونـا بـالسـيـاط الحوارق = شنّقوا كم من احمــــر عين شاجع شناقه
كـــم بمربط تربط اكــــرم الــناس حاذق = قــطــعــوا لـه تـــــرابيته بموس الحلاقه
كـــم بـهـيل الجبل اهوال كم فـي معاشق = كـم بطارق طـرُق مطرق راسه وساقه
واتخذ صاحب المنجل ومـولى الـمطارق = رب كـــالسامــــيري عجله بيمناه ساقه
بعده المشرقي جانـا من ارض الـمشارق = جاء حسب الطلب منهم بصحبت رفاقه
واعلنــوا لملمة اقــدامهم والــمـــــرافــق = ثـم صلــوا صلات الصبح قبل انغلاقه
بـعـدها اتـفـجّر الـبـركـان بـكل الـمناطق = والدمــاء دفــقـه بالارض كالماء دفاقه
والـقـوي وقـتـها بانت بارضـــــه بــيارق = والضعيف اقـتت مهروق دمعه هراقه
كيف يالجانحي من بـعــد ذا انـت واثــــق = في دفاعك علـى ظالم به اعمال حاقه
لكن اوافقك عن مـا جــرت مــــن فـوارق = لا مـــــع حملها حد له عزيمه وطاقه
كم حملنا الذي مـا آتـحـمـلـيـنـه شـــواهق = كم جـــرعنــا الصـبر حتى الفّنا مذاقه
لــكــن الـظـلـم بـنـفوس الرجاجيل حـارق = ربـمــا يـحـمــلــه مـمـلوك قبل انعتاقه
انـمـــا الحـُـر قــد يختار حـبـل الـمـشــانق = خير من خيط ظالم يلتـوي فوق ساقه
هـــكــذا والـــزمــــن يجري وكل الخلايق = فــي مـيـاديـن ايـامه بـتـنـضـر سباقه
ان غضب يوم يخفض كل من كان شاهق = وان رخي من رخاه افلح رويعي نياقه
ختمــها بــالنبــي مــا لآح بــــالافق بـارق = خــاتـــم الانـبياء رب الحكم والبلاغه[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:02 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
كلمات الأستاذ/ فضل قاسم ثابت السعدي مرسله للشاعر الكبير/ محمد عبدالله بن شيهون
أجمل ســـــلام

بدأت بسم الله ربي خالق الشي من عدم = رب الخلايق كلها عالعرش عينه ما تنام
واذكر محمد ذكره الدايم يجلّي كل هم = الله وصلي عالحبيب المصطفى بدر التمام
يقول ابوأحمد يارسولي سعف أول من عزم = بلّغ على شاعر رفيع المستوى أجمل سلام
مقدار بن شيهون عز الله مقام ابن الكرم = وجملة أخوانه بعطر العود يا ضيف الكرام
برغم قِل المعرفة ذابت أحاسيس القلم = بالمنطق الطيّب لشاعر يستحق الاهتمام
وأنسان له في قّمة الآداب موقع محترم = ونا يمين الله عندي له معزّه وأحترام
مفهومنا للشعر بالماضي وحاضرت الأمم = أفضل وسيله للتعارف والتقارب والوئام
المصدر الأول لتاريخ العرب منذو القِدم = ترجم بقاموس الأدب أجمل معاني للكلام
ما هو لمن يبدأ بمنطق غير لائق واختتم = من أجل رد الفعل وجهنّا دليل الأتهام
وكأن سبعه يوليو أستنزفة جرح الندم = واستسلم الشّعار بالواقع لدائرة الخصام
من يدّعي بالنصر في كسب المخوّه أنهزم = أو ربما قبل الهدف أظهر حقيقة لنهزام
الشعر له مضمون هادف من رجم فيه ارتجم = ومن عرف مقدار نفسه ارتفع بأعلا مقام
ولو رجعنا لا زمان القبيله كان الأهم = رغم الفتن والثار للشعّار مبداء وأنسجام
يتبادلون الشعر بالمنطق حفاظاً عالقيم = واقوالهم فيها البلاغه والحِكمَ والاحتكام
صانوا علاقتهم بعزّة نفس ما خلّوا نسم = لمن يفرّق شملهم هذا هدفهم والمرام
حتى ولو حاول عديم الفهم ساعات الدرم = سدّوا طريقه واصبح الجمّال ماسك بالخطام
والقبيله نخوه ولا تآتي وجاهه من عدم = الاّ بحكمة عقل ما تقبل مشقّه أو ملام
وايام عاش الخالدي للوضع نفسه أحتكم = وجّه باسم القيفي أحمد أنتقاده للنظام
غطّاء هجومه عالعيون الحارسه خلف الخيم = ما كان يهوى التفرقه ولا يشجع لنتقام
من مننا لوحدة أبناءَ اليمن ما ادّى القسم ؟ = وبعدها باربع سنين الطايش أعلن لنقسام
هذه خيانه لا رحم بيّاع سلّم واستلم = قدّم بقايا حرب ياناير بواجهة الصدام
الأوله والثانيه والثالثه تقطر بدم = والرابعه يالله تجنبنا مكايدة اللئام
بحلم بايام السعاده كلما الجرح الـّتأم = يكفي تحمّلت المتاعب يا هيامي بالهيام
مالي هدف ثاني ولكن ربما بالقلب هم = لا يحسبونا للبلاء والشر أعداء السلام
يافع بني مالك وقاصد عظم عُمره ماأقتسم = ولا تهز الريح منبع والشرف فيه استقام
وهكذا يا ساس واثق مرتفع فوق القمم = حاول بتقديم النصايح قبل تحديد المهام
والقصد واضح يا بن عبدالله بلقوال أنتظم = الهاجس أعطاني اشاره قال لي نقطة نظام
والختم صلوا عالنبي ذكره يجلّي كل هم = الله وصلي عالحبيب المصطفى مسك الختام
تمت ديسمبر2006م =
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:04 AM
---
جواب الشاعر الكبير/ محمد عبدالله بن شيهون على الأستاذ/ فضل قاسم ثابت السعدي

باسم الله ابدع بالذي بيده مقادير الأمم = الواحد الفرد الصّمد القاهر الحي السلام
لاشيء عن شيء يشقله ساهر عيونه لا تنم = حارس على الكون الوسيع وكل مابه من انام
من بعد ذا يا مرسلي خذ رد بدع المحترم = فضل أبن قاسم ثابت السعدي وله مني السلام
واعطه جوابي سعف باقه ورد فيها خير شم = من روض أزهار الربيع مع شذى نفحة خزام
وقل لمه ذكرتني عن أرض قد خط القلم = على روابيها المآسي من خرز لما شبام
أرض الجنوب الغالية أرض الكرامة والشيم = أرض التقدم والحظاره في زمن تاج النظام
أرض الرجا جيل الذي هاماتهم مثل القمم = يناطحوا فيها بعزة نفس اقزاع الغمام
أن جاءهم بركان من داخل بيقذف بالحُمم = على زواله يستعينوا بالذي يحي العظام
وأن جاءهم اعصار من خارج تصدوا له بدم = وأن مااستطاعوا يجنحوا حتى يجي يوم الصدام
ذا فصل مني قد خرج يا فضل والثاني انعلم = عن ما ذكرته لي عن الاشعار ايام الوئام
والقبيله ويوليو أو عن عرب أو عن عجم = والاّ عن اكتوبر وسبتمبر ويوم الأنظمام
أيام سودا فرخت غربان والبوم الخِمم = محد سلي فيها ولامنها تحقق له مرام
إلا السرق ذي عندهم خبرات في بيع الذمم = والفاسدين السافلين حثالة القوم اللئام
وذكر يافع عن سواها مثلما الحلس السّدم = بين القبائل كلها من المكلا لاسنام
وما ذكرته لي عن الوحده ومن أدَّا القسم = وحده تقسم شعبها مصيرها للأنقسام
لقد دخلناها على شرط الصيانه للقيم = وعلى مراعاة العداله والسياده للنظام
قلنا لبن علوان أحمد يا عسى الله يا قسم = للقافلة عند السفر يمسك بايديه الخطام
وبايشيد للعداله حصن عالي محترم = وايوضع الميزان بالقسطاس في أعلى مقام
لكن أسف الظلم في أرض اليمانيين عم = والحقد مكريبه بينفُخ في سموم الأنتقام
دليل ما قلته تنابلة المشايخ والأهم = جيش الندامه ذي لهم تاريخ مخفور الذمام
باعوا أراضي الجنوب ما عمروا موضع قدم = لأنهم متأكدين أن مالهم فيها مُقام
والرمز عزالله مقامه قد شحذهم بالهمم = على الطمع وسرقة الأموال خاصيها وعام
ولم تزل افعال ما عاثوه رائحته رمم = مثال جيفه من روحها لقحه أنفه زكام
عار الخزى بأوجاههم منقوش رسمه كالوَشَم = يبقى بذاكرة الزمن محفور حتى مية عام
واليوم من بعد استلاب الأرض يبغونا خدم = نخفض لهم اجنحتنا مثال ربات الخيام
حاشا وكلا بالجنوبيين سادات الكرم = أن تنحني رؤوسهم لغيرهم مثل النعام
لو تعود عورات الرجال فروج تنضح خس دم = أو تنطفي شمس الضحى وايدهم الكون الظلام
ما نلبس أثواب المذله وأن تكن ديباج صم = أو من حرير أخلاس من مدراس اصليه تمام
أما الفساد أنته سبب تلك المفاسد والأهم = أنك بمحراب الفساد أنت المؤذن والإمام
عينين لك عميا ولك أذنين صمّا ثم شم = مكظوم والطعم الذي يعكس لك أذواق الطعام
والعقل سيد الأربعه يقول أنك متهم = لو حاول أنه يردعك نفسك تلومه واستلام
وكم فضائع تُرتكب بأسمك وكم اجرام كم = من أخوتك وأبن العموم ذي ما يهابون الملام
وأولادهم بعد الدراسه في صوالين الكرم=من حول عار الناس بيحومون في أسواق سام
وابطانتك منافقين من تحت إلى أعلى الهرم=ما ينصحونك لأجل ما تحرمهم المال الحرام
وأنت راضي بالذي فينا يسوه البجم = اراذل الأطقم عديمين الشرف والأحتشام
يا رمز ماذا باتجيب الله في يوم الندم = حين آيوجه لسئله إليك في يوم الزحام
كيف آتقابل خالقك ذي أوجدك من العدم = في يوم لا والد ولا به مال ينفع أو غلام
العمر يا ريس قصير رحله بها ركاب جم = ناساً ركب قطارها وناس ناظر له قيام
نصيحتي لك تتعظ بذاك ذي قبلك قدم = لو كان دامت له لِما جاتك تدفك للأمام
ختامها بالهاشمي صلاه ما جندي خدم = في جيش دولة عدل حاكمها على الشرع استقام
تمت في يوليو2007م=
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:05 AM
20---
فيض الخـــــواطــر
كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون

يا من له رسم في قلبي تجدده = فيض الخواطر إن مرت بذكراهُ
ذكرى شذاها بأعماقي لها عبق = عبق الورود بروض بعد سقياهُ
ذكرى لها في نياط الروح منزلة = كمنزل البدر في آفاق علياهُ
ذكرى الهوى بالصبا كالنقش في حجر = لا يستطيع الزمان طمس فحواهُ
أهواه كالطائر الهاوي لموطنه = في موكب الريح أواباً لمأواهُ
أهواه رغم سنين العمر مسرعة = كالخيل لاهثة بالسبق تغشاهُ
لولاه ما كنت ادري ما لهوى ابداً = ولا الصبابات والأشواق لولاهُ
ولا المعاناة من لهفي لموعده = ولا اشتياقي إليه قبل لقياهُ
يا ليت شعري هل مازال يذكرني = وللوفاء حافظاً عهدا قطعناهُ
فإنني صائناً دوما مودته = رغم النوى عن دياري لست أنساهُ
فكيف أنسى الذي هواه في كبدي = كالنار يذكي لظاها شوق رؤياهُ
فكم سهدت إذا ما مر في خلدي = همس الهوى عند لقيانا وأصداهُ
وكم أناجيه والأحلام شاهدة = وكم صغيت بأحلامي لنجواهُ
للاه أرضا بأيام الصبا حفظت = على رباها لنا سراً كتمناهُ
فارقتها ورؤاها لم يفارقني = لان فيها منى قلبي وسلواهُ
تمت=
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:07 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
هذه القصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
لبيك لبيك يا من تسمع الداعي

لبيك لبيك يا من تسمع الداعي= لا قال لبيك تاسع يوم بالوقفه
حجاج بيتك أتو من كل لصقاعي= ما عادوا إلاّ وكلن قد قضي شفه
يا غافر الذنب يا شافي للوجاعي= يا مرتجى من سواكَ انرتجي لطفه
أنت الرجأ والأمل لو سأت أوضاعي=عبدك برحلة زمانه قد بدا ضعفه
من بعد قال المعنى لم أجد داعي=من أجل تفسير حلمي الشوم أو وصفه
سرهُ مع الليل بين الناس قد ذاعي= وأيام سودا عصيبه أفرزت صنفه
سنين اعجاف مرت كلها انزاعي= قد شاب منها جنين المهد باللفه
وسافر الفجر منها دون ودّاعي= والأنجم الزهر انحازين لا صفه
يا ساري الليل مافي ليلك اشعاعي= الليل قدامه الظلمه ومن خلفه
والدرب كله تماسيحاً وآفاعي= وصقور ما شافته تسعى إلى خطفه
وذياب تعوي دفعها غفلة الراعي= هوش السمينه وتترك ذي بها الزحفه
ما لومة المشرقي لو قطع أسياعي= وإلاّ ترك مخزن كريتر بلا درفه
اللوم كله على ذي حرق أشراعي= وخرب البوصله وعطل الدفه
ذي كان للسامري خاضع ومنطاعي=وأهل داره يعانوا من لظى عسفه
مغرور يا هيكل الصلصال لك باعي=بالعربده وأنت أصلك كان من نطفه
قسمت أهلك إلى رجعي واقطاعي= وبرجوازي وكادح زدت له كرفه
نجم لك أسمأهم دجال موزاعي= من دفتر الخزي ذي به ترجمة عنفه
وأصبحت وأمسيت مثل الهر لا جاعي= يأكل عياله بلا رثوى ولا رأفه
وصرت لاشيء بعد الشيء ذي ضاعي= وكل شي كان لك شلوه بالحفه
وكنت للعفو خصماً ليس بتراعي= زوجه على زوجها في قلبها لهفه
ولا أباً قد رحمته أبنه أبتاعي= في سوق ظلمك وراسه قمت في قطفه
والعفو من شيمة الأشراف والساعي= للبغض وقت الحصاد يقطفه كفه
ما أستخدم العفو إلاّ الحاذق الواعي= والحقد ذي طبقه أودا إلا حتفه
وأزكى صلاتي عدد ما يسعى الساعي=واعداد ما الحاج من ربه طلب لطفه
على الرسول الذي له نور قد شاعي=والمسك قد فاح من طيبه شذى عرفه
تمت=
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:12 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
قصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله حسين بن شيهون

قال ابن شيهون طرفي ماهجــــع = والقـلب مـن جـور مـا صـابه وجيع
والـجوف جارة كنينه ما اتســــع = وحـمّـل الــنــفـس مـــالا تـسـتـطـيع
وبعد يــامن بصوته قـــد سجـــع = هـيـّجت لشجان بالـصــوت الــبـديع
مُـــــفارق العُش والابــك ولــــع = تصــدح بـالانغـــام في وقت الهزيع
يــــاليـت لي جنح مثـلك بـا يقــع = نطير انا ونت بالكـــون الــــــوسيع
لكن اسف لنت مثلي باتقــــــــــع = ولا لي الـــــريح مــثلك بــــــاتطيع
و البــارح الـفكر من عيني نـزع = منــــامها وشتـــرا منــــــــها وبيع
ســـاهر بـُعد الـدقـأيـق والسـُــوع = ومــــا جمع خــاطري يمحا سريع
ذكرت هذا الزمان اللــــي خــدع= وذل مـــن كـــــان بالحصن المنيع
لاسـامحه يـوم كـُلاً لــه خضــــع = مــــا هـــاب رافع ولا هم الوضيع
كم من عزيزاً لبطشه قــــد ركــع= وكــل عــــاصي بيأتي لـــه مطيع
ومـــن يســـــافر بدربه ما رجـــع = حــــــافظ لـــسر المسافر ما يذيع
والارض غابـه قويهـا قد صــرع = ضعـيـفـهـا والشقي فيهــــا يضيع
ما همّها مــــن بهــــا ذاق الـشـبَـع = ولابتحزن عـلى مــن هــو جويع
تبني واحيــــان تــهـدم مـــا ارتفع = واحـيــــان تــردم وطـيها بالرفيع
والناس اجناس خــــذ عــنـّي ودع = مـــن يـمـدح الـكـل او لام الجميع
الكامله ما بـــمرعـــاهــــا وســــع = أمــــام غـــزلانــــها ســـــداً منيع
والهـــاملــه ترتعــي حيث آيـــــقع = وصــيفها والشــتاء كــــــله ربيع
ولا تــغـُــــر الفــــــتى ذآت النِــبَع = ملساء بـــأنــيـــابــها السُــم النقيع
ان ردتها تلبس تلبس اثياب الورع = واتـقـتـلب راهــبه تـقـدع قـــــديع
وان رادتــك لــفـّت احــــبال الدلع = حولك وبشبـــــاكها تمسي ضجيع
وكـــل واحد بيحــصد مــــا زرع = والبعض ما يزرعه يصبح صريع
ونـــاس بــالـسـعـد نــال ارفع بقع = ونــاس نــحســه ربـــع فوقه ربيع
وناس من حُــر مـــاله مـا انـتـفـع = ولا ولد صــــار لـــــه مشفق نفيع
وش فـــاده الـيـــوم حتى لـو جمع = اموال كسرى وقــــــارون الخليع
ونـــاس حـــاله بــدنـيـــــاه ارتبع = ومـــــد للاخره مــا يــســتــطــيع
له كف ممدود في كــــل الـــبُــقع = وذكر مــحـمــود بـلـســـان الجميع
والرزق مقسوم ايش فــــاد الهـلع = وكـــافــل ارزاقـنــا الـرب السميع
ومــن قــنـع مـا بـيـلـفـاه الـــجشع = مــفـتـاح كـنـز الـقــناعــــه للقنيع
وان صابك امراً عَجي سر بالوقع = والـعـاقـبــه نـالـهــا ذاك الــوقــيع
واحفظ لجارك حقوقه ذي شـــرع = لـــه عـنـدك الله والـهـادي الشفيع
صــلاه تـــغـــشــآه مـا بـارق لمع = وآل بـيـتـه واصـحـــاب الــبـــقيع
تمت=
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
بدع الشاعر عبد الخالق صالح عبد الكريم (أبو نوره القعيطي)
مُرسَل للشاعر الكبير الأستاذ محمد عبد الله بن شيهون (أبو فضل).


يالله ادعـــوك يا قـيـوم يـا مُــظـهـر الحـق=فـُـك قيــدي وحـرر معصمـي مـن وثــــــاقه
بيــدك الأمـــر ياتطـلـــق قـيـود المــــوثق=أو تلــف السـلاسل والحِـلـق حـــول ســـــاقه
لا اسأل الجود من غيرك ولااقنط ولااحنق=مُــرتجـي رحمتـك مالي على الكـِبـر طــاقه
بعــد ذا الآن يالهـــــاجـس عـلـيـــا تــرفـق=لا تعــــاجــل وتـتجـــاوز حــــدود الحـــذاقه
لا تهُــم النـَــزَف فـُــك الخـــزيــن المغـُـلق=هـــات مـــادام عالي بالهـــوى الـزيـن فـاقه
مُــدني مُــد مـن بحـــر الخطــاب الـمـنمق=واحكـُــر ابيـــات من بحرالأدب والطــــلاقه
واهـد ابـو فضــل عـود اصلي بعنبر معتق=واســـأله ويــش ذي حَـــوَّل تـُـقـا لامـُـعــاقه
واســأله ويـش ذي ردَّ البَـــرَد جمـر تعـلق=وافتنــي بـالفـسـاد ( الخيل ) شي له عـــلاقه
ذا وهــل مـا حصـل بالضـالع امـره منسق=أو قضـــا أو رضا أو هو خـرج عن نطـاقه
والـعـقـيــد الــذي حـــرَّم بـشـبــوه وطلــَّـق=مُــدعي حــق أو واجــب يكـفــِّـــر طــــلاقه
خاصة ً بعدما الخيل احكـَم الطـوق واطـلق=واستـشـفّ الغضب والهيــج حَـطـَـه وسـاقه
وابـن لجـــواد ذي ضَــم المناصب وفــرَّق=هي كفــائات أو حسـب الصِـلِـه والصــداقه
حـــاكني ويـش ذي خـلاه بعــد القسا اشفق=رَدّ ذي انفـــاهـم البــارح بـحُـكـم البـطــــاقه
واسـألك مجلس النــواب لـي ويــش حـقـق=بالخـطــابـات ذي مــا يـعـتـمــد بـاطـُــــراقه
هـي إرادات أو سينــاريـو عـرض مـسُبـق=واجـهــه أو عسـل يُحــرَم علـيـنـــا مــــذاقه
لــنّ مـا نـسمــعــه أو مــا نشـــوفه مُصـدق=مـا تـحـقـق على الـواقع هــدف من سيـــاقه
كيــف لـه والفســـاد اليــوم فـي كـل مـرفق=والمـصـيـبـه دمـــانـا فـي حِمـــانـا مُــــراقه
قــال ابــو نــوره البـــدَّاع مَـن شـاد وثــَّـٌق=والفتــى مــن حكـم ســاســه وعــلاَّ طبـــاقه
بينمـــا صــــاحبي بـيـقـيـم كـــابه ودقـدق=ستــه اركـــان وافــدى عالغــــريضه بنــــاقه
لا قيــــادات تـتـصــرَّف بـحـكـمـه ومـنطق=لا ولا اعلام صادق ضــاقه النفس ضــــاقه
ويـش من خيــر انـا بـه بـيـنـما النار تحرق=حـــول داري وذي عــاهــد نـغـض بـتـفاقه
ما دوى اِلاَّ دوى حــوم الـرصـاص المُـذلق=هكــــذا طبعنــا نـمـحـي الخـطـــأ بالحمـاقه
الخـلايــق بـتـتــوحــد وشـعـبـي تـمــزق=عــزّهــم ربـهـم واحنـــا بنـــا البـنـت حــــاقه
مظمــر الخـبـث مهمـا يـجـتـهـد ما تــوفف =مثـل ذي يـجرُد الصخـره بـمـوس الحـلاقه
البــلــد يــابن عبــد الله يــبـي بــذل مُـطــلق=وابــن مــا يخـــدُم امــه خيـر لمـه فــــراقه
حــان وقت العمـل من ما اجتهـد ما تمــرّق=والبتـــول المريض انفـــه وشطـِّـِب رفــاقه
تـَم بـــدعي وبن شيــهــون لــو حَـب عـمّـَق= مقصـــدي آحــاوره رمــز الأدب والليـاقه
والف صلــوا على المختار مالسيــل دفـّـّق=صــاحب الــوعــد مَـن نـفـسي للقيــاه تـــاقه
تمت=
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:15 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
جواب الشاعر الكبير الأستاذ محمد عبد الله بن شيهون (أبو فضل)
على الشاعر عبد الخالق صالح عبد الكريم (أبو نوره القعيطي).


رَب يـــا مـن بأمـرك يابس العــود أورق=والنــوى أنفلــق والصبــح بــان انفـــــــلاقه
سبَّــح الـرعــد لك بالحمـد صـوتـه تنطـق= والقمــر والنجـــوم الســابحـــه في نطـــــاقه
أنت يا من جعلتــه في سمــاء الكـون أسبق=دون ما تـدركــه شمس الضحى في سبـــاقه
بعـــد قـــال الــذي يمـسـي بليــله مــؤرق= قـد جفــاه الكـَـرَى والجفـن يأبى انطبــــــاقه
من صروف الزمن قد صرت منها مطوق= دون مـالي جمــل في عيــر ابوهــــا ونــاقه
وان ذكر خاطري داري صـددته بمنطـق= قـلـت لـه.. دار بـن آدم مكـــــان ارتــــــزاقه
والوطـن قــد سأمـته بعـد غلطـات لحمـق= لا فقــدته ولا اعيــــاني بكـت عــن فــــراقه
بعــدما اعطـــوه لقمـه ســايقه للمســورق=سيـئ الصيـت ذي بالخيـــر مــاله عـــــلاقه
ثــم بـاقـــــول حيــــا بالكـــلام المنـســـق= جُملــة ابيـــات محـــلا نظمهـن والبــــلاغه
جـــاتني مـن أبـو نــوره مع طيـر يعشـق= فـــوج لريـــاح ذي بتســوق جسمـه ســواقه
مــرحبــــاً ألـف ما نجــم الثــريــا تــألــق= بالصـديـق الــذي يعــرف أصول الصـــداقه
وانت مــريـت بــدروبـاً كثيـره وطــروَق= وآأنـا درب واحـــد والعمــــد عــالمــــــلاقه
قلـت لـي ويـش ذي رد البرد جمر يعلــق= وافـتـنـي بالفســاد الخيــل هـل لـه عـــــلاقه
مَــن ســـواه الــذي بـن أخت أمـه بينهــق=من فصيــلــة نكيــر اصـــواتهـن بالنــــواقه
والخـلل في أبا الصادق وحجر الممنطـق= شبــريـه.. لبسهــا مـا عــــاد لــه أي فــــاقه
ثم أوس الــذي قــد كــان للقـرع يســـرق= وآأبا العـلـقــم المـنـبـــوذ رابــــــع رفـــــاقه
وآأبو شـمـس عبَّــاد الــذي خان وانشـــق=عن (نهــار) المـلك.. قيد العصـابه بســــاقه
بعــدما اعطــاهم ادياره خلـّـوه سقســـق= قطـَّعـوا فـوطتــه واحـزامهــا والحـــــــواقه
إنما شمس بنتــه ســوف باتظهــر الحـــق=والـوصيفــه وذي يصنـع عطور الـــــذَوَاقه
زايــد الأُم حُبلى في قـُـصي والشـمـقـمـق= والبطــل سيف ذي جسـمه جميل الليــــــاقه
سيف يابـو ركـاب احسنت تدريبه الـــدق= دق لعنــــاق ذي يلــوي عليهـن خنــــــــاقه
إنه الموت ذي يأتي من الشـــرق يسحــق=ألهيــاكل ومـن زمَّــر لهـــن في نفـــــــــاقه
بعدهــا اثيـاب لسوَد سوف تصبـح ممـزق= عنــدمــا يعتلــي لبيَـض بصهـــوة بـــــراقه
هكـــذا طـــابع الأيــام تــرضى وتحنــــق= والليـــالي بتصفـــع مـن تكثـِّــر عنــــــــاقه
رُب يــومــاً تــرك دمـع البعيـدات رقـرق=ســـوف يـبـكيـن يـوم آخـر دماهن مُــــراقه
ما يـجـي يــوم أفضــل قطـّ من يـوم أسبق=والــزمن قــد دبغنـــا بالتجـــارب دبــــــاغه
كــم بكينـــا علـى السركال بعد الـذي عـق=أمه.. المــرضعــه له في إرَم ذو العـــــراقه
مثلنــا أهــل وادي الموت عــذبهـم اشـدق= كـم ينــوحوا على النبراس مولى الحــــذاقه
ختمهــا بالنـبـي ما حــــام فكــري وحلـَّـق= للمــدينـــه وقلبــي هــــام مـــن إشتيـــــــاقه
له صــلاتي وتسليمي عـــدد كلمـــا ابـرق= من سحاب المطر بارق وما الــرعـد ســاقه
تمت
[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:18 AM
24---
بسم الله الرحمن الرحيم
(( خيوط الفجر ))
للشاعر الكبير الأستاذ محمد عبد الله بن شيهون (أبو فضل).


أيُهــا الشـَـــادي بأنغـــام الهَــوَى = هَارِبَاً مِن بُؤسَ إعصَـارَ الـزَمَـان
كـَيـفَ تـَشـــدُو والليَـالي لم تـَـزَل = تـَزرَعُ الخـَـوفَ وتغتـَـالَ الأمَــان
وخُيـُـــوطَ الفـَجـَـرَ بالأُفـــقِ أَبَــت = عَـــودَةً لِـلأرضِ كـَي لا تـُسـتـَهَان
وضيــاء الصُبـحِ قـَد بَـارىَ الدُجى = خَسِـــرَ الصُبــحَ مُبَــاراةَ الرِهَـــان
وهِــــلالاً قـَـد جَــفـَــا سُــمَّـــــارهُ = حَــرَم الشـــاعِرَ مِن مَدحِ الحِسَــان
وبَكـَى العُـشـَّـــاقَ مِـن جَـفـــــوَتـهِ = و الجَفـَـا يُزجـي دُمُــوعَ المُقلَتـَــان
والمَــرَاسي كـَـالهـشـيـِم احــرَقـَهَا = عَــاصِـفُ الحِقــدَ وذِلِ الاِمتِهَــــان
وفـَنـَـاراً مُــرشِـــــداً كـَــــانَ بـِــهِ = لِلجَـــوَاري وَمض يَهــدي لِلمَكـَـان
ذَبـِلَ المِصبـَـــاحُ فِيــــهِ وَغـَـــــدا = لِطِيـُـــورِ البَحــــرِ مَــأوَىً وَكِنـَـان
لـَيـتَ شِعري.. أيُهـا الحَــادي مَتى = تـَستـَريحُ العِـيرَ في وَادي الجـِنـَان
حَمـلـُهَـا الأثقــــالَ قـَــد أنـهَـكـَـهَـا = أرهَــقَ الجِـسـمَ وكـَــلَّ الـكـَتِـفـَـان
وَمَـتـى الأحقـَـــادَ تـَخـبٌــو نـَارَهَـا = فـي قـُلـُـوبٍ قـَد ذَوَى مِنهـا الحَنَان
وَمَتـى الطِــفــلَ الحَــزينُ يَـهـتـَدي = لِلبَــــرَاءَةَ وَابـتِـسَــــامَ الـشَـفـَتـَــان
عَـلـَّــهُ يَـنـسَـى الـَـــذي أَرغَــمَـــهُ = نـَـذر أَيـَــامَ الصِـبَــا لِلـهُــرمُـــزَان

وتقبلوا تحياتي،،،[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:20 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
بدع الشاعر فريد احمد الجوهري
ومرسل الى الشاعر محمد عبدالله بن شيهون في 1995م

قال الجوهري علمكم يا مَن تحملون الرتب=ايش اللي جرى بينكم وانتم من خيار الصحاب
دمرتوا البلد واهلها ماخفتوا الآهاً ورب=لجل اثنين كم ذي قـُـتل من شعبي وكم ذي مصاب
لا حد يشرح اسبابها مهما كان نوع السبب=ما يعطيكم الحق في قتل الشعب شيبه وشاب
تبريراتكم واهيه لكن ذا قدر وانكتب=من رب السماء العاليه حمداً له على ما اجاب
قد قنا اتحد شعبنا وتنازل قريش النسب=سلّـمها لكم بارده قلتوا حق قلنا صواب
لكن لومنا والعتب لا الراحه لكم والتعب=بايصبح نصيبي انا ما برضاه انا والشباب
القصد العداله فقط بين اهل المكلاء وإب=ما نرضى لواحد يقول ذا لحجي وذا من وصاب
نبغى ننتسب لا يمن وحنا اولاد اماً وأب=نتساوي أمام النظام ذا مبداء وفصل الخطاب
شل الخط يا مُرسلي واتوجه لرمز الادب=بن شيهون بايكرمك وايظاً بايرجّع جواب
وبلغ له تحياتنا والتسليم مني وجب=له واللي معه ساكنين واهله كلهم والصحاب
قل له ايش تاليتها بين الصيعري والكرب=بعد الشيخ ما سابهم في بحراً عظيم العباب
هل بايستمروا كذا او ذي بس ثورة غضب=بعد ايام باتنتهي او هم في اانتظار انقلاب
ربي خيّب آمالهم والشاطر براسه هرب=والوحده لنا باقيه دوماً رغم كل الصعاب
الوحده قــَدر شعبنا يابو فضل خبّر ونب=كل اصحابنا عندكم تبغى من كفر يستتاب
باب التوب مفتوح له والتوبه تراها تجُب=ماهو قد حدث قبلها لو يصدق لربه وتاب
واتفائل بخيراً تجد خيراً والنكد قد ذهب=واترك هرج جاهل غبي لا تحسب لهرجه حساب
شوف القافله للأمام تمشي رغم هذا المطب=لن ترجع ولن تنحني مهما جار حمل الركاب
واحسب كم سنه قد مضت والجمّـال شاف العجب=لكن رغم ذا ما وقف او خاف المخاطر وهاب
متوكـّل على خالقه في شعبان وإلاّ رجب=ايمانه بربه قوي والحكمه كمال النصاب
وانت ارجوك لا تنحرف عن خطـّك تلاقي حنب=با تحنب وبا احنب معك لنك صاحبي يا جناب
ماشي بك سخا للحنب وانته من خيار العرب=التقدير لك حيثما تتوجه تلاقي الرحاب
خلك بالطريق السوي يا ابوفضل خل الشغب=ما دام اللهيب انتهى لا تجلس تساند غراب
اوضاع البلد هادئه أما الامن قالوا استتب=والصرف انخفض ناصفه ايظاً والسمر طاب طاب
راحت شرذمه فاسده ذقنا المـُر منها حـُقب=ماترضى بحكم النبي طه او بحكم الكتاب
لا تأسف على مثلهم او تندم على با لهب=يكفي اللي مضى منهم قاسينا امر العذاب
هذا لك وسامحتني والمقصود كلمة عتب=لا تفهم كلامي خطا با عاتب صديقي عتاب
ختمنا بذكر النبي ما مزن المخيله سكب=صلى الله على الهاشمي واله كلهم والصحاب

جواب الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
على الشاعر فريد احمد الجوهري. في 1995م

بن شيهون قال القدر امره في الخلايق عجب=يوماً لك ويماً عليك قانون الجزاء والثواب
ايظاً للزمن كلمته ليله فرح واخرى غضب=مايعطي ضمانه لحد او يلزم بضبط الحساب
واطباع البشر كالوحوش غابه من تعادي خلب=ما تنصاع الاّ لِمن اسلحته مخالب وناب
والدنيا غروره ويا ويله من عشقها وحب=قد مثلتها عاهره في مرقص كثيرت صحاب
ذي بالامس قد كان راس هذا اليوم اصبح ذنب=ما رعوي إمن شرها او حاكم سليها وطاب
والاعمار تجري بنا والآجآل رهن السبب=ذا يولد وهذا يموت امثال الذري والصراب
والعاقل بها يعتبر والجاهل بها ما حسب=ذي قد راح منها سلي والجالس بها بالعذاب
بو عارف ومن بعد ذا يا هاجس حضورك وجب=جاوب لي على الجوهري ذي كثـّر عليا العتاب
واعزف له بيوتك على الحان الوتر والطرب=خله ينشرح لجل با ينسى الجري خلف السرآب
خله بايبيع الرجاء والآمآل بيع الحطب=والاحلام يرمي بها حتى لا يجيه اكتآب
يا كم ناس مثله جروا في الخلوان فوق الزرب=صيـّاده يريدون صيد ماشي صيد بين الذئآب
ذكرني بذي قد مضى والماضي بدربه ذهَب=والحاضر رسومه بدت والآتيه جوف الجراب
والساحل نديد الجبل دار السل مثل الجرب=جربنا ثلاثين عام بن مُـفلح وصالح حراب
بحلف لك يمين القسم في رب العجم والعرب=إنـّا قد فقدنا الثقه في صقر اليمن والغراب
عمري بالميه نصفها جد احفاد مانا عزب=كم عيني رئة من جسد يتمزق بطعن الحراب
يخطم ناقتي من خطم يحلب ضرعها من حلب=ماشي لي ولك مصلحه ما نعذر من الاغتراب
لا تسهن ولا تنتظر من سياغ خاتم ذهب=مهما تمدحه يا فريد ما يعطيك كاسة شراب
خلك واقعي وانشرح واسلا لك وما هب هب=واجنح لك من العاصفه لا هبه وعقب ضباب
واللي راح ما با يعود والرُبان لا قد هرب=نوب الجبح يتطايرين لا طار الاميري وغاب
ما با يستحق الحياه ذي ما طاع ديناً ورب=ذي عربد بها ربع قرن ما ميّز خطا من صواب
ذي ما صان ثوبه ندم يستاهل شتيمه وسب=بطران الذي ما ستر جسمه في اعز الثياب
تالية المُحنِـّش حنش سال الدم لما الركب=وابن الديلمي زادها في فتواه بالالتهاب
حلل قتل اطفالنا والنسوان يا للعجب=يا ليته حسبنا بقامــوسه من فصيل الكلاب
الاصلاح شوه بهم بالفخ الذي قد نصب=وسمة عار بوجاههم لا يوم اللقاء والحساب
يا ويلآه اذا الطفل قال ياربي اليك الطلب=يارب اسأل الديلمي ذي سقـّى بدمي التراب
ما ذنبي وماذا جنيت احرمني من اماً وأب=بل ما ذنبنا رشنا في فتوآه مثل الذباب
هل بايسمع الديلمي صوت اطفالنا واللجب=في يوماً عبوساً تـُرى ماذا با يكون الجواب
والآن العنيد انتهى با ننظر الى ذي ولب=ياخوفي من الانحراف والبرهان تحت القباب
جائونا زمَن مثلهم فضل الياهري ذي خطب=بالمسجد وفي رفقته يحيى المفلحي والصحاب
قالوا بانطبق لكم شرع الله بعد النشب=قالوا اهل يافع جميع شرع الله عز الطلاب
غشونا ومن بعد عام استالين مِنـّا اقترب=يا لينين جاك الرفاق من جوف القرى والشعاب
والتاريخ قد ربما يتكرر وحب العنب=يتخمـّر وبالمعصره بعد العصر يصبح شراب
وإلاّ ((قندنا)) ينقلب في وادي المسيله قصب=او وادي السحول آيعود بعد اليوم صحراء يباب
بن شيهون ختـّمتها بالهادي عضيم النسب=ذي صلى عليه الملاء عد احرف ايات الكتاب
صلى الله على المصطفى ما هَل القمر في رجب=واعداد المطر كلما هملل من قزيع السحاب[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:22 AM
---
بسم الله الرحمن الرحيم
بدع من الشاعر الشيخ عبدالقوي عبدالله الحربي السعدي
ومرسل الى الشاعر الكبير محمد عبدالله بن شيهون.

يا حي يا قيوم يا رحمن يا واحد احد=يا عالماً في كل ما يجري على عين الوجود
ارحم عبادك يا كريم الجود من بعد الشدد=واجعل سعادتهم على سطح البسيطه يا ودود
وازكى صلاتي كل ما المؤمن لوجه الله سجد=على النبي ما ضلت السبعه لخالقها سجود
يقول ابو لحروب تواجدنا ومن جدا وجد=والارض موجوده وتكرم كل من فيها يجود
من بعد تبّع كم ويا كم ذي اعتلوا عرش البلد=ماتوا وراحوا كلهم والحي مأوآه اللحود
دنيا غروره قط ما دامت ولا تنسب لحد=لا للنبي دامت ولا لآدم ولا دامت لهود
يا مرسلي شل ما تحملته من السعدي وشد=لما تصل للموسطه وكر النماره والاسود
وسأل على بوفضل شاعرها وحلال العقد=وافي ولد وافي واجداده وفيـين العهود
هوه شيخ قومه ابن عبدالله وهو نعم السند=شاعر ومتمكن ورامي تعرفه عند المدود
عطّر ثيابه يا رسولي عطر باريسي وند=ودهن عود اخضر يجيبونه من انتاج الهنود
مقدام في شعره وانا شاعر تعمدته عمد=وما تعمد الاّ جيد متقبّل وشاجع للردود
ذا فصل يابوفضل والثاني بطياته ورد=وورد الوارد وسقّا من يفاعه لا ثمود
لأني بشوف البحر والامواج لها جزراً ومد=وإعصار جاب الموج ما خلّي على الشاطئ عمود
زلزال هز الارض واهتزة عظامي والجسد=بركان يتوهّج حمم حمراء من اذلاق الحيود
وامزان بالمشرق لها بارق وراعدها رعد=فيها عواصف حارقه تحرق مسامات الجلود
راح النكد لوّل مع من راح وجا بعده نكد=واصبح مخيّم في منازل للشوافع والـزيـود
بانت لمن يعرف مكايدهم بأيام الجند=من قبل لا توصل لجيران النصارى واليهود
لن الطمع فيهم وتحديداً بطانة بو حمد=والتفرقه والعنصريه ما تخلينا سدود
والظلم كم هدّم وكم كسّر مرادم للسدد=والعدل بين الناس يطفي نار شبّت بالوقود
ما همني من يطرح اخوانه ومن ارضه شرد=وإلاّ من اللي يشترونه بالمصالح والنقود
ما دام عاد الحر مع لحرار له ساعد ويد=في دمنا با تعتجن وبدم فلذات الكبود
بحمي حدودي كلها بالعيلماني والكند=لي حد في يافع وكم بيني وبينه من حدود
با خاوي الشيطان يالقايد على قوم الفسد=وام الصروم اقرب لنا وافضل من الام الحسود
وين الزعيم الجيد من قوله ووعده ذي وعد=يصلح خطا اخوانه وقادات الحكومه والجنود
من قبل يأتي ابليس ويرسلها شياطين المرد=وقبل لا تهتف وتتمنى الامام احمد يعود
لني بشوف الشر بعيون اهل صعده ما برد=من مشنقة بغداد جابوها السلاسل والقيود
من حقها ام البنات الست ترحل للابد=لا ماحدا يقدر يقلها لك.. يقلها بو عنود
قد لك ثمانتعشر سنه واحصيتها لك بالعدد=وانته بتعجنها ونحنا ذي بناكلها كرود
ذا ما نظم فكري وما الهاجس مع عقلي رصد=وترجم الواقع وفندها على عدة بنود
انهيت ما قلته ومطلوبي من المقدام رد= شي رد عالباطل يصحّي كل من كانوا رقود
واختم صلاتي كل ما المؤمن لوجه الله سجد=على النبي ما ضلت السبعه لخالقها سجود

جواب الشاعر الكبير محمد عبدالله بن شيهون
على الشاعر عبدالقوي عبدالله الحربي السعدي.. في 4/4/2008م

ابدع بواحد فرد ما له ند او كفواً احد=عظيم مُلكه جل شأن الأول الحي الودود
سبحان من لا صاحبه او والداً له او ولد=ولا شريكاً له بحُـكمه او وزيراً او جنود
نور السموات العُلا والأرض كلاً له سجد=من كل كاين كوّنه ربي بساحات الوجود
من بعد ذا قال الذي فارق دياره والبلد=خمسون عاماً في بلاد الله عا اللقمه يذود
كم يا مراسي زورق احياته رسا فيها وشد=منها..الى من مثلها بين السواحل والنجود
والشوق في قلبي الى تلك المنازل ما هَمد=ذي مرّها عهد الصبا مثال نسمات البرود
من بعد ذا يا طير يا عازم الى ارض السَعد=فارد جناحه بالبكر مع طلوع اول عمود
باودعك خطي لبو حرب الفتى عالبدع رد=من عند بن شيهون ذي يفطن اساليب الردود
واهده سلامي يملأ الوديان في شرقي كَبَد=يوازن الحيد العجي العُر سلطان الحيود
ايظاً ويشمل كل من في مكتب السعدي عمد=اهل الشهامه والشرف والعز من عهد الجدود
وبعد يا عبدالقوي تقول عظمك والجسد=اهتز من بركان يتفجر على اطراف الحدود
وأرغمت اقدامك بأن تمشي على الدرب الأشد=درب العواصف والزلازل والجواهم والرعود
وانا ترى اعياني نظرهن يتجه نحو الفسد=ذي رايحتهم شم ابوها مثلما جيفة قعود
ذي خلوا اولاد المدارس..منهم كلاً شرد=ومن شرد ما عاد له رغبه الى داره يعود
بعضاً خرج والهم في قلبه يكنـّه والكمد=يجري على ما سد جوعه هو وعائلته سدود
والبعض يهرب دون ما عنده هويّه او سند=والبعض يشحت بالمساجد في ارآضي بن سعود
يا مشرقي لو ما مع سرقان مالية البلد=الضوء لخضر من قداك ما اتجاوزوا كل الحدود
ما عاد لك قيمه ولا لك عندهم هيبه تجَد=مهما تحاول رد قيمة هيبتك ما باتعود
لو كنت في غاب الثعالب تمتلك سطوة اسد=ما كان ثعلب هز ذيله في حِمى كهف الاسود
قد كنت من قبل احسبك صخره عليها الموج مد=تسخر من الامواج مهما كررت ذاك المدود
لكن توضح لي بانك مَقـَدم السيل الزبد=من بعد سمعي ان امضاءك يُـقابل الصدود
وكان تاج الفاطميه فوق راسك مُعتمد=والآن تلعب به كره اهل المصالح والفيود
واليوم وين احقوق من مدوك بالقوّه مدد=واعطوك ما لم كنت تحلم فيه واعيانك رقود
اهل الجنوب الحر ذي ثرواتهم أمست بدد=مع الذي عينه ترى الوحده مطيّه للنقود
اشباح في صورة بشر جائوا على قفله وقد=ظنوا الجنوبي يرتضي بايامهم صفع الخدود
يا كم نصحتك مثلما نصحت قبلك ذي شرد=وقلت له يا آخر العنقود ليش انته حقود
واليوم بازيد انصحك قبل الشقيه ما تلد=في ذلك الطفل المشوّه والمشابه للقرود
حيناً تكون انت السبب وبطانتك يوم الحرد=لتفجرة الاحقاد ما بين الشوافع والـزيـود
والصومله لا ريب فيها آتيه يابوحمد=لو ما الـّـتوة عالفاسدين حلق السلاسل والقيود
هذه نصائح وان ظواهرها كما شوك القتد=لكن بواطنها اذا اتقبلتها نفحات عود
ختامها بالهاشمي صلاه لا تحصى عدد=من يقتدي به يسكنه ربي بجنات الخلود[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:23 AM
--
بسم الله الرحمن الرحيم
قصيده من كلمات الشاعر محمد عبدالله بن شيهون في27/2/1999م
ومرسله الى الشاعر علي عبدربه عبدالقوي الدالي الجرادي.

يا مغرّد بصوت الدان في وقت الاسحار = في هـــزيع اللــيالي الحــالـكـه والغــديره
كـل حــيّـاً هجع في مرقـده وانت سهـّار = ويش من أمــر ذي خــلاّ عيــونك سهيره
هل جفاك الـكرى يا زين او نازح الــدار = او رماك الهوى صاب الحشاء من سعيره
ام حنـيـنـك الى مـــرعـاك خـّلاك مـحتار = كـــم مــلايـيـن مــن مثـلك بيمسوا بحيره
فرّقتهم صروف الدهر في كــــل الاقطار = ســـافروا في قطار العـُـــمر لا كـــل ديره
يجرعون الأسى بالكاس حنـظل وصبـّار = يذرفون الـــدموع الــســـاخـنه والغـزيره
بعـد ذا قــال بـن شيهون يا طـيـر طـيّـار = يـــــا مرافق سحاب الغـيث لا حيث سيره
لـلـمـعـنا مـعـك خـطـي وتـسـلـيمي الحار = عــنـّه اسأل ولا تسأل عـلى شخص غيره
الـجـــرادي علي واهـده رياحين وازهار = مــــن زهور الجـنـــاين ذي بينفح عبيره
الخـلـيـفـه لشـايف ذي رغب فيه واختار = مــــا استخاره عـمــيد الشعر بانستخيره
خـابـره عنـنا واطـلب علـومــه والاخبار = من هموم الزمـــــــن كلاً يخــــابر خبيره
قل له النفس ما عـادت تـطــيق الـتصبار = والــقـدم مــا بــهــا طـــاقـه تتم المسيره
سيرت الليل ترهق من مشاها والاسـفار = طالت ابعادها جـــــوف النجــود الوعيره
والمراحــل بعيـد اليـوم والـدرب اخـطـار= واللــيــالي حــبـالى بـــالامـــور الخطيره
لا رعى الله وطن مرهون في يد الاشرار= اهل لطماع واصحاب النفوس الـحـقــيره
ضيّع الله وطن ضاعت به احلام الاخـيار= واهل الابصار ضاعوا فيه واهل البصيره
وين صقر اليمن ذي كان بالامس هـــدّار= مثل فــاطر امــام الـــعيس تسمع هديره
الف والله اسف يهوى على رمز الاحرار= سـيـد الـغــاب تـلــعب بـه كلاب العشيره
وانت يا ذيب لاتعوي تـرى عـاويك عــار= مـــا يـفـزّع عــواك الـيـوم ارنـب صغيره
انت ركّـبـت انـيـاب الـثـعـالـب والاضفار = وانت ذي سـيت للضـــان القرون الكبيره
واي طـائر يطـير اليوم لا حيث مــــا طار= مـثـل مـا طـار قد يـوقع بـجـوف الحفيره
كم نسوراً عديده حلـّــقـت فـوق الامصار = تـفـرد اجـنـحـتـها والـيوم امست كسيره
واي مـُـلـكـاً تأسـس عالعداله فـلا انـهــار = الــعـداله مثيل الـشـمـس بـيـضاء منيره
حـاكــم الــــعـدل مـثل الاب اولاده ابـــرار= رب لـلــعـائـلـه والـعـائـلـه بـه جــديـــره
انـّـمـــا الـظـلـم يــا غـوثـاه منـّه اذا جــار = يمسخ الناس مثل اغنام جوف الحضيره
والزمن مــا اندرك لانسان والــدهر دوّار = والــدواير حـلـقـهـن مـبـهـمــه مستديره
سنة الكــون والمجـهول في كـَـف الاقدار = كـــل مــا جــابـتـه الاقــدار به الف خيره
والحليم الــذي يأخذ مــن الوقـت تـذكــار = والفـتـى مــن تـعــبّـر وقــتــنـا ذا بـغيره
والنـصـيـحـه دواء وان طعمها مُر صبّار =ما دواء غير بالوصفات ذي هي مـريره
مـا انـا بالـذي يـعـبـث بمـحـراب الاشعار =صدق قولي يـــدل اني نقـي الـســريــره
خـتـمـهـا قـال ناظمها على نسل الاطهار = ابــن هــاشم صلاتي عــد ما الطير طيره

جواب الشاعر علي عبدربه الجرادي
على الشاعر محمد عبدالله بن شيهون في 14/7/1999م

يا جميل الخلق يا ظبي ملفت للنظار=يا كحيل المقل نظرة عيونك مثيره
نظرتك ثارة اعصابي وجسمي ولع نار=صابني سهمك القاتل اصابه خطيره
صاب قلبي واحشائي وسبب لي اضرار=انما صوبتك لو هي كبيره صغيره
لاجل حسنك اضحي ضعف هذا واعشار=وافدي الزين في روحي واشياء كثيره
فوق هذا حنيني لك كما نوب لزهار=كا حنين الامير اللي مفارق اميره
شوق قلبي لاولادي ومحبوب في الدار=شل عقلي واحساسي بحبه اسيره
ليتني طير واقطعها مراحل واسفار=كنت با طير ليلاً والكواكب منيره
كنت با زور خلي قبل اشراق لنوار=قبل ما تبدو انوار الشموس الهجيره
لكن الامر يبدو ان للصبر معيار=والذي ما معه معيار ميّت ضميره
وانت يا قلب ما حاجه لكثر التـئخار=قد عزمت السفر بكره بوقت الظهيره
لا تحاول تأجلني وان عندك اعذار=عندي اعذار شرعي قالها باهريره
ثم قال الجرادي يا من اصبحت هدّار=يا من اصبحت سابق بالجمال الهديره
شل خطي لبن شيهون ابو عارف البار=الشجاع ابن عبدالله رمز العشيره
رد له في تحياته تحيه ومقدار=والهديه بدلها فـُل لحج الخضيره
والحمول الثقيله لي وان حملها جار=قد محمد تعوّد عالحمول الكبيره
والخبر خابره من ما طلب هب له اثمار=الجعيدي جعيدي والشعيره شعيره
قل له الصبر واجب يا فتى كون صبّار=كن صبوراً وذي تجري لها سير سيره
وان تسرعت ما تقضي في اليوم مشوار=والامور اليسيره قد تجدها عسيره
والمراحل قريبه اضمنك واطرح اقرار=ان عشر العشر راحل برحله نظيره
قاطعين التذاكر هم واولاد لشرار=عازمين السفر لا عمق ارض البحيره
كلّم الاوله ذي كهفها قاع لبحار=قل لها لو سمحتي رحبي بالاخيره
رحبي بالتي تاتيك غصبا واجبار=شارده من جنابينا ونار الذخيره
با تجي عاريه في وجهها وسمة العار=خازيه زاريه تخرج بصوره نكيره
والوطن موطنك اهله اشاوس وثوّار=ما يخافوا من العمده ولا من خفيره
من زمان الملك تبّع وهم سيف بتـار=يقطعون الرقاب الحاقده والحقيره
شعبنا عبر تاريخه شفه شعب جزار=كم طغاة ً جزرها بالسيوف الشهيره
كن على بيّنه ان اليمن عبر لطوار=مثل فلاح يصرب كل ماهي بكيره
ذي زرعها قد اتعود على قلع لشجار=انما قلعها شفها علينا مريره
والسؤال الذي وجهت يا شخص مقوار=حول صقر اليمن رمز الطيور القفيره
لم يزل صقرنا في عرش كرسيه دوار= ياترى كم صقوراً فيه حطه وطيره
قادرة عرشها ايام ما جوها حار=سابه اعشاشها في فصل ناره سعيره
حين ما يجتمع رأي السوافع ولشوار=تبصر الصقر واعوانه يفروا مسيره
لا اسف عالذي له (سكس) مليار دولار=الاسف والندم عالناس ذي هي فقيره
ذا عزيزي واما الذئب يؤمن بما صار=وان كفر سوف يلقى من عدائه مصيره
والثعالب بهذا الوقت قد صارت انمار=اصبحت تفترس لوعال داخل حفيره
لا عداله بها وقلوبها مثل لحجار=قاسيه صلديه سرمد صورها كديره
هكذا طبعها والاب غدّار مكار=انتبه تسهن الانصاف من بوسميره
اسأل العدل من واحد احد فرد جبار=حاكم العدل لا تسأل احد عدل غيره
والزمن بان جهره واختفت فيه لسرار=شفت لحمه ممزق ما عظامه نخيره
بان لي دم ينزف تهدره ناس فجّار=والضرايح كثيره ما عليها نصيره
ظلم حاصل بشوفه دُق ناقوس لنذار=انذر اهل الجبل والقاع واهل الجزيره
قل لهم جوّكم به زحمة ارياح وامطار=فيه بارق وراع دبه زلازل نذيره
منذره للذي ما هاب من رب قهّار=ويل من ما حسب للعاقبه والكسيره
والنصيحه عسل يشفي مريضين لفكار=مُرها حلو يُطعم بعد فتره قصيره
ذا عزيزي وبطلب لي ولك طول لعمار=ارجو الله يجعلنا من اهل البصيره
ختمها بالنبي ذي بر بالدار والجار=يا محبين له صلوا صلاة ً وفيره[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
بدع الشاعر علي عبدربه الدالي الجرادي
ومرسل الى الشاعر محمد عبدالله حسين بن شيهون.

يا الله طلبناك يا رب العباد=يا ذو الجلالي وذو العرش المجيد
يا خالق الارض والسبع والشداد=يا من لك الامر تفعل ما تريد
سالك تيسر بقصدي والمُراد=يسّر امور الجماعه والوحيد
واستغفر الله من طبع العناد=واغفر ذنوب الذي طبعه عنيد
والحمد لك عد ما اثمر كل واد=واعداد ما اتكوّن الكائن وزيد
ثمّ صلاتي على سيد العباد=تغشى رسولك محمد يا حميد
يقول ابو فضل جهزت العتاد=با نعلن الحرب نرعدها رعيد
ضد الذي عاد في قلبه سواد=لمّا يلين الذي قلبه شديد
با حد سيفي لميدان الجهاد=وآكون غدوه بحمزه والوليد
وآجاهد الكفر حتى بالصعاد=حتى يجي حكم هارون الرشيد
يا مرسلي رح وكن بالوعد جاد=واحمل كتابي معك لانسان جيد
لا يد ابو عارف الجيد الجواد=شاعر محنّك وبافعاله اشيد
خصه سلامي من اعماق الفؤاد=واجملت شيهون لخوه والحفيد
سلام ما اتلاجبت صوت الكناد=واتحرقده ميم طا في كل حيد
قل له جباك الرساله يا حُماد=هب لي سند قبض قيدها بقيد
خذها سلف والتزم لي بالسداد=والمعتَبَر كلمته تبقى رصيد
لا اتخبرك عن تقاليد البلاد=اوعن حضارة عتق وإلاّ زبيد
قل له جسد دون روحاً كالجماد=الوجه فضّه وباطنها حديد
كانت سبأ امس ما كـــّذب مداد=تاريخها بالعرب ما له نديد
ما اليوم هزّة بها صرصر وناد=ذل النمر والثعل ينهد نهيد
والعيس ينهم لقد فك القلاد=يا ذي حبسته عليك اشرد بعيد
من يزرع الشر ينتال الحصاد=لابُد ما يحصد الكيّاد كيد
والآن يا صاحبي طال القُهاد=طال السهر باتت اعياني قهيد
مُحتار كيف اصبح المكريب ساد=كيف اصبح ابليس من خصمه شريد
ذي كان لاصي طفي واصبح رماد=واصبح هباء واعقب البرده وقيد
راح المرض واعقب الصحه فساد=واعقب غلا شيبه سود الجعيد
تجّارنا عندهم سكين حاد=هل يسلم الراس لو مات الوريد
قهري وغبني من اصحاب القياد=قرشي رخص كان واجبهم يزيد
حكام ذي حرجوا به بالمزاد=هل فكروا ان بعد الشيخ سيد
صرف اليمن مثلما حيدر عباد=كُلاً خسر والمثل هذا اكيد
اخشى على الشعب من عيشة لداد=لا يرجع الحُر خادم للعبيد
يا كم من احرار يتمنى زواد= وكم هي اذناب في بقعا سعيد
كم نهب كم قتل كم ناساً حداد=من في شتات الوطن بايستفيد
ذي قال حرّم لبنها والزباد=كــّذاب حلل مرقها عالعصيد
اين الرقابه واين الاجتهاد=يوم اصبح الشعب من صاده يصيد
دستورها حق للباطل مُضاد=والعدل فاهم قده قارئ مُعيد
حكم الشريعه عليه الاعتماد=مالي اشوف القضى يمشي رويد
هذا عزيزي وبعد الصاد ضاد=بعد الزعل ود بعد النصر عيد
الصبر واجب وربك لو ارآد=يهلك ويبعث ويبدي وآيعيد
ختمتها بالذي علمه أفاد=محمد المصطفى ذكره مُفيد
صلاه ما سلـّموا يوم العواد=على شفيع البشر يوم الوعيد

جواب الشاعر محمد عبدالله بن شيهون
على الشاعر علي عبدربه الجرادي.

ربّآه يامن عليك الاعتماد=يا مالك المُلك في يوم الوعيد
يا جاعل الارض لأبن آدم مهاد=سخّرت له ما اشتهى فيها وريد
منها خلقته وله فيها معاد=واخرجت له منـّها حب الحصيد
لولاك لولاك ما كانت شداد=سبعاً بسبعاً ولا عرشاً مشيد
ولا فجاجاً بالاكوار السناد=جعلتها اوتاد حيداً خلف حيد
ولا هلالاً هتك ستر السواد=او شمس غابت وبانة من جديد
يا اولي قبل تكوين الجماد=قبل القلم يكتب اقدار العبيد
يا آخري بعد ما تفنى العباد=وكل حيوان بالكون المديد
وبعد يا طير لي منـّك مُراد=يا من بتعزف نغم واحلى نشيد
امانتك عند ما تنوي الشداد=الى جبل دير الى بيت القصيد
تاخذ لبن عبدربه ما اجاد=به هاجسي رد عالبدع الفريد
مصحوب له بالتحيه والوداد=ولمن سكن شامخ الحيد العنيد
ذكرت لي عن تقاليد البلاد= وعن حضارة عتق ايظاً زبيد
او عن سبأ ذي بها السد المُشاد=في ضفة الواد كم شاعر يجيد
ماضي مضى واندفن واصبح رماد=وهو سبب جرح ينزف بالصديد
كانوا طغاتاً يعيثون الفساد=قرب السفر غيروا به بالبعيد
وما ذراء الاب لو جاه الحصاد=ابنه بيجني ثماره والحفيد
وقلت كيف اصبح المكريب ساد=نعم نعم والذكي اصبح بليد
ذي قال لا صوت يعلوا بالبلاد=من فوق صوتي وانا الحزب الوحيد
البغي خلاّه من ذات العماد=في ليل دامس يغادرها شريد
وهكذا الظلم آخرته هداد=وان طال لا بد ما يصبح هميد
لو كانوا اتعبروا في قوم عاد=ما أجحدوا قط بالله المجيد
والشرعيه عادها فوق البجاد=تحبي على اربع كما الطفل الوليد
ومن يراهن عليها كالجواد=قد ربما يا علي ما يستفيد
نجم اللحيّه يقارن نجم جاد=ومسعده تشبه إخـّوها سعيد
سفح الجبل والشواهق والنجاد=متماثله والقبايل والعبيد
من بيده الدرهم اتصيد وصاد=والبحر قوت اللخم باقه وعيد
زايد وزيدان وإخوهم زياد=زدهم زياده بزيدان ابن زيد
اهدافهم واحده يوم الزناد=وزندهم يزند الأهبل زنيد
مغرور من يفتكر انهم بعاد=عن بعض لا تنطقه سود الجريد
ترغمهم المصلحه ذر الرماد=على عيون الشقي باسم السعيد
والشرع ذي قلت فيه الاعتماد=للناس بالدرب خطواته رويد
لا تسهن المسك من بايع سماد=او عدل قاضي خدم دولة حميد
كلا ولا ورد من بيّاع ساد=ولا من الفوضوي رأياً سديد
ولا من الكير نسناس البُراد=ولا دفا صوف من قطب الجليد
واهل الريافل واصحاب الكناد=ويلآه منهم قليضين الكُبيد
مثـّلتهم مثل أسراب الجراد=الروميه حيث ما باتة تبيد
والارض غابه ومقناص اصتياد=فيها المطارد كما فيها الطريد
صراع لجل البقاء ما شي حياد=والحظ فيها الذي يملك رصيد
هذا ومن جاد بحدود النجاد=نجّد وجدّد بباليها جديد
والعُمر يجري ولا نلنا مُراد=ولا تحقق لنا به ما نريد
والصبر طوّل وجمره بالفؤاد=يكوي..وبالجوف نيرانه وقيد
والختم من يذكر الهادي استفاد=شفيع يوم البصر مثل الحديد[/quote]

ابوبشار
02-12-2008, 04:26 AM
31--بدع بن شيهون الى الخالدي في 23/12/1984م

توكلت بك يا رافع السَّبع يا صمد= وسبعاَ لها أضداد بالأرض يا مجيد
سَمَكْت البناء من غير عمدان أو وتد= ولك كُلِّ يومٍ شأن يأتي بما يفيد
غَطَشْتْ الليالي كل يومً بها هَمَدْ= ومُخرج ضُحاها كل يومٍ وهو جديد
لك الحمد لم يَنْزَاد مُلْكَكْ بِمَنْ حَمد= ولا ضرَّك العاصي مهما عمل وزِيْد
وأزكى صلاتي كل ما راعده رعد= عدد ما شمل كون الله الواسع المديد
صلاةً عسى من قالها تمنحه مَدَدْ= بيومٍ به الأهوال والوعد والوعيد
وتبلغ مقام المصطفى حيث ما عمد= بحّرات يثرب سُعْد من زارها وعِيْد
وثم قال بن شيهون والطَّرف ما هَمَدْ= ونفس الهوى بترُوم أشياء وهي بعيد
وقلبي يلاومني وسَبّر لي الحَرَدْ= ولا ذنب لي عاللوم والعِيْشِهْ النَّكِيْد
ومن بعد ذا يا مرسلي يا الله الشَّدَدْ= ورافقتك الرحمن ذي هو قوي شديد
وبا ودَّعَك خطي وما فيه مُعتمد= أمانه معك أو تُوْسِله صُحْبَة البَريد
إلى الخالدي من قد له الجاه في البلد= ونَظْم القوافي مُهنته شاعراً زهيد
سلامي لشايف رافقه ريح عُود ند= مُوازن لصِيْرَهْ ذي مقابل جبل حَديد
ويكرم رفاقه ثم أهله مع الولد= وما انزاد يعطي الأهل والجار والحفيد
ولا هو يريد أخبار بالفرع ما تجد= بل الأصل ذي به كل يومٍ خبر جديد
وبا نَسْأَلك أنْتِهْ عَنْ كُل ما وَرَدْ= علوماً يخبرنا بها رأيك السديد
وأنا قد بشُوف الناس خُبْرَهْ لما وفد= رياح الزمن تأتي على غير ما نريد
ورَسْو السفينه بالمواني بغا جَلَدْ= حِبَال المَوَاني رَبْطَهَا يشتَهِي زَنِيْد
عسى الله والرُّبان يمشي بها رَوَدْ= ببحراً به الظلمات والمَوج به عنيد
شُف البحر فيه الجَزر وأوقات فيه مَدْ= وكم واحداً صَاده بِسَعْ قبل ما يُصِيْد
ويا خالدي ماذا عن جارة البلد= وعن عِيْرَهَا مَاله من عيرها يميد
طريق القوافل سابره ما تبا رشد= مراحل قريبه لو بها حادياً رشيد
بأذن الله آ تعبر جنوداً من العند= ولا الغرب تعزم لا الحديده ولا زبيد
وعَبْر الشمال تَخْرُج من وادي الجَنَدْ=وتأخذ طريق الشرق لا العبر والصعيد
وبا تلتئم نصفين في سيرها أكَدْ= قَرَبْ أو بَعَدْ والله هذا خبر أكيد
ومن رَاد لَمّ الشمل فالله له سند= وعاش العُمر فيما عمل هائناً سعيد
وما كل ما تهواه يأتي معك قود= وما طاعك المغرور لو قلت له رُوَيْد
ولا كل من ناديت له يسمعك ورد= ولا زيد يقبل للنصيحه ولا عُبَيْد
رضا الناس لا يُدْرَك يا صاحبي أبَدْ= بأي الطرق مهما تحاول فلن يفيد
ولكن دع الرحمن يختار ما يوَدّ= يحقق لنا الآمال في كل ما نريد
وصبرك لذي بالغيب لا بُد ما يلد= تصاريف علم الغيب للمُبدء المُعيد
وختَّمتها بأعداد ما راعده رَعد= عدد ما شمل كون الله لواسع المديد
صلاةً تخُص المصطفى حيث ما عمَد= بحرَّات يثرب سُعد من زارها وعِيْد........................ .....
جواب الخالدي على بن شيهون في 14/1/1985م

بأسمك كريم الجود أناديك في الشَّدَد= وفي السِّر والجَهْرَا وبك مُعْتَمِدْ أكيد
وسلّمت أمري ليك ما سلمه لأحد= كِنَاتي بك أفضل لا تِكِنِّي على البليد
عسى حِدّ مِنّا كَيْد الأوغاد والحَسَدْ= ودمّر قواهم يصبحوا مننا شريد
وحَطِّم وزلزل من كفر بك ومن جَحَدْ= وغثنا بعفوك ساعة الوعد والوعيد
وانا استغفرك وأتوب لك كُل ما سجد= لك الساجد العابد والأملاك لك سجيد
من الذّنب والزلات قد رُبّما وقد= يكُن ما عملته عكس قد سَجَّله عَتِيْد
كفى حُسن ظني فيك يا الواحد الأحد= وراجي لعفوك من لظى النار والوقيد
ومن بعد قال الخالدي من سَبَحْ ورَدّ= يقيس المسافه ذي بها يقطر الضَّمَيْد
عزمنا برأي الله مع من عزم وشد= معك حيث ما تختار يا نَاسِعْ الجَعَيْد
قدك ذي تسَلِّي خاطري ساعة الحَفَدْ= وتسقيني البارد من الصّافي النجيد
تفضل شُف المِدْكَاه مَفروش والمَخَد= وقات الهَرَرْ جبناه من وَادْ بَنْ يزيد
خُذ البُوك في يد ازقره والقلم بيد= ونَبِّع قوافي مُحْكَمَهْ ما لها نديد
ورَجّع جَواب الخَط ذي صَدّره وكَدّ= محمد ولد عبدالله الصّاحب العهيد
على الراس حيّا به وحيّا لما رصد= قد الخالدي قبّال يستقبل العديد
سَرى الليل يا عازم مع الفَوْج لا بَرَدْ= جَبَاكْ القوافي ذي رصدنا في الرصيد
ولمّا تصل جدّه تخبر وبا تجد= محمد أمَامك سَعْف كَمّن فتى وجِيْد
وحمّل لِبَنْ عبدالله الباخره بُنَد= من العطر والمَاوَرْد ذي صانعه فقيد
وعُمّ أهل بن شيهون جُمله بلا عدد= لقائد معسكر والمقدم وذي عقيد
رفاقي من أول يوم أيضاً وللأبد=فلا زلت ذاكر موقف الصاحب الوحيد
والأخبار واجب من سألني ومن نشد= نقول الحقيقه لا نقصّر ولا نزيد
وما لُوم ذي سَهران لا الصُّبْح ما رقد= كَمْ أعْيَان تمسي ليلها ساهره قهيد
ترى الناس ذا كَالِحْ غُلابه وذا نَهَد= وآخر كما غيره من القهر يا نهيد
وطبع الزّمن ما بين سَالي ومضطهد= والأنسان يتعرض وبيواجه المزيد
سَلا المرء عافيته وما دونها النكد= وتأتي صروف الوقت غصبا ولم تريد
وأصل الوجع بالرأس من علّة الجسد= وشريان نبض الدّم من عرقي الوريد
ويا رب من ريح أبْلَتْ العين بالرَّمد= وتفقد بصرها ذي ترى به وذي تحيد
ولا البحر عُمقه ألف قامه وألف مَدّ= هنا تلتقي الأمواج به تعتصد عصيد
وتلقى السفينه بين الأمواج في صدد= بتلعب بها الأمواج وأصحابها خميد
ولو هَرْوَلت لَحْبَال وافتكه العقد= خسرنا سفينة شحن راسي على الصعيد
ولكن متى رُبَّانها جَدّ واجْتَهَدْ= وطاقمها أبذل بالعناء جهده الجهيد
نجحنا وأفلحنا ومن نجمه الأسد= خرج من أمام الذيب رابح ومُستفيد
وردّي لثاني فصل عن جارة البلد= جويريه قد تصبح مع غيرها شريد
لأن الطريق الآن مفتوح والسِّدَدْ= لمن رَادْ يرحل أو يمر حيث ما يريد
لها حادي أبشر ذي قطرها وذي ضمد= وقادر تصل لا حيث أشَّرْت أو تزيد
وما بالعوافي يَغْنَمْ الفوز أبو حَمَد= ولا بالتماني يبلغ القصد أبو حَميد
هنا من تغلب عالنوائب ومن صَمَدْ= يعوض مَخَاسيره وبالصَّبْر يستعيد
ودَعْ مَنْ يقُل لك أطيب العيش ما نَضَدْ= فما كل ناضد عيش ذي تبصره نَضِيد
إذا ما وجدنا ذاك قاسي وذا أشد= فمن لي بهذا الآن أدْعَم ومن أشيد
إذا كان أبو سفيان في مقعده قعد= فما حق له يجهل بخالد بن الوليد
عسى يا عزيزي يجعل الله لنا مدد= ويلتم شمل الكُّل عالعِيْشِهْ الرّغيد
وصلوا على من خصّه الله في الزُّبد= ومن كرّمه مولاه في عزّه المجيد
محمد رسول الله والســيـّد الـسـند= شـفـيع أمته من نار ذي حـَـَّرها وقـيد.........................[/quote]

ابوبشار
04-12-2008, 01:56 AM
بدع الشاعر عبدالله صالح العلفي الى الشاعر محمد عبدالله حسين بن شيهون في 26/1/1421هـ



يقول ابو قيس بين اليوم والبارح=شتان والفرق لا داعي لايضاحه
واضح وليام تجري والعمر رايح=والصاللحات البواقي بعد سرّاحه
كفاك وقفه على الاطلال ياشاطح=عبره وخذها على مهلك وبالراحه
لا تتخذها حبل بغله ولا جاسح=وسط جميع الامور اوساطها راحه
في ملتي واعتقادي قالها ناصح=نوائب الدهر تتوارى في افراحه
احذر زمانك يغرك ايه الفارح=اذا ابتسم فاعلم انه سن ذباحه
سل من سقاه الزمن بعد العسل مالح=عارف صميله وعارف كيف متاحه
ما كان يخطر ببالي قهري الجامح=تكبح جماحه صروف الدهر واتراحه
ولا توقعت يكبح زاخري كابح=او يوم خلته يعيق اليم سباحه
لكنه اقدار لا تنصاع للطامح=كما يشا ها وان زهّت بمياحه
من بعد ذا الساع يا طير السماء السارح=جنّح متى ما خيوط المشرقه لاحه
مأواك جده حلال التاجر الناجح=دار ابن شيهون دار العز والراحه
اول زياره قدا من عقله الراجح=يوزن مدائن وكم يدهش بلمّاحه
حماه من عين حاسد حرها لافح=كنور نبراس شاي فضاء مصباحه
جبا محمد وربعه مسكي النافح=وما قطفته لعاقلنا من الواحه
ميزه وشيمه وقدره عند ابوصالح=يعلو على كل شامخ واسع افياحه
لولا جلاله لما مديتها صافح=وانظم قوافي ونفسي غير مرتاحه
ماهو لشيا نما قلب الفتى ضابح=هموم شتـّى وحمله كسّر اجناحه
سرح وروّح وانا في موقعي راتح=يومي ليومي وبكره بيد فتاحه
كفاح من دون طائل لا متى كافح=نجحت والقرص يبدو صعب نجّاحه
ومثلي ألآف ذا هارب وذا نازح=نلهث ورا اسراب من ساحه الى ساحه
وعذب الآبار كوده حِكر للقادح=ما ينهل إلاّ ذوي قرنين نطاحه
والاّ الذي في وسط ثلاجة المانح=ثلج ضميره معه بايجني ارباحه
لو هو على مستوى شخصي انا الرابح=عجين يدي وعارف كيف لحلاحه
او عالاقل ما بدا لي بالإنا ناضح=مكارم ابني تكفيني كمدّاحه
من زاويه ضيقه فسر رؤى المادح=ما فسر المدح في وفقه لإصلاحه
عشرين مليون ثلثين العدد كادح=يتضوروا جوع والمتداوله طاحه
نصحت وابني مكانه في الغوى سابح=وكيف يسمع وفوقه الف طرّاحه
الشعب منطوح والكل يعرف الناطح=بطانة الويل يابوفضل سفّاحه
نفسي ارى شخص من سنجان مش فالح=او مغترب اذكت الغربه تأوآحه
ذا فصل وآخر طواني حزني النايح=على فقيد الادب نفس الفتى ناحه
رحل وحجّم رحيله سيلي الكاسح=من يوم يعسوب قفا شحّت اجباحه
ترك فراقه في اعماقي اثر واضح=ما عاد للشعر بعد الخالدي راحه
أمّا الوصيه فعهد الله ما بارح=او صد قيد انمله ما دمت في الساحه
رشّح خليفه وانا وقّعت متسامح=إرضى لرغبات ابو لوزه وإلحاحه
بايعت مُعلن بقوة صوتي الصادح=مع الجرادي ولن اسمح بزحزاحه
با سانده وادعمه والقازمي قارح=وآقطّع اوصال كل من رام يجتاحه
والله ولو كان قائد ثورة الفاتح=ما ابنه تراجع مطأطىء بعد تناحه
فكيف لما يكون الصوت والصايح=من شخص وارد رضوخه عند جحجاحه
ما بايخذنا على غرّه غبي كالح=ينفذ بجلده ويصبح قبل صبّاحه
لو حد سمح له فانا والله ما سامح=ما شي معي للمناكر نفس سمّاحه
مع قبيلي ولا مشبوه متفاصح=يزعم وما له في الجودات نفاحه
لما يبان المرشح صالح او طالح=ان شل حمله سوى وإلاّ فمن ضاحه
ذكر النبي ختمها من يذكره فالح=خشوع والعين بالعبرات قدّاحه


جواب الشاعر محمد عبدالله حسين بن شيهون على الشاعر عبدالله صالح العلفي في 2/5/200م .



قال ابن شيهون يكفي النوح يا نائح=كم ناس من جور احداث الزمن ناحه
كم عين في خد فارس دمعها سارح=وكم شجاعاً بيتأوَح من اجراحه
وكم ذليلاً بلغ للموضع الرابح=وكم عزيزاً نزل من عالي اصراحه
وكم مريضاً عليل الجسم بيقاوح=وكم صحيحاً بيُكره من تأطاحه
وذاك ذي ينتظر للفرصه السانح=عبر زمانه وما فرصه له إلتاحه
وهكذا الوقت ذي الليله شبه بارح=واليوم كالامس فرحه ضاع باتراحه
دنيا عصيبه تعب بدروبها الجامح=ونجودها ارهقت مكبوحة اجماحه
واقدار تحكم على الراجع وعالرايح=لا راجع ارتاح او رايح لقي راحه
والموت واقف يراقبنا كما الشارح=يسقي شراب المنايا الناس باقداحه
وبعد يا عازم المسرى على سابح=من حوله امزان فصل الصيف سبّاحه
امانتك خذ معك ردي لبو صالح=ذي بالصداره مقامه داخل الساحه
العلفي اللي ولد عمه بطل ناصح=في لوحة المجد خط اسمه واصحاحه
واهده سلامي عدد ما الطل بيطارح=نداء غرامه على ازهار نفّاحه
واعداد ما السيل في دلتا تبن ذالح=من فوق لسوام له دحقات ذلاّحه
مقدار للقرهمان الشاعر الناجح=رديت له تمر في ليمه وتفاحه
ذاك الذي لم يزل للآن بيكافح=يقول ناجح وقرصه صعب نجاحه
ما لوم من عظه المهجر كما النابح=وان راد يرجع معه بالبيت نبّاحه
شبيه مسجون سجّانه عمل رازح=حوله ومحّد قدر للآن يجتاحه
وانا غريباً مثال الكبتن النازح=مشبوه في كل مرفئ سمعته طاحه
محجور في ساعيه في لجة المالح=والموج كسّر مجاديفه والواحه
والريح تلعب باشرعته كما الجارح=يلعب بعصفور معلولات اجناحه
لا يشتكي لي ولا ابكي له ابو صالح=الصبر وان كان حتى عود مفتاحه
ووادي الموت ما به آدمي فالح=هياكل اعظام دون اعروق نفّاحه
قبور خرساء بتقتل همة الطامح=لحود صمّاء رماها الذل بارماحه
كم لي وانا اصيح ما حد رد عالصايح=وكم بشر قبلما صيّحت انا صاحه
لو كنت ناديت صخر الود والصافح=لكان جوَّب معاهن شاهق الضاحه
لا سامح الجهل حطم شكله الكالح=كم من شناهيز مشهورين نصّاحه
لولاه ما كان للرهبان حد مادح=او خاف حد من ظلام الليل واشباحه
وكان ابن اليمن في ثروته رابح=ايظاً وبور الاراضي كلها واحه
والليل طوَّل وبه خسراننا فادح=وكم تنابيل ينتالوا من ارباحه
والفجر للآن عاده لم يزل صادح=ما قد وُجد فحل بايحبل من القاحه
ومدمعي من رحيل الخالدي سافح=والجوف من فرقته كثَّر تأواحه
استاذ علم القوافي منطقه راجح=كافح لحتى اشتكى كتفه من اسلاحه
لا حن قلبي يجاوبني جبل رازح=عليه..والنوب ذي في داخل اجباحه
أمّا الوصيه قد اصبح امرها واضح=من يحترم شايف استسلم لأيضاحه
لبن الجراديّ مد اليد بيصافح=من بعد ما اختار بن كاروت رشّاحه
وازكى صلاتي عدد ما بالسماء سابح=نجوم واجرام بالافلاك سبّاحه
على عظيم الخلق من كان متسامح=وروحه الطاهر والنفس سمّاحه